رصد "كوكب رضيع" في الفضاء.. يبعد 400 سنة ضوئية

وكالات

اكتشف علماء الفلك واحدا من أصغر الكواكب سنّا على الإطلاق، مما سيساعد على فهم طريقة وكيفية تشكل الكواكب.



وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن الكوكب، المعروف باسم 2M0437b، يبلغ عمره ملايين السنين فقط، ويعتقد أنه "أكبر بقليل من كوكب المشتري.

ووفقا لفريق دولي من العلماء، بقيادة جامعة هاواي الأميركية، فإن الكوكب 2M0437b" ما يزال في عمر مبكر، وما يزال ساخنا بفعل الطاقة المنبعثة أثناء تكوينه.


وذكر العلماء أن درجة حرارته تشبه درجة حرارة "الحمم البركانية المنبعثة من بركان Kīlauea". وتم رصد الكوكب، الذي يبعد 400 سنة ضوئية من الأرض، لأول مرة في عام 2018 باستخدام تلسكوب سوبارو.


وقال المؤلف الرئيسي للدراسة، إريك جايدوس، في بيان: "هذا الاكتشاف المفاجئ ينضاف إلى قائمة الكواكب التي يمكننا مراقبتها مباشرة باستخدام التلسكوبات".

وأضاف: "من خلال تحليل الضوء المنبعث من هذا الكوكب، يمكن أن نفهم بعض الأشياء عن نشأته وتكوينه وبعض التفاصيل الأخرى".