-->

مسيحيو دوت كوم

تعرض أحد أقباط العريش الذي تم تهجيرهم قسرياً للخطف ويدّعي أديب نخله يسى، أثناء رجوعه إليّ موطنه العريش لقضاء بعض الإعمال الخاصة به ظناً منه أن الأوضاع أصبحَت أفضل، حيث تم إيقاف الميكروباص الذي يستقله من مدينة القنطرة بالإسماعيلية إلى العريش، من قبل الجماعات الإرهابية الإجرامية بالعريش وهم متخفيين في أرتداء ملابس الجيش وقاموا ببحث هوية كل الأشخاص بحثا منهم على أى أفراد من الجيش أو الشرطة أو مسيحيين.


لم يجدوا سوي القبطي أديب نخله يسي الذي قرر لهم أنه مسيحي من العريش ولَم يخشي منهم وأخذوا بطاقته فتم إنزاله وخطفه ومازال أبناء الوطن يدفعون الثمن ، وتركوا باقي الركاب يواصلوا رحلتهم ، وعقب وصولهم قاموا بإبلاغ الجهات الأمنية وأقارب الشخص المخطوف الذين قرروا أنه لا توجد أى أخبار عنه ويخشى أن يتم قتله مثل غيرَه لمحاولة إثبات تواجد الإرهابيين بالعريش.

شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

عاجل: اختطاف قبطى بالعريش يدعي أديب نخله يسى 55 عاماً

السبت، 19 يناير 2019