البابا: تجري مناقشة عقد لقاء جديد مع بطريرك موسكو وعموم روسيا كيريل

تاس

قال البابا فرنسيس، إنه تجري مناقشة عقد لقاء جديد بينه وبين بطريرك موسكو وعموم روسيا كيريل.



وأضاف خلال مؤتمر صحفي على متن الطائرة لدى عودته من الرحلة الرسولية لليونان وقبرص: "سيعقد اللقاء مع البطريرك كيريل، في الأفق المنظور. 


أعتقد أن رئيس دائرة العلاقات الكنسية الخارجية في الكنيسة الأرثوذكسية الروسيّة المطران هيلاريون، سيزورنا الأسبوع المقبل، للاتفاق على الاجتماع المحتمل. 


يُقال إن البطريرك سيسافر قريبًا، لا أعرف بالضبط أين، على ما يبدو إلى فنلندا، لكنني لست متأكدًا من ذلك. أنا مستعد دائمًا للذهاب إلى موسكو. لست بحاجة إلى بروتوكولات للتحدث مع أخيك".


يُشار إلى أنه تم عقد اللقاء السابق بين البابا والبطريرك الروسي، وهو الأول في التاريخ بعد الانشقاق الكبير عام 1054 عندما انقسمت الكنائس الكاثوليكية والأرثوذكسية تمامًا، في العاصمة الكوبيّة هافانا في 12 شباط 2016. وفي ختامه، تم التوقيع على إعلان مشترك يتكون من 30 بندًا.