‏إظهار الرسائل ذات التسميات أخبار عاجلة. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات أخبار عاجلة. إظهار كافة الرسائل

مقتل نائب بريطاني طعنا في كنيسة

وكالات 

قُتل نائب بريطاني بحزب المحافظين الذي يقوده رئيس الوزراء بوريس جونسون بعد طعنه عدة مرات، يوم الجمعة، على يد رجل دخل إلى اجتماع بين النائب وأفراد من دائرته الانتخابية في إحدى الكنائس.



وتعرض ديفيد أميس (69 عاما)، الذي يمثل ساوثيند ويست في إسيكس بشرق إنجلترا للطعن ظهر الجمعة في كنيسة بلفيرز المعمدانية.

ودخلت قوات الشرطة الكنيسة، وقالت إنها اعتقلت رجلا وإنها لاتبحث عن أي شخص آخر على صلة بالحادث. ونقلت رويترز عن الشرطة إن النائب أميس "تلقى علاجا على أيدي خدمات الطوارئ لكن للأسف توفي في مكان الحادث".


وتابعت "تم اعتقال شخص يبلغ من العمر 25 عاما على وجه السرعة بعد وصول الضباط إلى مكان الحادث للاشتباه في ضلوعه في القتل، وتم العثور على سكين".

وانتخب أميس لأول مرة في البرلمان لتمثيل باسيلدون عام 1983،ثم ترشح للانتخابات في ساوثيند ويست عام 1997.

البابا فرنسيس سيتوجه إلى جزيرة ليسبوس خلال زيارته اليونان

أ ف ب

يزور البابا فرنسيس قريبًا جزيرة ليسبوس اليونانية التي أصبحت رمزًا لأزمة استقبال اللاجئين، بعد أن كان زارها في عام 2016، على ما أفاد مسؤول ديني ووزارة الهجرة اليونانية الخميس.



وكان البابا أعلن أوائل أيلول أنه سيزور اليونان وقبرص ومالطا، دون تحديد موعد رحلته.

وأفادت مراسلة وكالة فرانس برس بأن وفدًا من الفاتيكان زار الخميس مخيم مافروفوني للمهاجرين في جزيرة ليسبوس للتحضير لزيارة البابا الأرجنتيني.

وقال مصدر محلي لفرانس برس إن الزيارة البابوية لليونان مقررة بين أواخر تشرين الثاني وأوائل كانون الأول اعتمادًا على الوضع الصحي.


وقام الوفد يرافقه الأمين العام لوزارة الهجرة اليونانية مانوس لوغوثيتيس، بتفقد أزقة مخيم مافروفوني المؤقت الذي أقيم على عجل قبل عام بعد احتراق مخيم موريا الذي زاره البابا في نيسان 2016.

وقال رئيس أساقفة كاثوليك منطقة بحر إيجه جوزف برنتيزيس الخميس "عندما يعود إلى اليونان، يرغب البابا في المجيء أيضًا إلى ليسبوس"، مشيرًا إلى "التجربة الإيجابية" للبابا "خلال زيارته السابقة". وأضاف أن البابا "يريد أن يرى تطور قضية اللاجئين" و"ثمرة جهود اليونان".


وأشار إلى أن البابا يريد خلال زيارته أن "يقوم بإعلان إنساني" بشأن اللاجئين و"(ليقول) أيضًا إن العبء الذي تتحمله اليونان يجب أن تعترف به الدول الأوروبية الأخرى". 

من جهته قال لوغوثيتيس إن الزيارة "حدث عالمي بالغ الأهمية"، مشيرًا إلى أن الزيارة البابوية إلى ليسبوس ستقتصر على زيارة المخيم.

حال تلقي لقاح الجرعة الواحدة.. "خطوة مهمة" للحماية من كورونا

وكالات

خلصت دراسة أميركية جديدة إلى أن متلقي لقاح "جونسون آند جونسون" يصبحون في وضع أفضل في حال تلقوا جرعة تعزيز من لقاحات أخرى مثل "فايزر" و"مودرنا".



ويتميز لقاح "جونسون آند جونسون" عن بقية اللقاحات بأنه يعطى على جرعة واحدة لا اثنتين.

وفحصت دراسة معاهد الصحة الوطنية في الولايات المتحدة حالات 450 شخصا بالغا، تلقوا اللقاحات المعتمدة في البلاد، ومن بينها لقاح "جونسون آند جونسون".


وكانت الغاية من الدراسة معرفة مزايا وعيوب استخدام جرعات التعزيز المختلفة، بحسب ما أفادت وسائل إعلام أميركية، الأربعاء.

وتم تقسيم المتطوعين في الدراسة إلى مجموعتين، الأولى تلقى أفرادها جرعة تعزيز إضافية من اللقاح الآخر، والثانية تلقى أفرادها جرعة تعزيز من لقاح آخر.


وعمل الباحثون على قياس مستويات الأجسام المضادة بعد أسبوعين و4 أسابيع من منح الجرعة المعززة.

ولاحظ الباحثون أن جرعة التعزيز عززت من الأجسام المضادة في الجسم، على أن جرعتي "فايزر ومودرنا" كانتا تعملان بشكل أفضل مقارنة بجرعة "جونسون آند جونسون".


الجرعة الـ3 من اللقاحات: تفاؤل بالحل أم عودة إلى نقطة الصفر؟

وقالوا إنهم لم يرصدوا آي آثار جانبية مرتبطة بالجرعات الإضافية، كما لم تظهر أعراض جديدة على أجسام المشاركين.

وكتب الباحثون في الدراسة أن نتائج عملهم تظهر أن الجرعة التعزيزية ستؤدي إلى تحسين الاستجابة المناعية، بصرف النظر عن نوع اللقاح الأصلي.


