‏إظهار الرسائل ذات التسميات فن. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات فن. إظهار كافة الرسائل

إصابات كورونا تربك تصوير مسلسلات رمضان

نجلاء أبو النجا - اندبندنت عربية

أحمد مكي ونجلاء بدر يخضعان للعزل والشربيني تؤكد إصابتها.

الفنان المصري أحمد مكي

هاجمت الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد عدداً من نجوم الوسط الفني المصري، وبدورها قد تحدث ربكة في خريطة تصوير مسلسلات رمضان التي يتم التحضير لها على قدم وساق حالياً.

أول الإصابات كانت من نصيب النجم أحمد مكي الذي داهمه الفيروس أثناء تصوير مسلسل "الاختيار" الجزء الثاني مع كريم عبدالعزيز وانجي المقدم وعدد كبير من النجوم، وفور إحساس مكي بالإرهاق قام بعمل مسحة فورية أثبتت أنها إيجابية، فقام بعزل نفسه داخل منزله وتلقي العلاج كما اتبع بروتوكول وزارة الصحة المصرية المعتمد.

وأكدت مصادر مقربة من مكي أن عدداً من الأطباء يشرفون على علاج حالته، بخاصة أنه أصيب منذ فترة بفيروس نادر أدى إلى مشكلات كبيرة بالكبد والكلى، مما يستدعي الملاحظة الدقيقة بعد إصابته بكورونا، خوفاً من مداهمة الفيروس النادر له مرة أخرى.

وعلى جانب آخر، تم تعديل جدول تصوير مسلسل "الاختيار" بسبب إصابة مكي، إذ تم تأجيل كل مشاهده، وسيقوم المخرج بيتر ميمي بمواصلة التصوير بممثلين آخرين لا يشارك مكي معهم في مشاهدهم لحين تعافيه بالكامل من الإصابة.

كوفيد يتمكن من نجلاء أيضاً

وفي سياق متصل، أعلنت الفنانة نجلاء بدر إصابتها بفيروس كورونا اليوم الإثنين 22 فبراير (شباط)، وكتبت عبر حسابها على "فيسبوك"، "أنا كوفيد 19.. ربنا يستر".

وقامت أيضاً بعزل نفسها، واتبعت البروتوكول العلاجي، ولم يعلن زوجها حتى الآن إصابته بالفيروس إلى حين ظهور نتيجة المسحة التي أجراها.

وأجّلت نجلاء أيضا تصوير مشاهدها في عدد من المسلسلات الرمضانية التي تشارك فيها حتى تعافيها بالكامل من الفيروس، واستعادتها القدرة على استئناف العمل.

وكان آخر أعمال نجلاء بدر مسلسل" لؤلؤ" مع مي عمر وأحمد زاهر وإدوارد ونجلاء بدر ونرمين الفقي ومحمد الشرنوبي وهيدي كرم وسلوى عثمان من إخراج محمد عبدالسلام.

الفنانة المصرية نجلاء بدر

رضوى الشربيني ضمن القائمة

في غضون ذلك، أعلنت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني كذلك إصابتها بفيروس كورونا المستجد، وقالت انها تعرضت منذ أيام لحالة من الإعياء الشديد الذي تطور إلى سعال وارتفاع في درجة الحرارة، وفور ظهور هذه الأعراض شكت في مرضها بكورونا فقامت بعزل نفسها عن بناتها، ولم تكن رضوى وحدها ضحية كورونا بل أصيبت والدتها وشقيقها. وكشفت مصادر قريبة منها أنها في حال حزن شديدة جداً خوفاً على والدتها.

بدوره، أعلن الإعلامي خيري رمضان من خلال برنامجه الذي يذاع على إحدى الفضائيات أن حالة رضوى ووالدتها غير مستقرة، بخاصة الأم التي تعاني نقصاً حاداً في الأكسجين.

بالصور: أحداث عنف في إسبانيا مطالبة بإطلاق سراح مغني الراب بابلو هاسل

وكالات

اندلعت لليوم الثاني على التوالي، خاصة ببرشلونة ومدريد، مواجهات بين قوات الشرطة ومحتجين إثر مظاهرات احتجاجية خرجت للتنديد باعتقال مغني الراب بابلو هاسل.

قبل أن تتحول إلى أعمال عنف وشغب وتخريب ممتلكات عمومية أسفرت عن اعتقال 48 شخصا (29 بكتالونيا و19 بمدريد)، بالإضافة إلى إصابة 55 بجروح من ضمنهم 35 من قوات الشرطة.

