-->

ميرنا عادل - مسيحيو دوت كوم


وافق البرلمان العراقي، الأربعاء، على حكومة جديدة، بعد ستة أشهر دون حكومة، بعدما ظل الشد والجذب بين الأحزاب على المقاعد الوزارية حتى اللحظات الأخيرة.



ويقود الحكومة الجديدة مصطفى الكاظمي، رئيس المخابرات والصحفي السابق. وتم رفض عدد من المرشحين لوزارات، وهو ما يعني أن الكاظمي سيبدأ ولايته بدون حكومة كاملة.


وفي حديث لموقع فاتيكان نيوز، قال البطريرك الكلداني الكاردينال لويس روفائيل ساكو، إن هنالك الآن "أمل لكل العراق". ويأتي هذا الأمل بعد سماعه لخطاب رئيس الوزراء الجديد وخططه المستقبليّة.


وعن رأيه الشخصي بشأن رئيس الوزراء الجديد، فأوضح غبطته بأنه شخص صادق، ويريد الأفضل للعراق، وقد اختار "وزراء مؤهلين"، على الرغم من أن البعض لم يتم تعيينهم بعد.


واستشرافًا لما يعتقد بأنها أولويات للأمة العراقية التي عانت طويلا، شدد البطريرك ساكو على "أنّ ما نحتاجه الآن هو وحدة بلدنا، ولكن أيضًا التضامن مع قبل جميع العراقيين.


فنحن بأمس الحاجة إلى دعم هذه الحكومة الجديدة، حتى تتمكّن من تنفيذ خططها، ووضع حدٍ للفساد".
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

البطريرك الكلداني لويس ساكو يعبّر عن أمله بتضامن جميع العراقيين مع الحكومة الجديدة

الخميس، 7 مايو 2020