وزارة التربية والتعليم لا صحة لتأجيل عقد الامتحانات

وكالات - مسيحيو دوت كوم

علقت رئاسة مجلس الوزراء في مصر، على الأنباء التي ترددت بشأن تأجيل عقد امتحانات الفصل الدراسي الأول بجميع الصفوف الدراسية إلى مايو المقبل.


وقالت صفحة رئاسة الوزراء المصرية في فيسبوك، إنه "انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن تأجيل عقد امتحانات الفصل الدراسي الأول بجميع الصفوف الدراسية إلى مايو القادم، وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، التي نفت تلك الأنباء".

وأضافت أن الوزارة أكدت أنه "لا صحة" لتأجيل عقد الامتحانات، وأنه لم يتم إصدار أية قرارات في هذا الشأن، مشددة على عقد كافة امتحانات الفصل الدراسي الأول بجميع الصفوف الدراسية عقب انتهاء إجازة منتصف العام في 20 فبراير 2021، وفقا لقرارات مجلس الوزراء.


ونوهت الوزارة إلى أنه في حالة إجراء أي تغييرات في موعد الامتحانات في مصر، فسيتم الإعلان عنها بشكل رسمي من قبل الجهات المعنية.

وفي سياق متصل، تم استكمال تدريس المناهج الدراسية، حتى نهاية الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي 2020/ 2021 بنظام التعليم عن بعد، حتى بداية إجارة منتصف العام التي بدأت 16 يناير وتستمر حتى 20 فبراير المقبل.


وأضافت رئاسة الوزراء أن هذا يأتي "لاستيفاء المتطلبات الأساسية، والحد الأدنى من معايير إتمام المناهج الدراسية، وتأجيل كافة الامتحانات التي كان من المقرر عقدها في هذا الفصل، لما بعد انتهاء إجازة منتصف العام".

وتابعت: "نناشد جميع وسائل الإعلام، ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين الطلاب وأولياء الأمور، وتؤثر سلبا على ‏أوضاع المنظومة التعليمية".