وقالوا إن استراتيجية مزج اللقاحات يمكن أن تؤدي إلى تحسين الحماية المناعية التي توفرها اللقاحات بمفردها.

اتصال هاتفي بين الرئيس محمود عباس والبابا فرنسيس حول آخر التطورات الفلسطينية

وكالة الأنباء الفلسطينية

جرى اتصال هاتفي بين رئيس دولة فلسطين محمود عباس والبابا فرنسيس، حيث وضع سيادته قداسة البابا في صورة آخر تطورات القضية الفلسطينية وضرورة وقف الأعمال العدائية من المستوطنين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس.



وخاصة اقتحامات المتطرفين للمسجد الأقصى وعدم احترام الوضع التاريخي للحرم الشريف، والتحذير من عمليات هدم المنازل وطرد الفلسطينيين من بيوتهم في الشيخ جراح وسلوان.


وأكد الرئيس عباس أهمية الذهاب إلى عملية سياسية تنهي الاحتلال الإسرائيلي لأرض دولة فلسطين بعاصمتها القدس الشرقية. وثمّن علاقات الصداقة والتعاون القائمة مع الحبر الأعظم والفاتيكان من أجل إرساء قواعد الاستقرار والسلام في منطقتنا.


مؤكدًا التزام الجانب الفلسطيني بالسلام القائم على قرارات الشرعية الدولية وبرعاية الرباعية الدولية وضرورة الالتزام بتطبيق الاتفاقيات الموقعة.


كما أكد الرئيس الفلسطيني أهمية الحفاظ على الأمن وسيادة القانون، والحفاظ على الوجود المسيحي في الأراضي المقدسة، وتعزيز التسامح وحماية الجميع.

البابا فرنسيس وأحمد الطيب يتسلمان درعي جائزة زايد للأخوة الإنسانية

وكالات

تسلّم كل من البابا فرنسيس وشيخ الأزهر أحمد الطيب درعي جائزة زايد للأخوة الإنسانية هذا الأسبوع.



وجائزة زايد للأخوة الإنسانية هي جائزة عالمية مستقلة تحتفي بجهود الأفراد والكيانات الذين يقدمون إسهاماتٍ جليلة نحو تقدّم الإنسانية وتعزيز التعايش السلمي. 

وقد تأسست الجائزة في شباط 2019 تخليدًا للقاء التاريخي بين البابا فرنسيس وشيخ الأزهر أحمد الطيب، في أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، برعاية من ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حيث وقّع الرمزان وثيقة الأخوة الإنسانية، وأصبحا أول فائزَين فخريين بجائزة زايد للأخوة الإنسانية.


وقام بتقديم درعي الجائزة الكاردينال ميغيل أيوسو رئيس اجتماعات اللجنة العليا والمستشار محمد عبد السلام، الأمين العام للجنة العليا للأخوة الإنسانية، وهي لجنة دولية مستقلة تأسست لتعزيز قيم الأخوة الإنسانية في المجتمعات في جميع أنحاء العالم، وتحقيق تطلعات وثيقة الأخوة الإنسانية.


وأعرب البابا فرنسيس والإمام الطيب عن سعادتهما بجهود الجنة العليا للأخوة الإنسانية، والتي تشرف على جائزة زايد للأخوة الإنسانية، وناشدا لجنة تحكيم جائزة زايد للأخوة الإنسانية 2022 واصلة الروح التي تبثها وثيقة الأخوة الإنسانية من خلال عملهم وجهودهم.

مئات المعتقلين في كشمير الهندية بعد مقتل مدرّسين بالرصاص

أ ف ب

اعتقلت الشرطة مئات الأشخاص في الشطر الهندي من كشمير في إطار التحقيق في سلسلة عمليات قتل يُشتبه بأن متمرّدين ارتكبوها، وفق ما أفاد مسؤولون وكالة فرانس برس.



وتشهد المنطقة ذات الغالبية المسلمة والمتنازع عليها بين الهند وباكستان، توترًا متصاعدًا منذ أن ألغت نيودلهي في آب 2019 الحكم شبه الذاتي الذي كانت تتمتع به ووضعتها تحت وصايتها المباشرة.

وفي الأيام الستة الأخيرة قتل سبعة مدنيين بالرصاص، مما أثار غضبًا شعبيًا عارمًا في كشمير ومختلف أنحاء البلاد. ودان سياسيون من مختلف الأطياف عمليات القتل.


وعلى خلفية عمليات القتل تم اعتقال نحو 500 من سكان المنطقة ممن يشتبه بارتباطهم بجماعات دينية ومتمرّدة محظورة، وفق ما أفاد مسؤول في الشرطة فرانس برس مشترطًا عدم كشف هويته. وشدد المسؤول الأمني على أن أي جهد لن يدّخر للعثور على القتلة.

وأوفدت نيودلهي إلى المنطقة مسؤولاً استخباريًا رفيعًا لقيادة التحقيقات. واستدعت وكالة التحقيق الوطنية، الجهاز الهندي لمكافحة الإرهاب، أربعين مدرسًا في سريناغار لاستجوابهم الأحد، وفق مسؤولين.


وبحسب السلطات، قُتل بالرصاص 29 مدنيا على الأقل في كشمير هذا العام، بينهم عمال ينتمون لأحزاب مؤيدة للهند. وذكر مسؤولون أن 22 منهم مسلمون.

والخميس قُتل بالرصاص مدرّسان من السيخ والهندوس في مدرسة حكومية في سريناغار. كما أردت قوات الأمن الخميس رجلا في تبادل لإطلاق النار في أحد شوارع المنطقة.


وتبنّت مجموعة "جبهة المقاومة" الحديثة العهد نسبيًا عمليات القتل الأخيرة، وقالت إن الذين قتلتهم كانوا يعملون لصالح "مرتزقة الاحتلال وعملائه".

