ترامب يؤكد على الحاجة لحماية الحرية الدينية في العالم

وكالات - مسيحيو دوت كوم


شدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس الاثنين على أهمية حماية الحرية الدينية في جميع انحاء العالم.



وقال ترامب في أول مؤتمر من نوعه تدعو إليه الولايات المتحدة تحت عنوان "حماية الحريات الدينية"، بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، أن حرية الدين مكرسة في دستور الولايات المتحدة ومصانة بموجب شرعة الحقوق وهو البند الأول من 10 بنود في الدستور الامريكي.


واضاف "للاسف فإن الحرية الدينية التي يتمتع بها المواطنون الامريكيون نادرة في العالم، وحوالي 80 في المئة من سكان العالم يعيشون في بلدان تتعرض فيها الحرية الدينية للتهديد أو التقييد أو حتى الحظر".


وأكد على أن "حماية الحقوق الدينية على رأس الأولويات، فهناك مليون مسيحي يعانون من الاضطهاد حول العالم، ويقتل 11 مسيحيًا كل يوم بسبب اتباعهم تعاليم المسيح".


ودعا الرئيس الأمريكي البلدان لوضع حد للاضطهاد الديني وإلغاء القوانين التي تقيد حرية الدين والمعتقد، وزيادة الملاحقة القضائية ازاء الجرائم المرتكبة ضد المجتمعات الدينية، مطالبًا حكومات العالم بأن "تحترم الحق الأبدي لكل إنسان في اتباع ضميره، والعيش بإيمانه، وإعطاء المجد لله".


واشار ترامب الى ان الادارة الامريكية ستخصص مبلغا اضافيا قدره 25 مليون دولار لحماية الحرية الدينية والمواقع الدينية والاثار حيث تشمل الخطوات الاخرى التي يجب اتخاذها انشاء تحالف دولي للحرية لمواجهة الاضطهاد الديني.


من جانبه قال الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش "انه من غير المقبول تماما ان يواجه الناس تمييزا دينيا في القرن ال21 ومن المحزن ان نرى اعدادا متزايدة يتعرضون للاذلال والمضايقة والاعتداء علنا بسبب دينهم او معتقداتهم.