البابا فرنسيس: أنا أيضًا أركع في شوارع ميانمار وأقول "أوقفوا العنف ولينتصر الحوار"

مسيحيو دوت كوم

في ختام مقابلته العامة مع المؤمنين، جدّد البابا فرنسيس نداءه من أجل السلام في ميانمار.



وقال: "بحزن كبير، أشعر بالحاجة الملحة لاستحضار الوضع المأساوي في ميانمار حيث يفقد العديد من الأشخاص، ولاسيما الشباب، حياتهم لكي يقدّموا الرجاء لبلدهم. 

أنا أيضًا أركع في شوارع ميانمار وأقول: أوقفوا العنف. أنا أيضًا أمد ذراعي وأقول: لينتصر الحوار. إنَّ الدم لا يحل شيئًا. لينتصر الحوار".