وتم تداول بيانات المجموعة الصادرة بالإنكليزية فقط، على مجموعات واتساب. وتعذّر على فرانس برس التثبّت من صحّتها من مصادر مستقلة. وبثّت عمليات القتل الخوف في صفوف الأقليات التي تقطن كشمير، وقد أفادت وسائل إعلام محلية بأن كثرا فروا من المنطقة.


وطالبت منظمة هيومن رايتس ووتس السبت بمحاسبة المرتكبين وقوات الأمن الهندية المتّهمة بارتكاب انتهاكات بما فيها إساءات وتعذيب وإعدامات خارج نطاق القانون.

وقالت مديرة المنظمة لمنطقة جنوب آسيا ميناكشي غانغولي في بيان إن "الكشميريين يقعون ضحية عنف لا ينتهي من جراء هجمات يشنّها متمرّدون وانتهاكات تمارسها السلطات الحكومية وقوات الأمن".


وتقاتل مجموعات متمرّدة القوات الهندية منذ أكثر من ثلاثة عقود وتطالب باستقلال كشمير أو إلحاقها بباكستان. وأسفر النزاع عن مقتل عشرات آلاف بيم مدنيين وجنود ومتمرّدين.

"فيسبوك" تكشف سبب تعطل خدماتها

وكالات 

كشفت شركة "فيسبوك" سبب تعطل خدمات "واتساب" و"إنستغرام" لعدة ساعات الاثنين، مؤكدة عدم تعرض بيانات المستخدمين لأي اختراق.



وتنوعت التفسيرات المرتبطة بهذا العطل بين فرضية التخريب ووقوع خطأ داخلي كبير على مستوى الشركة، إلا أن "فيسبوك" كشفت في بيان أن "تعديلات خاطئة في الإعدادات هي السبب الرئيسي وراء العطل الذي تسبب في حرمان 3.5 مليار مستخدم لمدة نحو ست ساعات من دخول مواقع فيسبوك وإنستغرام وواتساب".

وأضافت: "اكتشفت فرقنا الهندسية أن تعديلات على أجهزة التوجيه (الراوتر) الرئيسية التي تنسق الحركة بين مراكز البيانات تسببت في مشاكل أدت إلى توقف الاتصال"، حسبما نقلت "رويترز".

وقدمت "فيسبوك" اعتذارها عن العطل الفني الذي أدى لانقطاع خدماتها لنحو ساعات، ومنع مستخدمي الشركة البالغ عددهم 3.5 مليار من الدخول على خدماتها للتواصل الاجتماعي والتراسل.

وقال مايك شروبفر مدير التكنولوجيا لدى" فيسبوك": "إلى كل شركة صغيرة وكبيرة، إلى كل أسرة وكل فرد يعتمد علينا، أنا آسف"، مضيفا: "قد تستغرق عودة الخدمات بنسبة 100 بالمئة بعض الوقت".

مجلس كنائس الشرق الأوسط يطلق نداءً جديدًا من أجل لبنان

مجلس كنائس الشرق الأوسط

"الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: بِمَا أَنَّكُمْ لَمْ تَفْعَلُوهُ بِأَحَدِ هؤُلاَءِ الأَصَاغِرِ، فَبِي لَمْ تَفْعَلُوا" (متّى 45:25)



في ظلّ تدهور الظّروف المعيشيّة في لبنان وتفاقم نسبة الحاجات الإنسانيّة الطارئة، أطلقت دائرة الخدمة والإغاثة "دياكونيا" في مجلس كنائس الشرق الأوسط نداءً جديدًا من أجل تأمين الإحتياجات الملحّة والملجأ الآمن للّبنانيّين والمقيمين في البلاد الّذين يرزحون تحت وطأة الأزمات المستفحلة وعلى مختلف الصّعد.

لذا يسعى المجلس إلى الحدّ من آثار الإنهيار الإقتصاديّ في لبنان من خلال مساندة الفئات الأكثر عوزًا لا سيّما المتأثّرين بشكل مباشر من الظّروف الإقتصاديّة الصّعبة، المتضرّرين من إنفجار مرفأ بيروت، المشرّدين، السيّدات اللّواتي فقدن أزواجهنّ واللّواتي يعشن من دون معيل، المسنّين وذوي الإحتياجات الخاصّة.


كما يهدف النداء إلى تحقيق العديد من الأهداف المرجوّة كمواصلة دعم العائلات الأكثر ضعفًا وتلبية حاجيّاتها الأساسيّة إضافةً إلى تقديم المساعدات النقديّة غير المقيّدة، وتسهيل إمكانيّة الوصول إلى الأدوية خصوصًا للأمراض المزمنة والسّرطان وفيروس كورونا.

يهدف النداء أيضًا إلى مساعدة المتضرّرين من إنفجار بيروت والظّروف الإقتصاديّة من ناحية إستعادة أعمالهم ونشاطهم المعتاد أو إيجاد فرص عمل جديدة. 


كذلك الدعم التعليمي لضمان التعليم الجّيد للطلّاب الأكثر حاجةً، والمساهمة في مساندة المتأثّرين من الظّروف الرّاهنة بغية تخطّي التحدّيات الّتي تقع أمامهم وتعزيز رفاهيّتهم.

فضيحة أخلاقية تطيح مفوضة رابطة الدوري الأميركي

وكالات 

استقالت ليزا بيرد، مفوضة رابطة دوري كرة القدم الأميركي للسيدات، نتيجة ضغوطات بسبب طريقة تعاملها مع مزاعم سلوك جنسي لأحد المدربين، حسبما أعلنت الرابطة مساء الجمعة.



وجاء قرار استقالة بيرد بعد إعلانها إرجاء مباريات نهاية الأسبوع من دوري السيدات في مختلف أنحاء البلاد.

وقالت الرابطة في بيان دون أن تسمي بديلا لبيرد: "تلقت رابطة الدوري وقبلت استقالة ليزا بيرد كمفوضة لها"، وفق ما نقلت "فرانس برس".


