إصابة ملك إسبانيا وملكة الدنمارك بفيروس كورونا

وكالات 

أعلن في كل من كوبنهاغن ومدريد، اليوم الأربعاء، عن إصابة ملك إسبانيا وملكة الدنمارك بفيروس كورونا.



ففي مدريد، قال القصر الملكي في إسبانيا في بيان إن فحوصات الملك فيليبي أثبتت إصابته بفيروس كورونا، اليوم الأربعاء، بعد ظهور أعراض خفيفة عليه أثناء الليل.


وأضاف البيان أن ملك إسبانيا سيخضع للعزل لسبعة أيام، وفقا لرويترز.


وجاء في البيان أن "الحالة الصحية العامة لصاحب الجلالة جيدة وسيواصل أنشطته من مقر إقامته"، مضيفا أنه لم تظهر أي أعراض على زوجته الملكة ليتيثيا ولا ابنتهما الأميرة صوفيا.



وفي كوبنهاغن، قال البلاط الملكي في الدنمارك في بيان، اليوم الأربعاء، إن الملكة مارغريت أصيبت بفيروس كورونا، ولكن أعراض المرض‭‭ ‬‬التي تظهر عليها خفيفة.


وأضاف البلاط الملكي أن الملكة، التي تجلس على العرش منذ نصف قرن، ألغت عطلتها الشتوية المخطط لها في النرويج والتي كان من المفترض أن تبدأ اليوم الأربعاء.


وأشار البيان إلى أن الملكة، البالغة من العمر 81 عاما، معزولة في جناح في قصر أمايلنبور في قلب العاصمة كوبنهاغن.