صحة الرئيس الأميركي.. البيت الأبيض يكشف تفاصيل جديدة

وكالات

أعلن طبيب البيت الأبيض، الخميس، أن الرئيس الأميركي أجرى عملية لاستئصال زوائد لحمية في القولون، مشيرا إلى أن الورم من النوعية الحميدة.



وقال طبيب البيت الأبيض في بيان إن ورم القولون الذي تمت إزالته الأسبوع الماضي خلال عملية بالمنظار "هو ورم حميد وبطيء النمو، لكنه قد يكون مرحلة سابقة لتشكل سرطان محتمل، مؤكدا أنه لا داعي لاتخاذ مزيد من الإجراءات في الوقت الحالي.


ويبلغ بايدن 79 عاما، وهو أكبر من تولى رئاسة الولايات المتحدة في تاريخها.

وعلى الرغم من استمرار التكهنات بشأن ما إن كان سيخوض انتخابات الرئاسة مجددا في 2024، قال بايدن إنه يتوقع أن يقدم على ذلك، وسط تكهنات بأن كبر سنه قد يدفعه للتراجع.


فحص طبي روتيني

وفي وقت سابق، أعلن طبيب البيت الأبيض في تقرير صحي مفصّل أن الرئيس الأميركي بـ"صحة جيدة" و"يتمتع بالقدرة" على أداء وظيفته رئيسا للولايات المتحدة، وذلك بعد خضوع الأخير لفحص طبي روتيني.


وأشار الطبيب كيفن أوكونر إلى أن الرئيس الأميركي يتناول ثلاثة عقاقير بناء على وصفة طبية وعقارين آخرين من دون وصفة. وكتب أن "الرئيس لا يزال رجلا بصحة جيدة وقويا"، مؤكدا أنه "يتمتع بالقدرة على أن يُمارس بنجاح مهمات الرئاسة".


وأعلن البيت الأبيض أن بايدن استأنف مهماته الرئاسية قرابة الساعة 16:35 ت غ الجمعة، بعدما سلمها لفترة قصيرة لنائبة الرئيس كامالا هاريس، بسبب خضوعه لجراحة تتطلب تخديرا.

وكتبت الناطقة باسم الرئاسة الأميركية جين ساكي عبر تويتر أن الرئيس الأميركي الذي خضع لتنظير "روتيني" للأمعاء تحدث إلى هاريس ومدير مكتبه "قرابة الساعة 11:35 هذا الصباح. وكان في حال جيدة وقد استأنف مهماته في تلك اللحظة".