© REUTERS / NACHO DOCE

وفي مدريد وبرشلونة، تجمع المئات من المشاركين في هذه الاحتجاجات، رافعين لافتات تحمل صور المغني المعتقل ومرددين شعارات تدين هذا الاعتقال وتطالب بإطلاق سراحه وبحرية الرأي والتعبير، مع توجيه اتهامات لقوات الأمن التي كانت تحاصر هذه الساحة، لتبدأ المواجهات وأحداث الشغب والتخريب.

وحسب مصادر إسبانية، فقد تم ببرشلونة اعتقال 29 شخصا من المشاركين في هذه الأحداث.

© AP PHOTO / MANU FERNANDEZ

وكانت قوات الأمن الإسبانية قد اعتقلت أول أمس الثلاثاء، مغني الراب بابلو هاسل الذي كان قد صدر في حقه حكم بالسجن لمدة تسعة أشهر بسبب تغريدات هاجم فيها النظام الملكي الإسباني وقوات الأمن وتحصن في إحدى الجامعات بلييدا (كتالونيا) لمنع الشرطة من اعتقاله.

وقد أثار هذا الحكم في حق بابلو هاسل جدلا في كل إسبانيا ونظمت العديد من الوقفات والتظاهرات الاحتجاجية في مدريد وبرشلونة لدعم مغني الراب، كما وقعت أكثر من 200 شخصية من الأوساط الثقافية والفنية والأكاديمية عريضة لدعم هذا المغني.

ما لا تعرفه عن ابن البلد الفنان عزت العلايلي

سوزان نادي - مسيحيو دوت كوم

الأصالة والعراقة وشهامة ابن البلد كل هذه الصفات تأتي في مخيلتنا عندما يذكر أسم الفنان عزت العلايلي، ممثل ذو هيبة وملامح مصرية أصيلة حتي النخاع.

كأنك صادفته في يوم ما متمثلاً في جارك، خالك، عمك أو ربما والدك ذو الشخصية القوية الذي تجل له كل الأحترام والتقدير، بل وتتصرف أمامه بكل دقة وحساب.

عزت العلايلي ولد في حي باب الشعرية، عام ١٩٣٤ وتوفي والده في سن صغير، مما جعله مسؤول عن أسرته ووالدته، حصل علي بكالوريوس المعهد العالي للفنون المسرحية.

وعمل في بداية حياته كمعد لبرامج التليفزيون وكان معدا متميز في موضوعاته المقدمة علي الشاشة أنذاك، مما جعل الرئيس جمال عبد الناصر يشيد بها ويتمني المزيد منها، ثم جائته الفرصة للعمل بالسينما من خلال  فيلم رسالة من أمرأة مجهولة، الذي يعتبر أول بدايته، ثم توالت محطاته السينمائية ليترك لنا رصيد هائل من الأفلام التي عبر فيها بأدائه المتمكن عن الاإنسان ومايعتريه.

صورة نادرة لـ عزت العلايلي مع أميتاب باتشان

من مخاوف وقلق من صعوبات الحياة، وهذا يتضح لنا في فيلم السقا مات، الذي جسد فيه الفنان عزت العلايلي، شخصية السقا (المعلم شوشة) ومن خلال هذة الشخصية عبر بعمق عن الهلع من الموت وأثره علي الأحياء وذلك بعد أن فقد زوجته الحبيبة تاركة له ولد يقوم برعايته وتربيته.

فيتحرك المعلم شوشة حاملاً أربة الماء علي ظهرة بأداء يشوبه الحزن واللامباله، وكأنه بعد رحيل زوجته وبعد أن جرب مرار الفقد والموت لا يهتم بشئ في العالم بل يحي حياة روتينية ديناميكية خالية من الروح تمام وفي نفس الوقت ينتظر الموت في هلع وخوف وكأنه وحش كاسر سينقض عليه في أي لحظة معلنا له موعد الرحيل وهذا يتضح في مشهد جلوسه علي المقهي وهو يصوب نظراته بين الثانية والأخري بجسداً منحني خائف علي يافطة محل الحانوتي المكتوبة بالخط العريض أمامه.

فقد أبدع في تجسيد هذه الشخصية التي تعاني فكرياً ونفسياً من فلسفة الموت والحياة، وفي فيلم الأرض لعب شخصية عبد الهادي الفلاح المصري الأصيل الذي يدافع عن أرضة حتي الموت، فها هي حرارة الشمس تلفح وجهه الأسمر القاطب الدال علي العزة والشجاعة بأيمائته وتعبيراته ولكنته التي تشعرك لوهلة أنك أمام فلاح ثائر لم يترك أرضة وزرعه للحظة واحده.

