إدارة الاتحاد المسيحي الديموقراطي تدعم أرمين لاشيت لخلافة ميركل في المستشارية

برلين (أ ف ب)

منحت إدارة حزب الاتحاد المسيحي الديموقراطي الألماني الاثنين دعمها لزعيم الحزب المحافظ أرمين لاشيت الذي لا يحظى بشعبية، للترشح لخلافة أنغيلا ميركل في منصب المستشارية في أيلول/سبتمبر.

واختار المجلس الرئاسي في الاتحاد المسيحي الديموقراطي صباح الاثنين خلال اجتماع مغلق، دعم ترشيح رئيسه مقابل الزعيم البافاري ماركوس سودر الذي يحظى بشعبية كبيرة، وفق ما أفاد مشاركون في الاجتماع وكالة فرانس برس.

وأكد أحد المشاركين أن "المجلس الرئاسي أصدر رأياً واضحاً بعد مشاورات مفصّلة" كي يصبح أرمين لاشيت مرشح تحالف هذين الحزبين لحملة الانتخابات التشريعية المقررة في 26 أيلول/سبتمبر.

وقال زعيم الاتحاد المسيحي الديموقراطي في ولاية هسن فولكر بوفييه "نعتبر أنه مؤهل بشكل استثنائي وطلبنا منه التناقش الآن مع ماركوس سودر حول طريقة المضي قدماً".

والقرار ليس نهائياً بعد إلا أن مع هذا الدعم، ستكون لدى لاشيت الستيني وهو رئيس ولاية شمال رينانيا فيستفاليا الاكثر اكتظاظاً بالسكان، فرص جيدة لخلافة ميركل في المستشارية، بعدما أمضت هذه الأخيرة 16 عاماً في الحكم.

وسبق أن أكد لاشيت مساء الأحد في حديث مع قناة تلفزيونية تابعة لصحيفة "بيلد"، أنه واثق من أنه سيحصل على موافقة إدارة حزبه ليصبح مرشح المحافظين لمنصب المستشارية.