لسبب غريب أثار الغضب.. الحكم حرم صلاح من هدف محقق أمام إنتر

وكالات

أصيب جماهير ليفربول بالذهول، بسبب قرار تحكيمي غريب، خلال لقاء فريقهم ليفربول الإنجليزي مع إنتر ميلانو الإيطالي مساء الأربعاء.



وانتصر ليفربول خارج قواعده، على إنتر ميلانو، بنتيجة 2-0، في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا.


ولكن الحكم البولندي سيمون مارسينياك، حرم ليفربول ونجمه المصري محمد صلاح، من هدف محقق، بسبب قرار غريب.


ومع نهاية الشوط الأول، تسلم محمد صلاح تمريرة في نصف ملعب الخصم، وبدا كأنه سيتجه منفردا بالمرمى، إلا أن الحكم البولندي أطلق الصافرة، لأن "وقت الشوط الأول انتهى".


صافرة الحكم أثارت استغراب النجم المصري، الذي كانت أمامه فرصة انفراد وهدف محقق، خاصة وأن الهجمة جاءت بعد ثوان قليلة من نهاية الوقت المضاف بدلا للضائع.


وعادة ما يمدد الحكام وقت الشوط إذا أشارت الساعة لانتهائه أثناء فرصة خطيرة، حتى تنتهي الفرصة.


صافرة الحكم البولندي "المفاجئة" فجرت موجة من الغضب لجماهير ليفربول على وسائل التواصل الاجتماعي، التي انتقدت القرار الغريب.