مدحت منير - مسيحيو دوت كوم


قالت وزارة الداخلية المصرية، أن الخلية الإرهابية التي تم القضاء عليها أمس الثلاثاء في حي الأميرية بالقاهرة، كانت تخطط لأعمال إرهابية تستهدف الكنائس في عيد القيامة.



جاء في بيان للداخلية: "وردت معلومات لقطاع الأمن الوطني عن وجود خلية إرهابية يعتنق عناصرها المفاهيم التكفيرية تستغل عدة أماكن للإيواء بشرق وجنوب القاهرة كمنقطة انطلاق.


لتنفيذ عمليات إرهابية بالتزامن مع الأعياد المسيحية، حيث تم رصد عناصر تلك الخلية والتعامل معها، مما أسفر عن مصرع 7 عناصر إرهابية".


وأضاف البيان أن أفراد الأمن عثروا على 6 بنادق آلية، و4 أسلحة خرطوش، وكمية كبيرة من الذخيرة مختلفة الأعيرة، كانت بحوزة الـ7 المقتولين.


الأمن تمكن من تحديد أحد مخازن الأسلحة والمتفجرات بمنطقة المطرية التي كان عناصر الخلية يعتزمون الانطلاق منها لتنفيذ مخططهم الإرهابي.


وكان مصدر مصري أمني ذكر في وقت سابق وقوع تبادل "لإطلاق النار بين قوات مكافحة الإرهاب، وعناصر إرهابية بمنطقة الأميرية، أسفر عن استشهاد المقدم محمد فوزي الحوفي، الضابط بالأمن الوطني، إضافة إلى إصابة ضابط آخر واثنين من أفراد الشرطة".
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

الداخلية المصرية: إحباط خطط لتفجير كنائس في عيد القيامة

الأربعاء، 15 أبريل 2020