البابا فرنسيس يصلّي في شهر آب من أجل الكنيسة التي تسير

فاتيكان نيوز

صدرت عصر الثلاثاء رسالة الفيديو البابا فرنسيس لنيّته للصلاة لشهر آب اغسطس 2021 قال فيها إن دعوة الكنيسة الخاصة هي التبشير، والذي لا يعني الاقتناص، لا. الدعوة هي التبشير، لا بل إن هوية الكنيسة هي التبشير.

تابع: يمكننا أن نجدد الكنيسة فقط من خلال تمييز إرادة الله في حياتنا اليومية. ومن خلال البدء بتغيير يقودنا فيه الروح القدس. إنَّ إصلاح ذواتنا كأشخاص، هو هذا التغيير. 

أن نسمح للروح القدس، الذي هو عطية الله في قلوبنا، أن يذكرنا بما علّمه يسوع ويساعدنا على تطبيقه. لنبدأ إذًا بإصلاح الكنيسة بإصلاح ذواتنا. بدون أفكار مسبقة، بدون أحكام أيديولوجية، بدون تصلّب، وإنما انطلاقًا من خبرة روحية، خبرة عطاء وخبرة محبّة وخبرة خدمة.



أضاف: أحلم بخيار أكثر إرسالي، يذهب إلى لقاء الآخر دون اقتناص ويحوِّل جميع الهيكليات من أجل تبشير عالم اليوم. لنتذكر أن الكنيسة تواجه الصعوبات على الدوام وتمر دائمًا في أزمات لأنّها حيّة: إنَّ الأشياء الحية تعاني الأزمات. وحدهم الموتى لا يعانون الأزمات. وختم بالقول: لنصلِّ من أجل الكنيسة لكي تنال من الروح القدس النعمة والقوة لكي تصلح نفسها في ضوء الإنجيل.