سارة فارس - مسيحيو دوت كوم


طفل يبلغ من العمر ٥ سنوات ومبتور الساقَين يجمع ما يقارب النصف مليون دولار للطاقم الطبي البريطاني



تعرض طوني هدغيل، عندما كان يبلغ من العمر ٤١ يوماً، لتعذيب مريع على يد والدَيه البيولوجيَين ما تسبب بإدخاله العناية المركزة وبتر ساقَيه.


لحسن الحظ، تمكن هذا الفتى من الحصول على أطراف اصطناعيّة السنة الماضيّة وهو يتعلم اليوم المشي بمساعدة عكازَين. يُسخّر حالياً قدرته على التحرك لغاية نبيلة.


أخذ القبطان توم مور الذي جمع مؤخراً أكثر من ٤٢ مليون دولار من حديقته للطاقم الطبي مثالاً له فوضع لنفسه تحدي السير على الأقدام يومياً مسافة ٦ أميال حتى أواخر شهر يونيو.


أمل أن يجمع ٥٠٠ باوند (أي ما يقارب الـ٦٣٧ دولار) لمستشفى ايفلينا للأطفال في لندن وهو المستشفى الذي أنقذ حياته لكن الصبي نجح في جمع ٤٨٥ ألف دولار!


كان باستطاعة طوني الاستسلام أمام التحديات الكثيرة التي رفعتها أمامه الحياة لكنه تمكن وبفضل أشخاص مؤثرين وبفضل امتنانه الكبير لكلّ من ساعده من أن يصبح هو بنفسه مصدر إلهام لكثيرين.
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

طفل يبلغ من العمر ٥ سنوات ومبتور الساقَين يجمع ما يقارب النصف مليون دولار

الاثنين، 15 يونيو 2020