ومن بين تلك الأدوار الجادة التي تناقش قضايا حياتية هامة، لم نغفل خفة دم عزت العلايلي في فيلم ليلة عسل مع الفنانة سهير البابلي، فقد لعب دور طبيب النساء الذي يكتشف بعد أن كبر أبنائة وأوشكوا علي الزواج ان زوجته حامل فيصدم ويثور ومن قلب الأحداث وبأداء غير متوقع من شخصه، يقدم لنا مجموعة مشاهد كوميدية خفيفة الظل لا ينساها المشاهد مطلقاً.

كما تألق على شاشة التلفزيون وقدَّم العديد من الأعمال الدرامية الناجحة منها: "قيد عائلي، ربيع الغضب، عسكر وحرامية، الحسن البصري، نور القمر".

وحصد العلايلي عبر مسيرته الفنية العديد من الجوائز والتكريمات مثل جائزة أحسن ممثل عن دوره في فيلم "الطريق إلى إيلات"، وتكريم من مهرجان وهران للفيلم العربي عام 2017، كما كُرم العام الماضي من مهرجان الإسكندرية السينمائي.

والجدير بالذكر أن له رصيد هائل من المسرح والأذاعة لم يعرف عنها الجمهور الكثير ولكنها ستظل في قائمة أعماله القيمة علي مدي السنين.

وفي النهاية وبعد مشوار فني حافل يرحل عن عالمنا الفنان عزت العلايلي عن عمر يناهز 86عاماً تاركاً خلفه أرث فني ذو قيمة فنية عالية وحب كبير في قلب الجماهير له.

الأب بطرس دانيال رئيس مهرجان المركز الكاثوليكي للسينما: الفن الحقيقي يهدف إلى تأصيل الروح الوطنية في المجتمع

سوزان نادي - مسيحيو دوت كوم

الفن سحر الوجود لا يقدر الإنسان أن يحيا بدون فن وهو يحيط بنا في كل جانب من جوانب حياتنا بل وفي كل تفصيلة دقيقة في الكون وله أشكال متعددة، من ضمنها وأكثرها تأثيراً الدراما، وقديماً قال أرسطو في تعريفه للدراما أنها محاكاة لفعل إنسان بغرض التطهير أي تطهير نفس الإنسان من كل شر.

وعلى خطى التطهير وأن يصبح الإنسان أفضل سلوكياً وأجتماعياً كانت مبادئ مهرجان المركز الكاثوليكي المصري للسينما، الذي يحرص دائماً علي اقتناء أفلام ذات نوعية جيدة من حيث الفكرة والحبكة والأداء وبها قدر كبير من الجمال، وتدور موضوعاتها حول قضايا مجتمعية هادفة تعمل علي بناء المجتمع والإنسان.

وفي حديث خاص لموقع "مسيحيو دوت كوم" مع الأب "بطرس دانيال" عن نشأة مهرجان المركز الكاثوليكي للسينما؟ قال نشأ المهرجان عام١٩٥٢.

من صاحب فكرة نشأة المهرجان ولماذا خاصة أنها مؤسسة دينية كنسية؟ 

صاحب فكرة نشأة المهرجان مؤرخ سينمائي اسمه "فريد المزاوي" وقد أقترح هذة الفكرة علي الأب "بطرس فرانذيدس" ورهبان الفرنسيسكان وذلك لتشجيع الشباب لمشاهدة الأفلام بكل اللغات علي مستوي العالم فرحب الرهبان بهذة الفكرة وشجعوا الموضوع جداً خاصة ومعروف عن رهبان الفرنسيسكان تقديرهم للفنون وأهميتها.

هل يتقبل المجتمع فكرة رعاية الكنيسة للفن؟

هناك البعض والبعض الآخر لا، لكن هناك ترحيب شديد من "البابا تواضرس" و "الأنبا موسي"، أسقف عام الشباب بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية علي تشجيع الفنون والمواهب الكنسية.

وهناك دور كبير للمسرح الكنسي تلعبه الكنيسة، كما أن الدكتورة "إيناس عبد الدايم"، وزيرة الثقافة، تبنت موضوع المسرح الكنسي بالرعاية والأهتمام.

