أزمة تهدد بالإطاحة برامز جلال من برامج رمضان

نجلاء أبو النجا - اندبندنت عربية

  • النقابة تحذر النجم الكوميدي المصري من انتحال صفة إعلامي



يبدو أن برنامج المقالب الرمضاني السنوي للفنان رامز جلال أصبح مرتبطاً بالمشكلات أثناء عرضه وربما قبل ذلك أيضاً. فالبرنامج الذي يتم تصويره حالياً في دبي تحت عنوان مبدئي "رامز مريض نفسي"، يواجه أزمة قد تجعله لا يرى النور، بعدما أصدرت نقابة الإعلاميين في مصر قراراً برفض التظلم الذي تقدم به جلال بعد منعه من تقديم البرنامج أو عرضه على القناة العربية التي يعرض عبرها كل عام. 

وأصدرت نقابة الإعلاميين بياناً رسمياً قالت فيه إن جلال لم يشرّع وضعه حتى الآن، ولم يتقدم للحصول على عضوية النقابة أو تصريح مزاولة المهنة. 


التماس مرفوض

وكان الممثل المصري قد تقدم بالتماس على القرار الذي أصدرته النقابة في شهر رمضان الماضي، حينما كان يقدم برنامج "رامز مجنون رسمي". لكن بيان النقابة أشار إلى أنها رفضته، بالتالي لا يحق له الظهور في شهر رمضان المقبل حتى تقنين وضعه.

وقال نقيب الإعلاميين طارق سعدة، في تصريح خاص، إن القانون رقم 93 لعام 2016 يلزم جلال بالحصول على تصريح، وفي حال عدم حدوث ذلك سيكون هناك بلاغ للنائب العام ضده بتهمة انتحال صفة. 

ونفى سعدة ما يقال عن أن جلال ممثل وليس إعلامياً في برنامجه، مؤكداً أنه يمارس نشاطاً إعلامياً كمقدم برنامج عبر فضائية "أم بي سي".

وفي حال إصرار جلال على تقديم البرنامج، وفق سعدة، سيعتبر "منتحلاً لصفة إعلامي" في عام 2021.

ونصح نقيب الإعلاميين جلال بضرورة تقنين وضعه، سواء بالحصول على عضوية أو تصريح لمزاولة المهنة من النقابة، قبل بداية شهر رمضان.


الموقف القانوني

وفي المقابل، قال أشرف عبد العزيز، محامي جلال، في تصريح خاص، إن موقفه القانوني سليم، حيث أنه لا يعد مذيعاً بل ممثل يقدم برنامجاً فكاهياً أو ساخراً ويحمل قدراً كبيراً من الترفيه، مشيراً إلى أن المذيع من وجهة النظر المعروفة والتي تخضع لقوانين النقابة هو الذي يقدم برامج من نوعية حوارية، لا ترفيهية.

وأشار عبد العزيز إلى أن جلال ممثل وليس إعلامياً، والقانون رقم 93 لعام 2016 أوضح أن البرامج الترفيهية لا ينطبق عليها قانون الإعلاميين.

وحتى الآن، ليس معروفاً إن كانت المسألة ستصل إلى تسوية ما قبل رمضان، أم أنها ستتأزم وتدخل في طريق مسدودة، على الرغم من بدء جلال بتصوير عدد من حلقات برنامجه.

وكان آخر برنامج لجلال في رمضان الماضي حمل عنوان "رامز مجنون رسمي"، وتعرض لكثير من المشكلات والدعوات القضائية التي طالبت بوقفه.