وجاءت استقالة بيرد بعد يوم من إقالة نادي نورث كارولينا كورادج مدربه بول رايلي بسبب ما وصفه الفريق بأنه "مزاعم خطيرة متعلقة بسوء السلوك".

وذكرت بيرد الجمعة قبل استقالتها: "كان هذا الأسبوع ومعظم الموسم صادما للغاية للاعباتنا وموظفينا، وأتحمل كامل المسؤولية للدور الذي لعبته".


وأضافت في بيان "أنا آسفة جددا للألم الذي يشعر به كثر... إدراكا لتلك الصدمة، قررنا عدم دخول الميدان نهاية هذا الأسبوع كي نمنح الجميع بعض المساحة للتفكير".

وجاءت إقالة المدرب الإنجليزي رايلي بعد تفصيل موقع "ذي أثلتيك" سوء سلوكه الجنسي الواسع النقاط والذي امتدت على أندية ودوريات عدة منذ العام 2010.


وكان رايلي ثاني مدرب في الدوري يقال هذا الأسبوع بعد إنهاء الرابطة عقد ريتشي بورك مدرب واشنطن سبيريت، بعد تحقيق في مزاعم إساءة لفظية وعاطفية.

اختيار مصر المرشحة لاستضافة المؤتمر الدولي للمناخ 2022

وكالات 

أعلن اليوم السبت عن اختيار مصر بوصفها الدول المرشحة لاستضافة المؤتمر الدولي المقبل للمناخ.



فقد قال مبعوث الولايات المتحدة بشأن المناخ، جون كيري، السبت، إن مصر قد تم اختيارها بالفعل المرشحة لاستضافة مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ العام المقبل.

ويأتي هذا بعد شهر تقريبا على إعلان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي رسميا اهتمام بلاده باستضافة القمة العالمية للمناخ 2022.


وشدد السيسي، خلال اجتماع عبر الإنترنت لرؤساء الدول والحكومات حول المناخ، على أن مصر ستعمل على أن تكون تلك القمة نقطة تحول جذرية في عمل المناخ الدولي بالشراكة مع كافة الأطراف، وذلك لمصلحة قارة إفريقيا والعالم أجمع.

يشار إلى إنه في كل عام، يتولى بلد يمثل منطقة مختلفة من العالم رئاسة المؤتمر ويتم استضافة الاجتماع في ذلك البلد.


وتعقد قمة هذا العام في غلاسكو باسكتلندا في نوفمبر.

البابا يشجع الشباب لتنمية قدراتهم الإبداعية من أجل مستقبل أفضل للغذاء

فاتيكان نيوز

رسالة البابا فرنسيس بمناسبة منتدى الغذاء العالمي



بمناسبة منتدى الغذاء العالمي الذي يُعقد من الأول وحتى الخامس من تشرين الأول 2021، وجّه قداسة البابا فرنسيس رسالة إلى المشاركين كتب فيها: يعمل الشباب اليوم في جميع أنحاء العالم على تنمية قدراتهم الإبداعية وطاقتهم لمعالجة الأسباب الهيكلية لأزمة الغذاء الحالية، من النزاعات المسلحة التي طال أمدها إلى الآثار المدمرة لتغير المناخ. 

إن إحساسهم بالانتماء إلى الجماعة عينها وإلى الكوكب عينه يمنحهم نظرة قوية ومُلِحَّة للتصرف وحل التحديات التي تصيب العائلة البشرية بطريقة جديدة. هديتكم لنا هي تقديم حلول مبتكرة لمعالجة المشاكل القديمة والشجاعة لعدم التقيد بقصر النظر الذي يرفض التغيير.


تابع: قبل أسابيع قليلة، اجتمع قادة العالم في نيويورك لحضور قمة الأمم المتحدة حول النظم الغذائية. وقد التزموا بالعمل معًا من أجل تحقيق هدف التنمية المستدامة رقم 2، وهو مكافحة الجوع في العالم. وكلماتهم هي وعد لإخوتنا وأخواتنا وأبنائنا وبناتنا وأحفادنا. 

وبهذه القناعة، أطلب من جميع الشباب المجتمعين في منتدى الغذاء العالمي أن يتحلوا بالشجاعة والتصميم. أطلب منكم أن تبقوا متحدين وحازمين في أغراضكم. 


لا تكونوا بخلاء في أحلامكم، وناضلوا من أجل مستقبل أفضل وحوّلوا تلك الرغبات إلى أفعال ملموسة ومهمّة. اتركوا الروتين والأوهام خلفكم وجددوا هذا العالم الذي هزّته الجائحة. وسيكون هذا واقعًا سعيدًا إذا زرعتم التضامن والإبداع ونبل الروح.

أضاف: والآن يُترك الأمر للذين يجب عليهم أن يُفوا بالالتزامات التي تم التعهد بها خلال الأشهر الأخيرة لكي لا يخيبوا آمال الأجيال الجديدة. 


انظروا بعمق في عيون الشباب الذين يطلبون منكم التغيير، وأصغوا. أصغوا إلى مخاوفهم واستلهموا من رؤيتهم، لأن حاضرنا هو الذي سيحدد مستقبلهم. 

لنتذكر قرارنا بأن نتحلّى بالرجاء إزاء اليأس وأن نبقى متحدين في مهمة ضمان عدم ترك أي شخص بدون الوسائل الضروريّة للعيش بكرامة.

مؤتمر صحفي في الفاتيكان لتقديم اليوم العالمي العاشر للعائلات والذي تستضيفه روما

فاتيكان نيوز

عُقد صباح أمس الخميس 30 أيلول 2021 مؤتمر صحفي في دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي لتقديم اللقاء العالمي العاشر للعائلات والذي ستستضيفه مدينة روما من الثاني والعشرين وحتى السادس والعشرين من حزيران المقبل حول موضوع "الحب العائلي: دعوةٌ ودربُ قداسة".



