سانت ايجيديو: أمسية صلاة لأجل أكثر من 43 ألف مهاجر قضوا في البحر

وكالة آكي الإيطالية للأنباء

لمناسبة اليوم العالمي للاجئين الموافق في 20 حزيران الحالي، ستنظم جماعة "سانت إيجيديو" الكاثوليكية عند الساعة 20.30 من مساء اليوم الثلاثاء، في كاتدرائية القديسة مريم في حي تراستيفيري بروما، وقفة صلاة بعنوان "الموت أملاً".

وتتم المبادرة بالتعاون مع جمعيات أخرى تشارك باستقبال وإدماج الأشخاص الفارين من الحروب أو المواقف التي لا تطاق في بلدانهم، كمركز أستاللي اليسوعي لخدمات المهاجرين، كاريتاس الإيطالية، مؤسسة ميغرانتس.

اتحاد الكنائس الإنجيلية في إيطاليا، شبكة السكالابرينيات الدولية للهجرة، اتحاد العمال الكاثوليك في إيطاليا، جمعية القديس يوحنا الـ23 والجمعية الكومبونية لخدمات المهاجرين واللاجئين.

وقالت جمعية "سانت ايجيديو" الكاثوليكية في بيان، إنه "سيُذكر خلال الصلاة 43390 شخصًا لقوا حتفهم، ناهيك عن المفقودين، منذ عام 1990 إلى اليوم، في البحر الأبيض المتوسط ​​أو على الطرق الأخرى عن طريق البر، للهجرة إلى أوروبا".


ذكر البيان أن الأمر يتعلق بـ"إحصائيات درامية، ازدادت سوءًا خلال العام الماضي: في الواقع، فقد 4071 شخصًا حياتهم في البحر الأبيض المتوسط ​​وعلى طول الطرق البرية من حزيران 2020 حتى اليوم في محاولة للوصول إلى قارتنا، وبشكل خاص من ليبيا عبر منطقة وسط البحر المتوسط".

وأشارت إلى أن "خلال وقفة الصلاة التي سيترأسها أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بييترو بارولين، سيتم ذكر بعض أسماء الضحايا، وستُضاء شموع لذكراهم".

كما "سيشارك بالحدث مهاجرين عديدين من أصول مختلفة وسيحضر أيضًا أفراد عائلات وأصدقاء أولئك الذين فقدوا حياتهم في عرض البحر".