استقالة 5 مديرين من أندية الستة الكبار المؤسسة لدوري السوبر

وكالات 

قالت شبكة سكاي سبورتس إن خمسة مديرين من الأندية الستة التي شاركت في تأسيس دوري السوبر الأوروبي استقالوا من مناصبهم من عدة لجان تابعة لرابطة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وسيترك بروس باك رئيس تشيلسي وإد وودوارد نائب الرئيس التنفيذي لمانشستر يونايتد وتوم ورنر رئيس ليفربول وفيناي فنكاتشام الرئيس التنفيذي لأرسنال وفيران سوريانو الرئيس التنفيذي لمانشستر سيتي مناصبهم.

ولا يملك توتنهام هوتسبير، أحد الأندية المؤسسة لدوري السوبر، أي ممثل في لجان رابطة الدوري الممتاز. واستقال وودوارد، الذي سيرحل عن يونايتد بنهاية العام، وورنر من لجنة البث برابطة الدوري الإنجليزي.

وسيرحل فنكاتشام وسوريانو عن لجنة استراتيجية الأندية فيما سيترك باك منصبه في لجنة التدقيق والمكافآت.

وكان ريتشارد سكودامور الرئيس التنفيذي السابق لرابطة الدوري الممتاز قال في وقت سابق إن الأندية التي شاركت في تأسيس مشروع الدوري السوبر المنهار يجب أن تتحمل العواقب.

وكانت هذه الاستقالات هي البداية وسيكون على الأندية الستة انتظار الإجراءات ضدها لكن ذلك لم يتضح بعد إذ أن رابطة الدوري تدرس اللوائح التي انتهكتها الأندية الستة بمشاركتها في تأسيس البطولة الخاصة.

وانهار مشروع دوري السوبر في غضون ثلاثة أيام من الإعلان عنه بسبب الحملة المضادة من الجماهير والحكومات والاتحادات المحلية روابط الدوري في أوروبا.