شارك في المؤتمر الصحفي عميد الدائرة الفاتيكانية للعلمانيين والعائلة والحياة الكاردينال كيفين فاريل أشار فيها إلى أن الاحتفال بهذا اللقاء العالمي سيجري بشكل متزامن في روما ومدن أخرى حول العالم.

وأوضح أن البابا فرنسيس سيلتقي في روما بممثلين عن المجالس الأسقفية والحركات الكنسية والجمعيات، وباستطاعة العائلات حول العالم أن تشارك في احتفالات ومبادرات ستُنظم على المستوى الأبرشي وستتم في إطار الشركة الروحية. 


وأوضح بأنّ اللقاء سيُشكل مناسبة للعائلات كي تجتمع حول أسقفها في جميع الأبرشيات، وهكذا ستتسنى مشاركة العائلات المحدودة الدخل والتي لا تستطيع السفر إلى روما.

وشدد الكاردينال فاريل على ضرورة أن يشارك أكبر عدد ممكن من الأسر في هذا الحدث كي يُعطى دفع لرعوية العائلة، معتبرا أنه لا يمكن النظر إلى العائلات على أنها أرض تحتاج إلى الري وحسب، لأنها تشبه البذور التي تُخصب العالم كله. 


وسلط نيافته الضوء على الدور الذي ينبغي أن تلعبه العائلة من أجل الكرازة بالإنجيل، فضلا عن كونها شاهدة للعالم على جمال الحب العائلي وهي تفعل ذلك بطريقة واقعية وذات مصداقية بعيدا عن الخطابات المجردة.

وأكد أن دائرة العلمانيين والعائلة والحياة تشجع الأساقفة على تلبية الدعوة التي وجهها البابا فرنسيس وتدعوهم إلى تنظيم المسيرة التحضيرية المتعلقة باللقاءات على المستوى الأبرشي وبزيارة وفود المجالس الأسقفية إلى روما. 


وقال إن تسعة أشهر تفصلنا عن هذا الحدث، والوقت متاح أمام رعاة الكنيسة كي يخصصوا قسطاً من النشاطات لتسليط الضوء على المسائل المرتبطة بالعائلة.

ولفت إلى وجود رغبة لدى العائلات في السير معًا، خلال هذه الأزمنة الصعبة التي نجتازها، مضيفا أن الالتزام لصالح الأسر يُعطي ثماره المرجوة، وقد تم لمسُ هذا الأمر لمس اليد، كما أن العائلات تريد أن تُرافق وتُساعد وأن تشعر أنها "كنيسة". 


وختم الكاردينال فاريل قائلا: دعونا لا نضيّع هذه الفرصة المتاحة أمامنا، إذ لا بد من الإفادة من هذه المبادرات والعمل على إطلاق مبادرات أخرى مع العائلات الموكلة إلينا.

رئيس البنك الدولي: السودان يشهد تحولا مع وضع عنيف

وكالات 

قال رئيس البنك الدولي الذي يزور السودان إن البلاد تحرز تقدما، إذ تعيد الاتصال مع الاقتصاد العالمي لكن الصبر مطلوب في الوقت الذي تسعى فيه الخرطوم إلى معالجة حالات نقص وجذب الاستثمار.



وتباطأ التضخم قليلا الشهر الماضي إلى 388 بالمئة وأبدت العملة التي انخفضت قيمتها بشدة مؤشرات على الاستقرار. وقال رئيس الوزراء عبد الله حمدوك الخميس إن العجز التجاري تراجع 43 بالمئة على أساس سنوي إلى 1.2 مليار دولار في النصف الأول من 2021، في حين ارتفعت التحويلات المالية من الخارج إلى 717 مليون دولار من 136 مليون دولار في ذات الفترة.


لكن العديد من السودانيين يواجهون صعوبات في ظل الفقر ونقص الأدوية وانقطاعات الكهرباء. وقال ديفيد مالباس بعد اجتماعه مع حمدوك "السودان يشهد تحولا من وضع عنيف، من وضع نقص إلى وضع يتحسن على نحو تدريجي.

"سيستغرق المضي قدما في هذه العملية وقتا وسيكون من المهم أن يتحلى الناس بالصبر في التعامل معها والتسامح تجاه بعضهم البعض مدركين أن كل ما يبنيه السودان، كأمة، سيكون أقوى من الأجزاء الفردية".


وفي وقت سابق من العام، مهد السودان الطريق أمام إعفاء كبير من ديون أجنبية تزيد عن 50 مليار دولار عبر تنفيذ إصلاحات اقتصادية سريعة، مما أتاح الوصول إلى تمويل دولي.

وقال حمدوك إن السودان يأمل في أن يصل إلى مرحلة الشعور بأثر الإصلاحات على أرض الواقع في القريب العاجل. وقال "الشعب السوداني تحمل كلفة باهظة للإصلاحات ولا يمكن اعتبار صبره عليها من المسلّمات".


ويقول البنك الدولي إنه سيتعهد على مدار العام المقبل بمنح بحوالي ملياري دولار للمساعدة في التصدي للفقر وعدم المساواة والمساهمة في تعزيز النمو.

وقال حافظ غانم مسؤول منطقة شرق وجنوب أفريقيا بالبنك الدولي إن السودان سيحصل في الشهرين المقبلين على 500 مليون دولار لدعم الميزانية بالإضافة إلى 300 مليون دولار لتحسين الكهرباء و300 مليون دولار لمشروعات الري.


ومالباس أول رئيس للبنك يزور السودان في عقود، وخضعت البلاد لعقوبات كثيفة خلال حكم البشير. وساهم البنك الدولي في تخطيط وتمويل برنامج مؤقت لتقديم دخل أساسي يتم تنفيذه بشكل تدريجي في بعض أجزاء البلاد.

