إخلاء منازل في قرى عند أطراف القدس بسبب حريق ضخم

أ ف ب

أُخليت أمس الأحد منازل في قرى عدة عند أطراف القدس بسبب اندلاع حريق ضخم في مناطق مشجّرة.

ويحاول عشرات من عناصر الإطفاء إخماد النيران بمؤازرة طائرات لمكافحة الحرائق، وأمكن رؤية الدخان من أنحاء عدة في القدس. وأعلن متحدّث باسم جهاز الإطفاء في القدس في بيان أن "الحريق يتمدد سريعًا بسبب الرياح القوية وقد استدعينا عناصر إطفاء من مناطق عدة لمساعدتنا".

وبعدما اقتربت ألسنة النيران من قرى عدة تقع غربي القدس بينها بيت مئير ورامات رازيل، تم إجلاء السكان وفق ما أعلنت الشرطة التي أعلنت إغلاق طرق عدة. 


وصرّح إسحق رافيتز رئيس بلدية كريات يعاريم المجاورة لهذه القرى للإذاعة الرسمية أن بلدته "فتحت أبوابها (...) لكل العائلات التي تحتاج إلى حماية".

وكان قد اندلع حريق في هذه البلدة بالذات قبل عشرة أيام تم إخماده سريعا. ولم تعرف إلى الآن أسباب الحريق، علمًا بأن إسرائيل تشهد في الصيف حرائق عدة بسبب ارتفاع درجات الحرارة.


وفي الأسابيع الأخيرة شهد حوض المتوسّط حرائق عدة، خصوصًا في اليونان وتركيا والجزائر حيث قضى منذ الإثنين العشرات جراء حرائق غابات.