كأس أوروبا: غياب النمسوي أرناوتوفيتش أمام هولندا بسبب الإيقاف

لوزان (سويسرا) (أ ف ب)

سيغيب المهاجم النمسوي ماركو أرناوتوفيتش عن مباراة منتخبه أمام هولندا الخميس في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة لكأس أوروبا لكرة القدم.

على خلفية قرار الاتحاد الاوروبي لكرة القدم "ويفا" ايقافه بعدما أقدم على "اهانة لاعب آخر" خلال فوز بلاده أمام مقدونيا الشمالية 3-1 في افتتاح المنافسات.

وأفادت غرفة الاستئناف في الاتحاد القاري للعبة في بيان، ايقاف المهاجم البالغ 32 عاماً مباراة واحدة بسبب "سلوكه السيئ"، وفقاً للمادة 15 من لوائحها.

ولم تأخذ الغرفة بعين الاعتبار الإهانة العنصرية التي تفوه بها أرناوتوفيتش، ما كان سيحتم إيقافه على الأقل لفترة 10 مباريات بحسب ما ينص القانون، وبالتالي حرمانه من المشاركة في البطولة القارية.


وكان أرناوتوفيتش اعتذر في وقت سابق عن إهانة لاعبي مقدونيا الشمالية بعد تسجيله الهدف الثالث الأحد في بوخارست.

واحتفل المهاجم الذي دخل بديلاً مطلع الشوط الثاني (59)، بهدفه الذي سجله في الدقيقة 89 وأكد به الفوز الأول لمنتخب بلاده في ثلاث مشاركات لها في النهائيات، بغضب قبل أن يتدخل زميله دافيد ألابا لإسكاته.

وزعمت تقارير إعلامية أن أرناوتوفيتش، مهاجم شنغهاي سيبغ الصيني، شتم مدافع ليدز يونايتد الإنكليزي إزغيان أليوسكي في إشارة إلى أصوله الألبانية.


وقال أرناوتوفيتش الذي دافع عن ألوان ستوك سيتي ووست هام يونايتد الإنكليزيين سابقاً، في بيان نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي: "كانت هناك بعض الكلمات الساخنة أمس في مشاعر المباراة التي أود أن أعتذر عنها - خاصة لأصدقائي من مقدونيا الشمالية وألبانيا".

وتابع "أود أن أقول شيئًا واحدًا بوضوح شديد: أنا لست عنصريًا! لدي أصدقاء في كل بلد تقريبًا وأنا أؤيد التنوع"، مضيفًا "كل من يعرفني يدرك ذلك...".

وأردف "أنا آسف، أنا آسف، أنا آسف. دعونا ننسى الأمر، إنه ليس جزءًا من كرة القدم".