كوفيد-19: واحد من كل 4 أشخاص تلقى اللقاح في الدول الغنية مقابل 1 من 500 في الدول الأفقر

الأمم المتحدة

كشفت منظمة الصحة العالمية عن "اختلال صادم" في التوزيع العالمي للقاحات، إذ تم إعطاء أكثر من 700 مليون جرعة لقاح على مستوى العالم حتى الآن، أكثر من 87% منها ذهبت إلى البلدان مرتفعة الدخل أو البلدان ذات الدخل المتوسط الأعلى، بينما تلقت البلدان منخفضة الدخل 0.2% فقط.

وقال د. تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، مدير عام منظمة الصحة العالمية، في المؤتمر الصحفي الاعتيادي من جنيف إنه في المتوسط، في البلدان مرتفعة الدخل، تلقى واحد من بين كل أربعة أشخاص لقاحًا. 

أما في البلدان منخفضة الدخل، فشخص واحد فقط من بين أكثر من 500 شخص تلقى اللقاح. وقال: "اسمحوا لي أن أعيد: واحد من كل أربعة مقابل واحد من كل 500".


كوفاكس يواصل المسيرة

يأتي ذلك مع استمرار مرفق كوفاكس للتوزيع العادل للقاحات في إيصال جرعات من اللقاحات المضادة لمرض كـوفيد-19 إلى الدول التي تحتاج إليها. 

وكان مرفق كوفاكس يتوقع توزيع نحو 100 مليون جرعة مع حلول نهاية آذار، لكنه حتى الآن سلّم أكثر من 38 مليون جرعة من اللقاح لأكثر من 100 دولة ومنطقة في الأسابيع الستة الماضية.

وقال تيدروس: "يوم غد، هو اليوم المائة (أول 100 يوم في عام 2021). من بين 220 دولة ومنطقة، هناك 194 دولة بدأت بالتطعيم، و26 لم تفعل. 

ومن بين هذه الدول، تلقت سبع دول لقاحات وبإمكانها البدء بالتطعيم، ومن المقرر أن تتلقى خمس دول أخرى اللقاحات في الأيام المقبلة".

وبحسب المسؤول الأممي، يترك ذلك 14 دولة لم تبدأ بالتطعيم بعد، لعدّة أسباب: بعض الدول لم تطلب لقاحات عبر كوفاكس، وبعضها غير جاهز، وبعضها يعتزم البدء في الأسابيع والأشهر المقبلة. 

وأضاف تيدروس: "هذا وقت الشراكة، وليس المحسوبية. ندرة الإمدادات هي الدافع وراء قومية اللقاح ودبلوماسية اللقاح".