"إعصار شاهين".. احتجاز أشخاص وقطع طرق في سلطنة عُمان

وكالات 

تسبب "إعصار شاهين"، الذي وصل إلى سواحل سلطنة عمان الأحد، في احتجاز مواطنين داخل مركباتهم، وقطع طرق رئيسية، بسبب الأمطار الغزيرة والرياح القوية المصاحبة له.  



وأعلنت هيئة الدفاع المدني والإسعاف في سلطنة عمان، الأحد، أن فرق الإنقاذ استجابت لتسعة بلاغات تتعلق باحتجاز أشخاص بمركباتهم في محافظة مسقط، نتيجة الأمطار الغزيرة الناتجة عن إعصار شاهين.

وتمكنت فرق الإنقاذ من انتشال 25 شخصا، جميعهم في صحة جيدة، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء العمانية على حسابها في تويتر.


وذكرت الوكالة أن الإعصار تسبب في قطع الحركة المرورية على طريق السلطان قابوس، خصوصا في حي الوزارات ومقابل طريق جامع السلطان قابوس الأكبر.

وطالبت هيئة الدفاع المدني والإسعاف مستخدمي الطريق أخذ الحيطة والحذر واستخدام مسارات بديلة.


وارتفع منسوب المياه في منطقة الزاهية بولاية مطرح من جراء التأثيرات المباشرة للحالة المدارية "شاهين"، حيث جرى توجيه المواطنين والمقيمين بالصعود إلى أعلى منازلهم.

وشهدت محافظة مسقط أمطارا شديدة الغزارة، من جراء التأثيرات المباشرة للإعصار.


وأفادت وكالة الأنباء العمانية ببدء سريان وادي عدي ووادي الخوير، مشيرة إلى احتمال سريان معظم أودية محافظة مسقط. وناشدت الجهات المختصة جميع السكان بضرورة البقاء في المناطق الآمنة وعدم الخروج إلا للضرورة.

وأعلنت الجهات المختصة في سلطنة عُمان، ليلة الأحد، عن بدء تأثر سواحل السلطنة والمناطق الداخلية للبلاد بالإعصار "شاهين"، وقال بيان تحذيري إن سرعة الرياح ستصل إلى 60 عقدة في الساعة (110 كم/ ساعة)، في حين سيصل ارتفاع الموج إلى 12 كم.


وبدأت العديد من المناطق في سلطنة عمان تشهد تساقطا كثيفا للأمطار الرعدية، وفق بيان صادر عن ثلاث جهات هي: المركز الوطني للإنذار المبكر من المخاطر المتعدة، والمديرية العامة للأرصاد الجوية، وهيئة الطيران المدني.

وبحسب البيان الذي نشرته وكالة الأنباء العمانية على حسابها في تويتر، فقد أظهرت آخر تحاليل المركز الوطني للإنذار المبكر من المخاطر المتعددة استمرار الإعصار شاهين في حركته نحو سواحل السلطنة المطلة على بحر عمان.


وقالت الهيئة العامة للطيران المدني، إن الإعصار يبعد حوالي 130 كم عن محافظة مسقط، بينما تبعد أقرب كتلة سحب ركامية 80 كم، وتقدر سرعة الرياح حول المركز بـ64 عقدة (116 كم/ ساعة).