مطرانية اللاتين والمركز الكاثوليكي يقدمان التعزية برحيل شيراك

وكالات - مسيحيو دوت كوم


باسم مطرانية اللاتين في عمان وباسم المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام، قدم الأب د. رفعت بدر، الثلاثاء، التعزية في السفارة الفرنسية في عمّان، برحيل الرئيس الفرنسي الأسبق جاك شيراك، الذي توفي الخميس الماضي عن 86 عامًا، وشيّع أمس بعد مراسم تكريم عسكرية وجنازة رسمية مهيبة في كنيسة سان سولبيس بالعاصمة باريس.



وكتب الأب بدر على السجل الذهبي كلمة جاء فيها بأنّ الراحل كان صديقًا للأردن، حيث شارك في جنازة الملك الراحل الحسين بن طلال، رحمه الله. كما كان قريبًا من القضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني. وكذلك كان الرئيس الراحل شيراك قريبًا من قضية مسيحيي الشرق، حيث دعا في العام 1999 إلى مؤتمر في قصر الإليزيه، بمشاركة بطاركة الشرق، للحديث حول قضية مستقبل المسيحيين في الشرق الأوسط.


هذا والتقى مدير المركز الكاثوليكي مع سعادة السفيرة الفرنسية السيدة فيرونيك فولاند-عنيني، وقدّم لها التعزية الخالصة كذلك شخصيًا، باسم النائب البطريركي للاتين في الأردن سيادة المطران وليم شوملي الذي انتدب الاب بدر لذلك، وباسم أسرة البطريركية اللاتينية، من كهنة ورعايا في الأردن وفلسطين، وأيضًا باسم المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام.