السجن المؤبد لشاب شنّ هجومًا مسلّحًا على كنيس في كاليفورنيا

أ ف ب

أنزلت محكمة أميركية أمس الخميس عقوبة السجن المؤبد من دون إمكانية الحصول على إفراج مشروط على شاب أقرّ بإطلاقه النار داخل كنيس يهودي في كاليفورنيا في 2019 في هجوم أدّى لمقتل امرأة وإصابة ثلاثة أشخاص آخرين بجروح.



وجون إيرنست، طالب التمريض السابق البالغ من العمر حالياً 22 عاماً، أقرّ بالذنب في الهجوم المسلّح الذي استهدف كنيس شاباد اليهودي في بواي بالقرب من مدينة سان دييغو.

وأسفر الهجوم المسلّح على الكنيس الذي كان بداخله في حينه عشرات الاشخاص عن مقتل امرأة تبلغ من العمر 60 عاماً وإصابة ثلاثة أشخاص آخرين بجروح، بينهم طفل وحاخام.


وقال إيرنست بحسب وثائق المحكمة "أنا أحاول فقط الدفاع عن بلدي في وجه اليهود". كما أقرّ إيرنست بإضرامه النار في مسجد في آذار عام 2019، في هجوم وصف تفاصيله في كتيّب عنصري ومعادٍ للسامية نشره على الإنترنت قبيل ساعات من إطلاقه النار داخل الكنيس.

وواجه إيرنست احتمال الحكم عليه بالإعدام، العقوبة التي ما زالت سارية في كاليفورنيا لكنّ العمل بها معلّق منذ 2006. 


ونفّذ إيرنست هجومه على الكنيس في آخر يوم من احتفالات عيد الفصح اليهودي وبعد ستّة أشهر بالتمام من اعتداء استهدف كنيساً آخر في مدينة بيتسبيرغ بولاية بنسلفانيا وأسفر عن سقوط 11 قتيلاً.