-->

ميرنا عادل - مسيحيو دوت كوم


أعلنت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية اليوم الاثنين نبأ وفاة المطران يونا، مطران أسترخان السابق، عن عمر ناهز 78 عاما، متأثرا بمرض كوفيد-19، حسب المعلومات الأولية.



وذكر موقع الكنيسة أن يونا كان قد ترقى إلى رتبة المطران في مارس عام 2013 ليتولى إدارة شؤون مطرانية أسترخان حتى يوليو من عام 2016، عندما إحاله السنودس المقدس إلى التقاعد لأسباب صحية.


وكان المطران يونا في السنوات الأخيرة راعي شرف لكنيسة عيد الصليب في منطقة ألتوفيفو بشمالي موسكو. وفي وقت سابق توفي أسقف جيليزنوغورسكي ولغوفسكي، فينيامين، إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد، قبل فترة.


وقالت مجموعة عمل تابعة لراعي الكنيسة الأرثوذكسية الروسية البطريرك كيريل: "قبل بضعة أيام، تم إدخال الأسقف فينيامين إلى مستشفى كورسك الإقليمي للأمراض المعدية.


وبعدها تم نقل القمص إلى العناية المركزة، وتشخيص إصابته بالالتهاب الرئوي الثنائي الناجم عن عدوى الفيروس التاجي".
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

وفاة مطران في الكنيسة الأرثوذكسية الروسية متأثرا بكورونا

الاثنين، 4 مايو 2020