عدد "قياسي" للوفيات في روسيا.. أبرز الأسباب كورونا

وكالات 

سجّلت وكالة الإحصاءات الروسية (روستات)، الجمعة، أكثر من 660 ألف وفاة مرتبطة بكوفيد-19 خلال العامين 2020 و2021، مما يشكل نحو ضعف الحصيلة الرسمية التي تدلي بها الحكومة في شكل يومي، والتي بلغت حتى الآن 329 ألفا و443 وفاة.



وعزت الوكالة ذلك الى إحجام نسبة كبيرة من المواطنين الروس عن تلقي اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، وإجراءات الإغلاق شبه المعدومة منذ ربيع 2020 وعدم احترام التدابير الصحية الوقائية وفي مقدمها وضع الكمامة في وسائل النقل العام.


في السياق نفسه، أفادت وكالة الإحصاءات أن روسيا خسرت أكثر من مليون من سكانها في العام 2021، في رقم قياسي منذ انهيار الاتحاد السوفياتي.


وأوضحت أن روسيا سجلت بين يناير وديسمبر من العام الفائت مليونين و445 ألفا و509 وفيات، مقابل مليون و402,834 ولادة. ويعني ذلك أن معدل الوفيات ازداد بنسبة 15,1 في المئة مقارنة بالعام 2020، عازية ذلك خصوصا إلى كوفيد-19.