ندوة مناقشة وتوقيع "كتاب فرنسيس فقير وراء جدران الفاتيكان"

المكتب الإعلامي الكاثوليكي بمصر

نظمت اللجنة الأسقفية للإعلام، التابعة لمجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في مصر، مساء الجمعة، ندوة مناقشة وتوقيع كتاب "فرنسيس فقير وراء جدران الفاتيكان"، للكاتب والمحلل السياسي إميل أمين، بدير الآباء الفرنسيسكان بالمقطم.

جاء ذلك بحضور الكاتب إميل أمين، مؤلف الكتاب، وسفير الكرسي الرسولي (الفاتيكان) بمصر المطران نيكولا هنري، ومسؤول اللجنة الأسقفية للإعلام المطران باخوم، ومطران أبرشية أسيوط للأقباط الكاثوليك الأنبا كيرلس وليم، ومطران أبرشية الجيزة والفيوم وبني سويف للأقباط الكاثوليك الأنبا توماس عدلي، ومسؤول العلاقات العامة باللجنة الأسقفية للإعلام الأب ميلاد شحاتة، وعدد من ممثلي الكنائس والأزهر الشريف، والعديد من الشخصيات العامّة وحضور.

تخللت الندوة افتتاح وتقديم للندوة من الأب ميلاد شحاتة، تلاها كلمة افتتاحية من المطران باخوم حول أهمية كتاب "فرنسيس فقير وراء جدران الفاتيكان"، وبعض الكلمات الهامة بالكتاب. 


ثم بدأ الكاتب إميل بشرح الكتاب وإعطاء نبذة عن فصول الكتاب ومحتواه، كما أعلن أمين عن نيته لتحويل كل فصل إلى كتاب، لينتج مجلد كامل عن فصول الكتاب.

وقدم المطران باخوم درع اللجنة الأسقفية للإعلام للكاتب إميل أمين، وللأب ميلاد شحاتة، ثم فُتح باب المناقشة والأسئلة من الحضور للكاتب إميل. 

واختتم اليوم بكلمة من للمطران نيكولا هنري، والذي اختتمها بتهنئة الجميع على صدور الكتاب، ثم صلاة السلام الملائكي.