-->

وكالات - مسيحيو دوت كوم


استهدفت عملية عسكرية أميركية في سوريا أبو بكر البغدادي، وقال عدد من المسؤولين الأميركيين إن البغدادي كان هدفا لغارة ليلية، لكنهم امتنعوا عن الجزم بقتله، إلى حين إعلان ترامب عن ذلك رسميا في مؤتمر صحفي في البيت الأبيض.



وقال ترامب خلال المؤتمر الصحفي إن البغدادي قتل بعد تفجير "سترته" الناسفة، مشيرا إلى أن عددا كبيرا من رفاق البغدادي قتلوا أيضا في العملية، التي لم يسقط فيها قتلى من القوات الأميركية، كما قال الرئيس الأميركي.


وأوضح ترامب أنه تم التعرف على هوية البغدادي من خلال نتائج اختبارات أجريت بعد الغارة، مضيفا أن القوات الأميركية الخاصة حصلت على معلومات مهمة من موقع العملية في محافظة إدلب شما غربي سوريا.


وقال ترامب إن القوات الأميركية التي نفذت العملية ظلت في الموقع لمدة ساعتين تقريبا، وقال إن قوات خاصة نفذت عملية جريئة في شمال غربي سوريا.


وبحسب ما نقل موقع السياسة، اتوجه بالشكر إلى روسيا وسوريا وتركيا والعراق والكرد لمساعدتهم في عملية قتل البغدادي، مضيفاً تعاون روسيا والعراق كان ممتازاً في العملية، والكرد قدموا معلومات مفيدة حول البغدادي.


فيما أكد أن انسحاب القوات الأميركية من سوريا لا علاقة له بعملية قتل البغدادي وفي التفاصيل لفت ترامب إلى أن 8 مروحيات وطاقم كبير من المقاتلين شاركوا في العملية، والقوة التي نفذت العملية هبطت في مرفأ لإحدى الدول الصديقة، مضيفاً الرحلة استغرقت ساعة وكانت المرحلة الأخطر في العملية ولذلك التزمنا الصمت.
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

بالفيديو: ترامب يعلن مقتل البغدادي ويعطي أدلّة

الأحد، 27 أكتوبر 2019