عارض مفاجئ لـ"أوميكرون".. قادم من الأذن

وكالات

يعاني مرضى "كوفيد-19"، الذي يسببه فيروس كورونا، من أعراض شائعة مثل السعال المستمر وفقدان حاستي الشم والتذوق، لكن مرضى المتحور الجديد "أومكيرون، بدأوا يبلغون عن مجموعة واسعة من الأعراض المختلفة.



وذكرت صحيفة "الصن" البريطانية، نقلا عن خبراء، أن بعض المصابين بـ"أوميكرون" عانوا من آلام في الأذن، تعني إصابتهم بالمتحور.


وذكرت كونستانتينا ستانكوفيتش، رئيسة قسم طب الأذن والأنف والحنجرة في جامعة ستانفورد الأميركية، أن آلام الأذن أصبحت علامة شائعة على الإصابة بالمتحور الجديد.


وقالت إن فريقا علم بأن المصابين بمرض "كوفيد -19"، يمكن أن يصابوا بأعراض في الأذن الداخلية. ومن أجل اختبار هذه النظرية، صنع الفريق نموذجا للأذن الداخلية وجرى تعريضها لفيروس كورونا.


وعلقت ستانكوفيتش قائلة إن العدوى ربما تكون موجودة في الأذنين، مرجحة أن العدوى جاءت عن طريق الأنف. ويبرز هذا العارض أهمية ارتداء الكمامة التي توفر حماية للأنف من فيروس كورونا، فتحجبه عن اقتحام الأنف والوصول إلى الأذن.


وقالت الخبيرة: "إذا لاحظت ضعفا في السمع أو دوارا في أذنيك، فلا تتجاهلهما"، مشيرة إلى أن هذا العارض كان الوحيد الذي رصده فريقها لدى بعض مصابي "كوفيد-19".


ونصحت من يواجه هذا العارض بإجراء فحص فيروس كورونا فورا.