ما نوعية المواضيع المطروحة في الأفلام الذي يشجعها المهرجان هذا العام؟

الأفلام الأجتماعية ذات المعاير الفنية والتي تناقش القضايا الإنسانية والوطنية، ولا تبني علي الأسفاف أو التجريح للأديان الأخري، أو التجريح في الشخصيات السياسية.

هل تأثر نشاط المهرجان بجائحة كورونا وكيف كان التعامل مع الأمر؟

تم تأجيل مهرجان المركز الكاثوليكي المصري للسينما في دورته الـ٦٩ لتكون خلال الفترة من الجمعة ١١ يونيو حتي ١٨ يونيو من العام الجاري.

ماهي أحلام الأب بطرس دانيال للفن ولمهرجان المركز الكاثوليكي للسينما خلال الأعوام القادمة؟

أتمني ان يكون هناك غزارة سينمائية، وأن تنتج السينما العديد من الأفلام ذات رسائل قوية ومضمون هادف، فعلي سبيل المثال كان للفنان أحمد ذكي، ثلاث أفلام في عام واحد وهي كلها أفلام هادفة دخلت في تاريخ السينما كما أتمني حدوث نهضة في الأنتاج، وأهتمام المسئولين وتشجيعهم علي النهوض بالسينما، وأيضاً النهوض بقصور الثقافة وتشجيعها للمواهب الكثيرة الموجوده في القري وصعيد مصر.

من وجهة نظر حضرتك ماهي القضايا الذي أثر فيها الفن بشكل فعلي خلال الأعوام الأخيرة ولمست تغير حقيقي علي أرض الواقع؟

أفلام الحس الوطني التي تعمل علي تأصيل الروح الوطنية في المجتمع، وأيضاً الأفلام التي تهتم بقضايا المرأة مثل ختان البنات وكيف أن هذا الفعل مؤذي لهن نفسياً وصحياً، وقضية ختان البنات قد تم مناقشتها من خلال فيلم بين البحرين الذي تم عرضه في المهرجان وأشاد بيه كل الموجودين متمنين أن يصل إلي جميع  محافظات مصر ليعي الجميع خطورة الأمر، كما أيضاً أثرت السينما في الأعوام الأخيرة علي النساء المهمشات في المجتمع في محاولة لأزدياد الوعي والنهوض بالمجتمع ككل.

أول ظهور بالفيديو للفنانة يسرا بعد تعافيها من كورونا وتوجه رسالة لسماح أنور

 مسيحيو دوت كوم

نشرت الفنانة يسرا فيديو لها على حسابها بانستقرام، ووجهت به الشكر إلى الفنانة سماح أنور، لتكريم الأخيرة لها في مهرجان جديد بعنوان "أفلمها"، وطمأنت يسرا الجمهور في الفيديو على حالتها الصحية.


حيث يعتبر ذلك أول ظهور لها بالفيديو بعد فترة إصابتها بفيروس كورونا وتعافيها مؤخراً، ورغم إنها ظهرت متعبة قليلاً في الفيديو إلا أنها طمأنت الجمهور على حالتها النفسية من خلال حفاظها على روحها المرحة وعودتها للتواصل والظهور بعد فترة أيضاً من تأثرها بوفاة عدد من اصدقائها ومنهم الكاتب وحيد حامد ومصفف الشعر محمد الصغير.

ووجهت الفنانة يسرا في الفيديو رسالة إلى الفنانة سماح أنور بسبب إهدائها الدورة الأولى من مهرجان "أفلمها"، وقالت تعليقاً على التكريم:" حبيبتي وصديقة العمر الجدعة والمشرفة دائما، ألف مبروك على تحقيق حلمك الكبير لمهرجان أفلمها، حقيقي فكرة عظيمة ومشرفة أن يكون فيه مهرجان قائم بذاته مخصوص لمناقشة قضايا المرأة عن طريق دعم الأفلام القصيرة وسينما المرأة، فكرة من امرأة عظيمة لكل نساء وسيدات مصر العظيمات".

ونشرت يسرا صورة درع التكريم ووجهت الشكر لسماح أنور على التكريم وعلى مجهودها في إنشاء أول مهرجان لها، وتابعت في رسالتها:"شرف كبير ليا أن يكون انطلاقة المهرجان بدورته الأولى مهداه ليا، كل الدعم لصديقتي العظيمة سماح أنور وإن شاء الله يكون من أنجح المهرجانات الدولية".

