بوفون يهاجم رونالدو: يوفنتوس فقد هويته بعد انضمامه للفريق

وكالات

شنّ أسطورة حراسة المرمى الإيطالية، جانلويجي بوفون، هجوما على النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، متحدثا عن الفترة التي جمعت اللاعبين في يوفنتوس الإيطالي.



وفي حديث صحفي، قال بوفون الذي انتقل من يوفنتوس إلى بارما هذا الموسم، إن "البيانكونيري" فقد هويته بعد انتقال رونالدو إلى الفريق قادما من ريال مدريد الإسباني.


وأشار بوفون في حديث مع شبكة TUDN الأميركية، إن لعب رونالدو في يوفنتوس "أفقد الفريق حمضه النووي".


وأضاف: "كان يوفنتوس يمتلك فرصة الفوز بدوري أبطال أوروبا في الموسم الأول لرونالدو مع الفريق، ولكنني لم أفهم ماذا حدث بالضبط".


وتابع: "عندما عدت إلى يوفنتوس من سان جرمان لعبت إلى جواره لمدة عامين، وقدّم الفريق أداء جيدا، ولكنني أعتقد أن يوفنتوس فقد هويته بانضمام رونالدو إلى الفريق".


وأوضح: "وصلنا إلى نهائي دوري الأبطال في عام 2017 لأن الفريق كان يضم الكثير من اللاعبين ذوي الخبرة، وكنا فريقا متكاملا، ولكننا فقدنا هذه الميزة بوجود رونالدو".


واختتم بوفون حديثه قائلا: "عدم فوزي بدوري الأبطال يجعل روحي التنافسية مستمرة على هذا الشكل. ربما لو فزت بذلك اللقب لكنت أعلنت اعتزالي، لأنه لم يكن عندي أي إنجاز كروي أهم من ذلك كي أسعى لتحقيقه".


وتوج بوفون بلقب الدوري الإيطالي 10 مرات بقميص يوفنتوس وبقي معه حين هبط الى الدرجة الثانية موسم 2006-2007 بسبب فضيحة التلاعب بالنتائج، ما عزز مكانته لدى مشجعي فريق "السيدة العجوز" الذي وصل معه الى نهائي دوري الأبطال ثلاث مرات لكنه سقط عند العقبة الأخيرة أمام غريمه المحلي ميلان (2003) وبرشلونة (2015) وريال مدريد (2017).