وقال مالباس في وقت متأخر من اليوم إن هذا البرنامج، والمعروف باسم ثمرات، يتعرض لتأخيرات بسبب مشاكل في أنظمة التسجيل والدفع. وقال وزير المالية جبريل إبراهيم إن أكثر من ثمانية ملايين شخص سجلوا في البرنامج لكن لم يتلقوا جميعهم أموال.


وأشار مالباس أيضا إلى أنه على الرغم من استقرار إمدادات الخبز والوقود بعد ارتفاع الأسعار، فإن السودان لا يزال يعاني من نقص في الكهرباء المدعومة بشكل كبير، وهو ما قال إنه يمكن تخفيفه إذا أصبحت أكثر تكلفة.

قال إبراهيم ردا على ذلك "عندما نقدر نقدم إنتاج منتظم للكهرباء، يمكن نفكر في الأسعار".

زيارة تاريخية.. وزير الخارجية الإسرائيلي يصل إلى البحرين

وكالات 

وصل وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد، الخميس، إلى البحرين في أول زيارة رسمية لوزير إسرائيلي، بعد اتفاق بدء العلاقات بين البلدين الذي أبرم العام الماضي برعاية أميركية.



وهبطت الطائرة التي تقل لبيد في مطار المنامة حيث من المقرر أن تنطلق طائرة تابعة لـ"طيران الخليج" في أول رحلة جوية بين البلدين اليوم.

وسيفتتح لابيد سفارة إسرائيل في المنامة وسيجري محادثات مع نظيره البحريني.


وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إنه سيتم خلال الزيارة توقيع 5 مذكرات تفاهم بما في ذلك اتفاقيات تعاون بين المستشفيات وشركات المياه والكهرباء.

وذكر المتحدث: "المجالات الرئيسية التي تتطلع فيها البحرين إلى التعاون تتعلق بالاقتصاد والتكنولوجيا وبعض مذكرات التفاهم التي سيتم توقيعها (الخميس) ستتمحور حول ذلك" دون الخوض في التفاصيل.


وأضاف أنه تم توقيع 12 مذكرة تفاهم حتى الآن بين البلدين من بينها اتفاقيات في مجالات النقل والزراعة والاتصالات والتمويل.

يشار إلى أن عاما مضى على توقيع الاتفاق الإبراهيمي بين الإمارات والبحرين وإسرائيل، الذي منح فرصة حقيقية لدول الشرق الأوسط بأن تنعم بالسلام والاستقرار، بعد عقود طويلة من الصراعات والتوترات التي أثرت على مستقبل شعوبها.


ففي 15 سبتمبر من العام الماضي، وقعت الإمارات اتفاقا لإقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل، وذلك في البيت الأبيض برعاية وحضور الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، تزامنا مع توقيع البحرين اتفاقا مماثلا.

وفي أعقاب توقيع المعاهدة، انضمت السودان والمغرب لركب السلام مع إسرائيل.

البطريرك يونان يعفي الطلاب السريان الكاثوليك من كامل أقساط العام الدراسي الجديد

أمانة سرّ بطريركية السريان الكاثوليك

في المدارس السريانية الكاثوليكية في لبنان



 قرّر البطريرك إغناطيوس يوسف الثالث يونان، بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، إعفاء الطلاب السريان الكاثوليك الذين يتابعون دراستهم في المدارس السريانية الكاثوليكية في لبنان (ثانوية ليسيه المتحف ومدرسة دير الشرفة).

من كامل الأقساط والرسوم المتوجّبة عليهم عن العام الدراسي الجديد 2021-2022، وذلك تحسّسًا من غبطته بالأوضاع الإقتصادية العصيبة التي يمرّ بها لبنان عامّةً وأبناء الكنيسة خاصّةً.

يُشار إلى أنّ القرار يأتي للسنة الدراسية الثانية على التوالي.

البابا سيشارك في الحفل الختامي للقاء الدولي للصلاة من أجل السلام

فاتيكان نيوز

سيشارك البابا فرنسيس في الحفل الختامي للقاء الدولي للصلاة من أجل السلام، عصر السابع من تشرين الأول المقبل في الساحة المجاورة للملعب الروماني القديم (الكولوسيوم)، وسط العاصمة الإيطاليّة روما، والذي تنظمه سنويًا جماعة سانت إيجيديو، وسيجري الحدث هذا العام حول موضوع "شعوب شقيقة، أرض مستقبلية. ديانات وثقافات في حوار".



ويقول القيمون على هذا اللقاء، الذي وصل هذا العام إلى نسخته الخامسة والثلاثين، إنه يندرج –كاللقاءات السابقة– في سياق "روح أسيزي" بدءا مع اللقاء التاريخي الذي شاءه البابا الراحل يوحنا بولس الثاني في مدينة القديس فرنسيس عام 1986. 

سيجمع اللقاء ككل عام عددًا كبيرًا من القادة الدينيين فضلا عن ممثلين عن عالم الثقافة ومختلف المؤسسات، سيتوافدون إلى روما بدءا من مطلع الشهر المقبل.

الاشتراكي الديموقراطي يفوز بالانتخابات الألمانية

وكالات 

أظهرت نتائج رسمية مؤقتة، اليوم الاثنين، فوز الاشتراكيين الديمقراطيين في الانتخابات التشريعية الألمانية، وذلك بنسبة 25.7 في المئة من الأصوات.



وبحسب النتائج الرسمية الأولية فقد حصل معسكر المحافظين على 24.1 في المئة من الأصوات، وهي النتيجة الأسوأ في تاريخه، وفقا لما ذكرته فرانس برس.

أما حزب الخضر فقد حل ثالثا بحصوله على نسبة 14.8 في المئة، وجاء خلفه الحزب الديموقراطي الحر بنسبة 11.5 في المئة.


