مسيحيو دوت كوم


أعلنت هيئة البحرين للثقافة والآثار العثور على أول دليل أثري لمجتمع مسيحي في البحرين في مقبرة سماهيج من قبل علماء الآثار الذي يعملون بالتعاون مع المجتمع المحلي.



رئيس بعثة التنقيب البريطانية الممولة من قبل ولي العهد البحريني الامير سلمان بن حمد ال خليفة، قال ان هذا يعتبر اول اكتشاف فعلي لتواجد مسيحي في البحرين قبل الاسلام وأكد احتمالية وجود كنيسة بهذا الموقع.


وقد تم تنقيب التل واستيضاح معالمه قبل ما يقارب ثلاثة أعوام من قبل هيئة البحرين للثقافة والاثار بطلب من الأهالي، إلى أن تم استئناف العمل فيه من جديد هذا العام بواسطة فريق بريطاني بحريني مشترك.


وقال البروفيسور تيموثي إينسول في مؤتمر صحفي عقده في الموقع، ان فريق البعثة اكتشف وجود كنيسة تحت بناء مسجد الشيخ مالك السماهيجي، هذا البناء لربما كنيسة او دير او بيت احد الاهلي المنتمي الى الديانة المسيحية بسبب وجود حجر رسم عليه صليب، وكسر فخاري ملون، عليها علامة الصليب، هذه المقتنيات تم ارسالها الى خبير السراميك في بريطانيا لمزيد من الدراسة وبحث اعمار تلك المقتنيات التي من المحتمل ان تكون من القرن السابع.


جدير بالذكر ان اسم سماهيج ورد في التاريخ المسيحي للمنطقة ولكن لم يكن هناك مكان لها في علم الآثار، حيث لم يُعثر فيها مسبقًا على أي بقايا أثرية، إلا أن التنقيبات الأثرية الحالية كشفت عن الحلقة المفقودة.


ويتكون موقع التنقيبات من تلة مرتفعة تقع في وسط مقبرة سماهيج يعلوها بقايا مسجد صغير يُعرف باسم «مسجد الشيخ مالك»، ربما يعود للقرن 17 الميلادي، وأسفله يوجد المبنى المسيحي.


والاكتشاف الأثري هو عبارة عن مبنى كبير يبلغ طوله 17 مترًا فيما يبلغ عرضه 10 أمتار، وربما كان جزءًا من دير أو منزل كبير.
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

البحرين تكشف النقاب عن اول اكتشاف أثري مسيحي على أراضيها

السبت، 30 نوفمبر 2019