-->

وكالات - مسيحيو دوت كوم


في بادرة تضامن مع شعب لبنان، أرسل قداسة البابا فرنسيس، من خلال الدائرة الفاتيكانية التي تُعنى بخدمة التنمية البشريّة المتكاملة، مبلغ 250 ألف يورو، كمساعدة أوليّة لدعم احتياجات الكنيسة اللبنانيّة، في المحنة التي يعيشها الشعب برمتّه في هذه الأيام الصعبة.


 وهزّ إنفجار مروّع ميناء بيروت العاصمة، مما أسفر عن سقوط 152 شخصًا على الأقل، وإصابة ما يزيد عن 6 آلاف، وشرّد مئات آلاف الأشخاص، ناهيك عن الأضرار الجسيمة التي خلفها الإنفجار في المباني والممتلكات العامة والخاصة. 


ومن بينها كنائس وأديرة. وعملت الكنيسة على تقديم مساعدات طارئة للمتضرّرين، من خلال كاريتاس لبنان، وكاريتاس الدولية، والعديد من الجمعيات الخيريّة.


 وأعلنت الدائرة الفاتيكانيّة عن تبرّع البابا في بيان لها اليوم الجمعة، حيث أوضحت بأنّ الهبة هي "علامة على اهتمام قداسته وقربه من السكان المتضررين، وعلى قربه من الذين يواجهون آلام وصعوبات شديدة". هذا وتمّ نقل هذه المساعدة الأوليّة إلى السفارة البابوية في العاصمة بيروت.


 وخلص البيان إلى القول: "نتّحد معًا جميعًا في دعوة البابا فرنسيس التي عبّر عنها خلال المقابلة العامة في الخامس من آب الحالي لدى معرفته بالخبر: نصلّي من أجل الضحايا وعائلاتهم.


ونصلّي من أجل لبنان لكي يتمكّن بالتزام جميع مكوناته الاجتماعية والسياسية والدينية من مواجهة هذه المرحلة المأساوية والأليمة بمساعدة الجماعة الدوليّة وتخطي الأزمة الخطيرة التي يعيشها".

شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

البابا يقدّم 250 ألف يورو كمساعدة أوليّة لدعم احتياجات الكنيسة اللبنانية

الجمعة، 7 أغسطس 2020