وصرح المرشح الاشتراكي الديموقراطي أولاف شولتز في وقت سابق "المواطنون يريدون تغييرا، يريدون أن يكون مرشح الحزب الاشتراكي الديموقراطي هو المستشار المقبل"، بحسب فرانس برس.

وبهذه النتائج، فإن الحزب الديمقراطي الاشتراكي سيكون له الحق في قيادة الحكومة الألمانية المقبلة، وذلك للمرة الأولى منذ العام 2005، ما يعني كذلك إنهاء حكم المحافظين المستمر منذ 16 عاما بقيادة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.


وكانت نتائج متوقعة، قبل النتائج الرسمية المؤقتة، أظهرت أن الحزب الديمقراطي الاشتراكي، الذي ينتمي ليسار الوسط، فاز بفارق ضئيل بالانتخابات العامة الألمانية.

وأشارت تقديرات تلفزيون "زد.دي.إف" إلى أن الحزب الديمقراطي الاشتراكي في سبيله للحصول على 26 في المئة من الأصوات، متقدما على كتلة أنغيلا ميركل المحافظة، وهي كتلة تضم تحالفا بين حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي وحزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي، والتي كانت التوقعات تشير إلى حصولها على 24.5 بالمئة، بحسب رويترز.


وفي ظل عدم تحقيق أي من الحزبين أغلبية كبيرة وممانعتهما تكرار "ائتلافهما الكبير" الذي لم يكن مستقرا خلال السنوات الأربع الماضية، فإن النتيجة المرجحة ستكون تحالفا ثلاثيا بقيادة أي منهما.

وقد يستغرق الاتفاق على تحالف جديد شهورا، ومن المرجح أن يشمل الحزبين الأصغر الخضر والديمقراطيين الأحرار.


 وقال مرشح الحزب الديمقراطي الاشتراكي لمنصب المستشار، أولاف شولتز، أمام أنصاره المبتهجين "نحن متقدمون في جميع استطلاعات الرأي".

وأضاف شولتز، البالغ من العمر 63 عاما: "إنها رسالة مشجعة وتفويض واضح للتأكد من تشكيل حكومة ذات نهج عملي وتتسم بالفاعلية من أجل ألمانيا" وفقا لرويترز.


أما مرشح المحافظين آرمين لاشيت، البالغ من العمر 60 عاما، فقال إن الانتخابات بمثابة "سباق محتدم"، وأشار إلى أن المحافظين ليسوا مستعدين بعد للتنازل عن السلطة.

وأضاف لاشيت محاولا اجتذاب الأحزاب الصغيرة "لم يكن المستشار دائما من الحزب صاحب المركز الأول. أريد حكومة كل شريك فيها له دور وظاهر لا حكومة تُسلط الأضواء فيها على المستشار فحسب".


يشار إلى أن ميركل تتولى السلطة منذ عام 2005، لكنها تعتزم الاستقالة بعد الانتخابات مما يجعل التصويت حدثا محوريا في مسار أكبر القوى الاقتصادية في أوروبا.

البابا فرنسيس يدعو إلى "عالم أكثر إدماجًا" في اليوم العالمي للمهاجرين واللاجئين

أ ف ب

دعا البابا فرنسيس، الأحد 26 أيلول 2021، في اليوم العالمي للمهاجرين واللاجئين، إلى "عالم أكثر إدماجًا".



وبعد صلاة التبشير الملائكي قال البابا فرنسيس "نحن مدعوون لبناء عالم أكثر إدماجًا لا يستبعد أحدًا". وتابع الحبر الأعظم "أتّحد مع جميع الذين يحتفلون بهذا اليوم في مختلف أنحاء العالم" موجّها التحية إلى مجموعات من عرقيات مختلفة اجتمعت في حاضرة الفاتيكان رافعة أعلامها.

وقال البابا فرنسيس الذي جعل من استقبال المهاجرين واحدًا من أبرز عناوين حبريته التي بدأت في العام 2013 "من الأهميّة بمكان أن نسير معًا، بدون أحكام مسبقة وبدون خوف، ونضع أنفسنا إلى جانب الأشخاص الأكثر ضعفا أي المهاجرين واللاجئين والنازحين وضحايا الاتجار والمتروكين".


ودعا الحبر الأعظم المتحدّر من عائلة إيطالية مهاجرة استقرت في الأرجنتين، الحاضرين إلى تأمل منحوتة ضخمة مصنوعة من الطين والبرونز كان قد قرر وضعها في ساحة القديس بطرس في أيلول 2019 تمثّل 140 مهاجرًا من مختلف البلدان والأديان والحقبات التاريخية متراصين على متن قارب.

ودعا البابا إلى مساعدة المهاجرين واللاجئين على تحقيق آمالهم وبدء حياة جديدة.


وكان البابا قد ندد في السابق بـ"الانغلاق"، وقال خلال زيارة لغجر الروما في شرق سلوفاكيا في وقت سابق من الشهر الحالي "عندما يُغذّى الانغلاق، ينمو الغضب. فالدرب المؤدية إلى التعايش السلمي هي الاندماج".

البابا: الجماعات المسيحية مبنيّة على الشركة والانفتاح، لا على الانفصال والانغلاق

فاتيكان نيوز

إنّ الروح القدس لا يريد انغلاقات وإنما انفتاح، جماعات مضيافة يكون فيها مكان للجميع



تلا البابا فرنسيس ظهر الأحد صلاة التبشير الملائكي مع المؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس. وقبل الصلاة ألقى قداسته كلمة قال فيها:

يخبرنا الإنجيل الذي تقدّمه لنا الليتورجيا اليوم عن حوار موجز بين يسوع ويوحنا الرسول، الذي يتحدث باسم مجموعة التلاميذ بأكملها. لقد رأوا رجلاً يخرج الشياطين باسم الرب، لكنهم منعوه من ذلك لأنه لم يكن جزءًا من مجموعتهم. 


