السجن 9 سنوات لأردني حاول استهداف كنائس بالزرقاء

مدحت منير - مسيحيو دوت كوم


أصدرت محكمة أمن الدولة الأردنية حكما يقضي بوضع ثلاثيني بالأشغال المؤقتة 9 سنوات بسبب أنه خطط لاستهداف مسيحيين من اتباع الكنيسة الناصرية والكنيسة الكاثوليكية في محافظة الزرقاء وذلك بالسلاح الأبيض نصرةً لتنظيم داعش الارهابي.



المتهم الذي كشفت لائحة الاتهام عن تفاصيل مخططه، بدأ بمتابعة أخبار وإصدارات تنظيم داعش الارهابي، عبر شبكة الانترنت من خلال المواقع المتخصصة بنشر أخبار هذا التنظيم الإرهابي ومنها وكالة دابق وأعماق.


ومن ثم أصبح من مؤيدي ومناصري هذا التنظيم الإرهابي وبعدها بدأ المتهم بتحميل عدد من الفيديوهات والإصدارات الخاصه بتنظيم داعش الإرهابي ونشرها عبر صفحته الشخصية على تطبيق الفيسبوك.


بهدف إطلاع أصدقائه على إنجازات هذا التنظيم بهدف اقناعهم بأفكار هذا التنظيم الارهابي وأنه يقوم بتطبيق الشريعة الإسلامية وكذلك قيامه بإرسال عدد من إصدارات هذا التنظيم الإرهابي.


عبر تطبيق الواتس آب إلى عدد من أصدقائه إلى أن تولدت لديه القناعة بالالتحاق بهذا التنظيم الإرهابي لغايات القتال إلى جانبه على الساحة السورية، وقيامه بالتواصل مع شخص لمساعدته لايجاد طريق آمن للالتحاق بهذا التنظيم الإرهابي.


وبسبب عدم توفر طريق آمن للمتهم لم يتمكن من الالتحاق بالتنظيم، ولغايات نصرة التنظيم خطط المتهم للقيام بعمل إرهابي على الساحة الأردنية تمثل بطعن عدد من المسيحيين في الزرقاء.


وتنفيذا لذلك توجه المتهم الى الكنيسة الناصرية وأخذ بمعاينتها ومراقبتها بقصد معرفة مداخل ومخارج الكنيسة وعدد المصلين فيها وذلك لاختيار أنسب الأوقات لتنفيذ العمل الإرهابي إلا أن الأجهزة الأمنية تمكنت من القبض عليه الأمر الذي حال دون تنفيذ عمله.