-->

ميرنا عادل - مسيحيو دوت كوم

أعلن القاضي الكولومبي راميرو فلوريز رفضه المصادقة على عقد زواج بين سيدتين هما جولييث راموس وغوسكاري فاسكيز، قائلا إن رفضه نابع من رغبته في اتباع "قانون الرب".


فقد جاء رفض القاضي العامل بإحدى محاكم مدينة كارتاهينا على الرغم من سماح قوانين البلاد بزيجات المثليين. وفقًا لحكم المحكمة الصادر في 31 أغسطس/ آب.


رفض القاضي راميرو فلوريس ومقره كارتاخينا التوقيع على الزواج بين جوليث ديل كارمن راموس وجوسكاري أليخاندرا فاسكيز لأنه مخالف لمعتقداته الدينية.

أضاف: "عندما يوجد هناك تضارب بين ما يقوله قانون الدولة وما يقوله الرب، عندها سأطيع قانون الرب لأنني أريد إرضاء خالقي قبل أن أرضي البشر".


السناتور روي باريراس رفض حكم فلوريز وتعهد بفرض عقوبات على القاضي بسبب حكمه "غير الدستوري". جدير بالذكر ان الهيئة العليا لمحكمة كولومبيا كانت قد صادقت في 28 أبريل 2016 رسميًا على إقرارها بزواج المثليين في الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية.

شارك المقالة
أضف تعليق
Admin

قاضٍ في كولومبيا يرفض تزويج سيدتين لأن ذلك يتعارض مع المبادىء المسيحية

الثلاثاء، 8 سبتمبر 2020