"ناسا" تؤجل إطلاق أكبر وأقوى تلسكوب إلى الفضاء

وكالات 

أعلنت وكالة االفضاء الأميركية "ناسا" الأربعاء أن التلكسوب "جيمس ويب" الذي كان يفترض إطلاقه في 22 ديسمبر من مدينة كورو في غويانا الفرنسية، لن يطلق قبل 24 ديسمبر بسبب مشكلة تقنية في الاتصال.



وأُجّل تاريخ إطلاق "جيمس ويب" الذي ينتظره العلماء لبضعة أيام، بعد حادث خلال التحضيرات لإطلاقه والتي تطلّبت اختبارات إضافية.


وأوضحت "ناسا" في بيان أن "الفرق تعمل على مشكلة تقنية في الاتصال بين المرصد ونظام الإطلاق على الأرض"، مشيرة إلى أن "عملية الإطلاق بواسطة صاروخ (أريان) أجّلت إلى 24 ديسمبر على أقرب تقدير".


وأعلنت الوكالة أن تاريخا جديدا لإطلاق التلسكوب سيُحدد قبل الجمعة، وفق ما ذكرت "فرانس برس".


ويعتبر "جيمس ويب" جوهرة هندسية معقدة، وسيكون أكبر وأقوى تلسكوب يرسل إلى الفضاء على الإطلاق وصنع التلسكوب في الولايات المتحدة تحت إشراف "ناسا"، ويضمّ معدات من وكالتي الفضاء الأوروبية والكندية.


ووصل التلسكوب إلى غويانا الفرنسية في أكتوبر، بعد رحلة استغرقت 16 يوما في سفينة انطلقت من كاليفورنيا. وقُدّم "جيمس ويب" على أنه خليفة التلسكوب "هابل" الذي أطلق في العام 1990.


وستشمل مهمة التلسكوب اكتشاف مراحل تشكل الفضاء كلها بدقة عالية، وذلك حتى العصور الأولى للكون وتشكيل المجرات الأولى.