تعهّدات بـ40 مليار دولار في مستهل منتدى أممي لتعزيز حقوق المرأة

أ ف ب

تعهّدت دول ومنظمات دولية ومؤسّسات خيرية وشركات خاصة في مستهلّ منتدى أممي في باريس الأربعاء توفير استثمارات جديدة بقيمة 40 مليار دولار لتعزيز حقوق المرأة والمساواة بين الجنسين والتصدّي لـ"قوى محافظة وذكورية" تهدّد مكتسبات النساء حول العالم.

وأعلنت هيئة الأمم المتّحدة للمرأة التي نظّمت "منتدى جيل المساواة" في بيان أنّ هذا المبلغ يشمل 17 مليار دولار تعهّدت توفيرها الدول وحوالى 10 مليارات تعهّد تقديمها البنك الدولي و2.1 مليار دولار وعدت بتقديمها مؤسّسة بيل وميليندا غيتس الخيرية.

وأوضح البيان أنّ "مؤسسة فورد" الخيرية ستقدّم من جهتها 420 مليون دولار ولا سيّما لتمويل برامج لمكافحة "العنف القائم على النوع الاجتماعي".


وانطلقت أعمال هذا المنتدى حضوريًا وعبر الإنترنت وسيستمر حتى الجمعة وهو أهمّ مؤتمر حول المساواة بين الجنسين منذ قمة بكين في 1995. ويرمي المؤتمر إلى الحصول على "التزامات ملموسة" من الدول، وكذلك من منظمات المجتمع المدني والمؤسسات الخيرية.

ويفترض أن يؤدي المؤتمر إلى وضع "خطة تسريع عالمية" نحو المساواة حول مواضيع عدّة مثل العنف بحقّ النساء والحقّ في الجسد، والمساواة الاقتصادية. 


وستبحث كلا من هذه المواضيع "تحالفات عمل" تشمل دولاً ومنظمات دولية ومجموعات من المجتمع المدني والقطاع الخاص وذلك بهدف وضع "خارطة طريق" يتم تقييم تنفيذها كل خمس سنوات.