نانسي عاطف - مسيحيو دوت كوم


إثر الاعتداء الذي تعرّض له خادم رعية تعلبايا في قضاء زحلة ورئيس المحكمة المارونية الابتدائية الموحدة في لبنان الخوري جوزيف نخلة في خلال التحرّك الشعبي في تعلبايا.



استنكرت مطرانية زحلة المارونية، في بيان، ما حصل، لافتة إلى أنها تضع هذا الاعتداء ضمن التصرّف الفردي الذي لا يمثّل إلا صاحبه. 


وأهابت المطرانيّة بـ"القوى الأمنية والعسكرية وضع حدّ للمعتدين، علمًا بأن الخوري نخلة ربأ بنفسه عن تقديم دعوى بحقهم".


وثمنّت مطرانية زحلة المارونية التضامن مع الخوري نخلة من الإخوة المسيحيين والمسلمين، معتبرة إيّاه مناسبة لتأكيد الشراكة الوطنية والاجتماعية، ومطالبة بـ"صون الأمن معًا، واحترام حقوق المواطنين وكرامتهم وحريتهم".


وأكدت أنها تقدّر الأهداف الوطنية والحضارية التي تعبّر عنها الانتفاضة وتؤيّدها، مشدّدة على أن ما يوفّر قوة هذه الانتفاضة هو سلميّتها وطابعها الوطني الجامع ومواجهتها الفساد.


وختمت قائلة: وقوفًا عند هذه الحادثة، سيقام قداس الأحد الساعة العاشرة صباحًا في كنيسة مار الياس تعلبايا، يترأسه راعي أبرشية زحلة للموارنة المطران جوزف معوّض السامي، تليه وقفة تضامنية مع الأب جوزف نخله في قاعة الرعية استنكارًا لما تعرّض له، في حضور أبناء الرعية وأعضاء البلدية ومشايخ ومخاتير البلدة.
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

كاهن يتعرّض للاعتداء في خلال التحرّكات الشعبيّة في لبنان ومطرانية زحلة تستنكر

الاثنين، 15 يونيو 2020