-->

سارة فارس - مسيحيو دوت كوم


أكد علماء في شركة أسترازينيكا الدوائية أن حقن الأجسام المضادة المستنسخة التي تكافح وباء كوفيد 19 أثبت فعالية كبيرة لدى المصابين بالعدوى في مراحل المرض المبكرة، وفق ما أفادت صحيفة "ذا تلغراف" البريطانية.



وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة الأدوية البريطانية السويدية باسكال سوريوت أن العلاج الذي يتمّ تطويره هو مزيج من جسمين مضادين في جرعة واحدة إذ يعمل على التقليل من مقاومة الفيروس في حال كانت الحقنة تحوي جسمًا مضادًا واحدًا.


وأضاف سوريوت ان العلاج بالأجسام المضادة هو أكثر تكلفة من اللقاح، مشيرًا إلى أن الأولوية في تقديم العلاج ستكون لكبار السن والضعفاء ممن لا تكون لديهم قدرة على تطوير استجابة جيّدة للّقاح.


وكانت أسترازينيكا قد وقّعت اتفاقية مع "تحالف ابتكارات التأهّب الوبائي" للمساعدة في تصنيع 300 مليون جرعة من لقاح ضد فيروس كورونا الذي يقوم معهد جينر في جامعة أكسفورد بتطويره.


وشرعت في تصنيع اللقاح في جامعة أكسفورد على أمل نجاحه واجتيازه التجارب البشريّة وتوفّره في الأسواق في الخريف المقبل.


وأفادت "ذا تلغراف"بأن تجارب اللقاح المحتمل قد بدأت في البرازيل التي أصبحت مركزًا جديدًا للوباء لضمان إمكانية اختبار الدراسة بشكل صحيح مع انخفاض معدّلات انتقال العدوى في المملكة المتحدة.
شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

بارقة أمل جديدة.. هل ينجح هذا العلاج المرتقب في القضاء على فيروس كورونا؟

الاثنين، 8 يونيو 2020