بيان صادر عن مجلس رؤساء الكنائس في الأردن فيما يخص الأعياد المجيدة

عمان، 9 كانون أول 2020

 

بداية نهنىء جميع أبنائنا المؤمنين بمناسبة قرب حلول عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية، راجين من الله أن تكون هذه الأيام فرصة لكي نهيىء أنفسنا لكي نستقبل المولود في مغارة بيت لحم، طالبين أن يجلب معه السلام والخير والشفاء للعالم وخاصة ما نمر به من ظروف إستثنائية جراء جائحة كورونا.



 ففي هذه الأيام المباركة لا يسعنا إلا أن نشكر صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم وحكومتنا الموقرة والكوادر الطبية والأجهزة الأمنية على كل ما يقدمونه من جهود واضحة وملموسة لمجابهة هذا الوباء، رافعين الدعاء إلى الرب الإله أن يحفظهم ويسدد خطاهم ويزيل هذه الغمة عن أردننا الحبيب وعن العالم أجمع.


 وحرصًا من الكنيسة على سلامة أبنائها في هذه المرحلة الحرجة وتقديرًا لكل هذه الجهود، قررنا نحن رؤساء الكنائس في الأردن ما يلي:


 1. تقتصر إقامة خدمة قداس عيد الميلاد المجيد بحسب التقويم الغربي (يوم الخميس 24 كانون أول) وعيد رأس السنة الميلادية (يوم الخميس 31 كانون أول 2020) بين الساعة 5:30 وحتى الساعة 8:30 مساءً في كافة كنائس المملكة مع الإلتزام بكافة الإجراءات الوقائية اللازمة التي تنص عليها وزارة الصحة والجهات المعنية.


 2. نرجو من أبنائنا المؤمنين من كبار السن والأطفال متابعة الخدم الليتورجية والصلوات المقامة من المنزل عبر وسائل التواصل الإجتماعي، حفاظًا على صحتهم وسلامتهم.


 3. ندعو الجميع للإلتزام بالتباعد الجسدي وحفظ مسافة أمان خلال زيارات المعايدة، وعدم تشكيل تجمعات لأكثر من 20 شخص داخل المنزل الواحد وذلك وفقًا لأمر الدفاع رقم (16) لسنة 2020م.


 4. تجميد وعدم إقامة الأنشطة والفعاليات الرعوية وبازارات الميلاد المرافقة للإحتفالات السنوية بالأعياد المجيدة المقامة من قبل الشبيبات والفرق الكشفية والأخويات.


 5. فيما يخص إحتفال عيد الظهور الإلهي (الغطاس) تقرر وقف الحج السنوي للمؤمنين إلى موقع عماد السيد المسيح - (المغطس) لهذا العام فقط، والإكتفاء بحضور الإكليروس لإقامة القداس الإلهي وخدمة تقديس الماء.


 6. فيما يخص تكريس المنازل بالماء المقدس خلال الأيام المباركة يقوم الكهنة بواجبهم الرعائي بعد التنسيق المسبق مع العائلات لضمان صحة وسلامة الجميع.


 وختامًا نتضرع لله العلي القدير أن يمنحنا عامًا جديدًا مليئًا بالنعم والبركات، وأن يرفع عنا هذا الوباء وكل عام وانتم بألف خير.