-->

وكالات - مسيحيو دوت كوم
 

تلقى ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، اتصالاً هاتفيًا من البابا فرنسيس.


 
وبحسب وكالة الأنباء الإماراتيّة الرسميّة، فقد تناول الاتصال "العلاقات الوثيقة بين دولة الإمارات والفاتيكان وسبل دعمها ودفعها إلى الأمام بما يحقق الأهداف المشتركة للطرفين.


كما تناول الاتصال مستجدات جائحة «كورونا» على المستوى العالمي، والجهود المبذولة في مجابهتها".

 
وأكد الجانبان أهمية التضامن الإنساني في التصدي لهذه الجائحة، وترجمة مبادئ وثيقة الأخوة الإنسانية التي تم توقيعها في أبوظبي خلال العام الماضي إلى خطوات ومبادرات عملية تسهم في تعزيز استجابة العالم لها، سواء على المستوى الإنساني أو الاقتصادي أو الطبي وغيرها. 


كما أكد الشيخ آل نهيان خلال الاتصال تضامن دولة الإمارات العربية المتحدة مع قداسة البابا فرنسيس في الدعوة إلى التعاون الدولي في التصدي للمخاطر التي يمثلها فيروس كورونا.

 
من جانبه، شكر البابا فرنسيس الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على تعاون دولة الإمارات مع الفاتيكان في تقديم المساعدات الطبية والغذائية إلى المتضررين من فيروس «كورونا» خاصة شعوب الأمازون في جمهورية البيرو.


حيث أقامت جسرًا جويًا لنقل 40 طنًا من الإمدادات الطبية والغذائية للمتضررين في مناطق الأمازون. وأثنى قداسته على النهج الإماراتي الإنساني المتمثل في مد يد العون للكثير من المجتمعات والدول في العالم في مواجهة الفيروس.

 
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

البابا فرنسيس ومحمد بن زايد يؤكدان أهمية التضامن الإنساني في مواجهة كورونا

الثلاثاء، 30 يونيو 2020