-->

وكالات - مسيحيو دوت كوم


كشفت جامعة بازل السويسرية النقاب عن مخطوطة لخطاب من ضمن مجموعة أوراق بردي قديمة لديها، حيث تظهر المخطوطة الحياة العائلية اليومية لعائلة مسيحية خلال عصر الإمبراطورية الرومانية في مصر القديمة.



تلك المخطوطة بحسب موقع «PHS» المتخصص في العلوم الإنسانية تعد من أقدم الوثائق المسيحية في مصر الرومانية وتعود لعام 230م، في عصر عرف تاريخيا باضطهاد المسيحيين خلال أوائل القرن الثالث، حيث كان المسيحيون يعيشون خارج المدن في المناطق المعزولة.


تمتلك جامعة بازل ورقة البردي تلك من أكثر من مائة عام، التي يتضح أنها رسالة من رجل يدعى أريانوس لشقيقه بولس، مكتوبة بمجموعة من الحروف الخاصة بمصر اليونانية الرومانية، يتحدث خلاله عن أموره اليومية ويسأل شقيقه عن أفضل صلصة للسمك لتقديمها كهدية، وفي النهاية يكتب كلمة بمعنى "اتركك في رعاية الله".


وتعد جامعة بازل واحدة من أقد الجامعات في سويسرا وتقع في مدينة بازل، حيث تم افتتاحها في 4 أبريل عام 1460، وقد شهدت العديد من التطورات منذ إنشائها، وخلال السنة الأولى التي تلت تأسيسها سجل السجل الجامعي في الجامعة التحاق 226 طالبا، واليوم تحتوي الجامعة على سبعة كليات وتضم حوالي 13000 طالب وأكثر من 350 أستاذ.
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

عاجل: جامعة في سويسرا تكشف عن مخطوطة بردي مسيحية تعد الأولى في تاريخ مصر

الأحد، 14 يوليو 2019