عند هذه النقطة، دعاهم يسوع لكي لا يعيقوا الذين يعملون من أجل الخير، لأنهم يساهمون في تحقيق مُخطّط الله. ثم يحذّرهم أنه بدلاً من أن نقسّم الأشخاص إلى صالحين واشرار، نحن مدعوون جميعًا لكي نسهر على قلوبنا، لكي لا يحدث لنا بأن ننقاد ونذعن للشر ونصبح سبب عثرة للآخرين.

باختصار، تكشف كلمات يسوع عن تجربة وتقدم نصيحة. التجربة هي تجربة الانغلاق. أراد التلاميذ أن يمنعوا عملاً صالحًا فقط لأن الذي قام به لا ينتمي إلى مجموعتهم. 


كانوا يعتقدون أن لديهم "حقوقًا حصرية ليسوع" وأنهم الوحيدين المخولين لكي يعملوا من أجل ملكوت الله، ولكن بهذه الطريقة انتهى بهم الأمر بالشعور بأنّهم المفضلين واعتبروا الآخرين غرباء لدرجة أنهم أصبحوا عدائيين تجاههم. 

إنَّ كل انغلاق، في الواقع، يبقي الذين لا يفكرون مثلنا على مسافة منا. هذا -كما نعلم- هو أصل العديد من الشرور العظيمة في التاريخ: الاستبداد الذي غالبًا ما ولّد الديكتاتوريات والكثير من العنف ضد من هو مختلف.


لكن من الضروري أيضًا أن نسهر على الانغلاق في الكنيسة. لأن الشيطان الذي هو المقسّم -وهذا هو معنى كلمة "شيطان"- يدسُّ الشكوك على الدوام لكي يقسّم ويقصي. 

يجرّب بمكر، وقد يحدث كما حدث مع هؤلاء التلاميذ الذين بلغ بهم الأمر إلى استبعاد حتى ذلك الذي طرد الشيطان! في بعض الأحيان، بدلاً من أن نكون جماعات متواضعة ومنفتحة، يمكننا نحن أيضًا أن نعطي الانطباع للآخرين بأننا "أوائل الصف" ونبقيهم على مسافة منا؛ وبدلاً من أن نحاول أن نسير مع الجميع، نُظهر "رخصتنا كمؤمنين" لكي نحكم على الآخرين ونستبعدهم. 


لنطلب نعمة أن نتغلّب على تجربة الحكم على الآخرين وتصنيفهم، وأن يحفظنا الله من ذهنيّة "العش"، ذهنية حراسة بعضنا البعض في المجموعة الصغيرة للذين يعتبرون أنفسهم صالحين: الكاهن مع مؤمنيه، العمال الرعويين المنغلقين على بعضهم البعض لكي لا يتسلل أحد إلى مجموعتهم، الحركات والجمعيات في موهبتها الخاصة، وما إلى ذلك. 

جميع هذه الأمور تهدد بجعل الجماعات المسيحية أماكن انفصال وليس شركة. إن الروح القدس لا يريد انغلاقات وإنما انفتاح، جماعات مضيافة يكون فيها مكان للجميع.


هناك في الإنجيل نصيحة يسوع: بدلاً من أن نحكم على كل شيء وعلى الجميع، لنتنبّه لأنفسنا! في الواقع، يكمن الخطر في أن نكون غير مرنين تجاه الآخرين ومتسامحين تجاه أنفسنا. 

ويسوع يحثنا على ألا نتصالح مع الشر، بتشابيه مذهلة: "إذا كان فيك شيء يسبب عثرة فاقطعه". فهو لا يقول: "فكر في الأمر، وتحسن قليلاً ...". لا: "وإنما اقطعه". 


إنَّ يسوع جذريٌّ، ومتطلب، ولكنّ ذلك من أجل مصلحتنا، كطبيب جيد. كل قطع، كل تقليم، هو لكي ننمو بشكل أفضل ونحمل الثمار في المحبّة. لنسأل أنفسنا: ما الذي يتناقض مع الإنجيل في داخلي؟ 

ما هو الشيء الملموس الذي يريدني يسوع أن أقطعه في حياتي؟ لنرفع صلاتنا إلى العذراء البريئة من الخطيئة لكي تساعدنا لكي نكون مضيافين مع الآخرين ونسهر على أنفسنا.

وداع للمطران وليم شوملي وسلام على الأب جمال خضر يومي الخميس والجمعة المقبلين

النيابة البطريركيّة اللاتينيّة في الأردن

  • بيان صادر عن أمانة النيابة البطريركيّة اللاتينيّة في الأردن



يغادر سيادة المطران وليم شوملي جزيل الاحترام المملكة مطلع الشهر القادم متجهًا إلى القدس ليباشر خدمته كنائبٍ بطريركيّ عام هناك، ويصل إليها في الأيام القادمة قدس الأب جمال خضر جزيل الاحترام، ليتسلم مهام خدمته نائبًا بطريركيًا في الأردن.



لهذا، أعلنت النيابة البطريركيّة اللاتينيّة في بيان أن "يومي الخميس 2021-9-30 والجمعة 2021-10-1 من الساعة الخامسة مساءً وحتى الثامنة مساءً ستُفتح قاعة كنيسة العذراء الناصريّة – الصويفية، للسلام على المطران وليم شوملي والأب جمال خضر".


وخلصت نيابة البطريركيّة اللاتينيّة في الأردن بيانها الموقّع من الأمين العام الأب عماد العلمات، مرحبّة "بجميع الوفود الكنسيّة والمدنيّة"، داعية "الله أن يحفظ كنيسته، وأن يبارك وطننا العزيز في ظل حضرة صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم".