-->

ميرنا عادل - مسيحيو دوت كوم


اجتمعت اللجنة الدائمة للمجمع المقدس للكنيسة القبطية المصرية، لمناقشة مسألة عودة الصلاة بالكنائس، والتي أعلن تعليقها، في 21 مارس الماضي، بسبب جائحة كورونا.



وخلال الاجتماع الذي عقد في بالمقر البابوي بالقاهرة برئاسة البابا تواضروس الثاني، قررت اللجنة استمرار تعليق الصلوات وكافة الأنشطة التي تتطلب تجمعات بالكنائس واستمرار إقامة صلوات الجنازات والأكاليل بأعداد محدودة. 


وشدد البيان الصادر عن اللجنة على ضرورة أن يقدم الآباء الكهنة والخدام بالكنائس خدماتهم الرعوية والتعليمية عبر الإنترنت. 


وأشار البيان إلى أن محتواه يخص الكنائس داخل مصر فقط، بينما تقوم كل الكنائس القبطية بالخارج بتدبير أمورها وفقا لظروف الدولة التي تتبعها.
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

حتى أواخر يونيو.. المجمع المقدس القبطي في مصر يؤجل عودة الصلاة في كنائس البلاد

الاثنين، 1 يونيو 2020