قتلى وعشرات المصابين في ثوران بركان بإندونيسيا

وكالات 

أفادت وكالة إدارة الكوارث في إندونيسيا، الأحد، بوقوع 13 قتيلا، جرّاء ثوران بركان سيميرو، حسبما نقلت "فرانس برس". وذكرت الوكالة أنه تم إجلاء عشرة أشخاص حوصروا بعد ثوران بركان سيميرو في جزيرة جاوة، بينما أصيب العشرات.



وأظهرت مقاطع فيديو نشرها مسؤولو الطوارئ السكان وهم يركضون بينما غطت سحب الدخان والرماد القرى المجاورة في مقاطعة جاوة الشرقية السبت.


وقال مسؤول بوكالة مواجهة الكوارث لرويترز إنه تم إجلاء عشرة أشخاص كانوا قد حوصروا عند مناجم قرب البركان.


وأشارت الوكالة إلى أن 35 شخصا على الأقل نُقلوا إلى المستشفى، بينما قال إندا ماسدور نائب رئيس منطقة لوماجانج القريبة في مؤتمر صحفي إن 41 أصيبوا بحروق.


وسيميرو، الذي يقع عند أعلى قمة في جزيرة جاوة، واحد من بين ما يقرب من 130 بركانا نشطا في إندونيسيا. جدير بالذكر أن البركان سيميرو كان قد ثار في يناير الماضي دون أن يسفر عن سقوط ضحايا.