سويسرا.. حجر صحي على المئات بعد إصابتين بـ"أوميكرون"

وكالات 

قالت السلطات الصحية السويسرية، الخميس، إنه تم وضع حوالى ألفي شخص، من بينهم 1600 طفل، في الحجر الصحي، بعد رصد إصابتين بالمتحورة أوميكرون في حرم مدرسة جنيف الدولية المرموقة.



وأوضحت السلطات في بيان أن الشخصين المصابين "على اتصال عائلي وثيق مع شخص مصاب عائد من رحلة من جنوب إفريقيا". وأشارت السلطات إلى أن الإجراء الذي اتخذته "هو الإجراء الأول بهذا الحجم" في سويسرا منذ رصد المتحور أوميكرون.


وقالت: "من الضروري إبطاء دخول المتحور إلى أراضينا. وعندما يتم رصدها، من الضروري أيضًا تقليل انتقال العدوى في سويسرا إلى أقصى حد ممكن".


وسيتواصل الحجر الصحي عشرة أيام، وسيتعين على طلاب وأساتذة المدرسة الواقعة بالقرب من جنيف، إجراء اختبارات بي سي آر. كما سيتعين إخضاع عائلاتهم لفحوص من أجل رصد أي إصابات بالمتحور أوميكرون الذي اكتُشِف أول مرة في جنوب إفريقيا نهاية نوفمبر.