محمد رضا رحلة حياة

سوزان نادي - مسيحيو دوت كوم

النفس الإنسانية نفس غنية تفيض بالحب تفيض بالمشاعر والمواهب المختلفة التى أذا أخضعها الإنسان وطوعها للخير لأبهر العالم من حوله وكل إنسان بل أستثناء ميزه الله بشئ خاص به وحده دون سواه عليه فقط أن يبذل جهداً وأن يفتش وينتبه لما يميزة حتى لا تضيع موهبته وسط زحام وزخم الحياة فيصبح حزيناً تائهاً لايدرك ذاته ولا يدرك معنى الحياة.


وإذا لم يكن محمد رضا هذا الفنان الجميل منتبه لذاته لضاعت موهبته الجميلة بين الكثير من الأشياء فلم يكن فى باله منذ طفولته أن يصبح ممثل على الرغم من أن أبيه كان ممثل هاوى فى أحدى فرق الهواه المسرحية بجانب عمله كموظف فى السكه الحديد وكان دائم الذهاب إلى المسرح مع والده يتطلع الى الفنانين من خلف الستار ويذهب إلى بيته مستكملاً دراسته التعليميه غير منشغلاً بالفن إلا انه ودون أن يدرى كان يترسب فى داخله رويداً رويداً. 

وفى المرحلة الأبتدائية فى المدرسة قام بلعب دور بسيط فى مسرحية قامت على شكل محاكمة بين الطلاب وكانت بعنوان محاكمة تلميذ كسلان، ولعب فيها دور المحامى لهذا التلميذ وكان أدائة رائعا للغاية متمكنًا من أدواته اللفظية رغم صغر سنه فأنبهر ناظر المدرسة به وقال له أنه مشروع ممثل جيد.

صورة نادرة لـ محمد رضا والطفل أحمد السقا من منزل صلاح السقا

وفى واقعه أخرى توفى أحدى أصدقائه فى المدرسة فتم ترشيحه ليقول خطاب وداع لهذا الصديق على أذان المستمعين من الطلاب والمدرسين وأذ به لم يقدرعلى قول كلمه واحده وأنهمرت دموعه باكيه، يقول محمد رضا  تكشفت لنفسى فى هذا الموقف إننى ممتلئ بالعواطف الجياشة والآحاسيس المرهفة وأن التمثيل هو المهنة الوحيده التى تقدر على تطويع وأستخدام تلك الأنفعالات ولكنى لم أدرك أن هذا سيؤل بى إلى الآحتراف الفنى.

وعندما التحق بكليه الهندسة التطبيقيه العليا وجرب أنشطة مختلفة مثل كورة القدم والملاكمة فشل بجداره خارجاً منهما بأصابات، حتى دخل إلى جمعية التمثيل التى أنبهر بها منذ اللحظات الاولى وأعادت الى ذهنة شغفة وحبه للتمثيل، لكن بعد تخرجه عمل بالهندسة فى منطقة السويس حيث تلك المدينة تربى فيها منذ صغره.

ثم أسس فرقته المسرحية للهواه فى نادى شركته التى كان يعمل بها أنذاك، وكل هذا وهو لم يعطى التمثيل الشكل الجاد فهو فقط بالنسبه له هواية وتعليمه وعمله هو الآساس فى حياته وما يعتمد عليه كليا من مصدر رزقة ودخله الشهرى  حتى حدث أمراً لغبط كيانه كله، ففى يوم أعلنت مسابقة فى مجله دنيا الفن عن أحتياجها لوجوه جديده للعمل بالسينما وقدم فى هذه المسابقة على الفور وقام بالتمثيل أمام لجنه تتضمن العديد من النجوم منهم يوسف وهبى وصلاح أبو سيف.

ونجح محمد رضا بجدارة فى هذه المسابقة وأشادوا به كممثل موهوب حتى نسى الهندسة وشعر بغربة فى مكان عمله وقدم أستقالته على الفور فقد كانت أحلام التمثيل وتشجيع هؤلاء العمالقة فى الفن قد غمرت وجدانه وأحلامه ولسوء الحظ توقف العمل الفنى الذى كان على استعداد للمشاركه به من خلال المسابقة.


ولكنه نزل على القاهرة وهو يخيل إليه أن أبواب الفن ستفتح له ولكن لم تأتى الرياح بما تشتهى السفن وظل ثمانى شهور يبحث عن عمل فى الفن وفى يوم قابل المخرج صلاح أبوسيف فحكى له ماحدث بسبب حبه ونجاحه فى المسابقة الذى جعله يقدم استقالته وانه لابد ان يعمل فى الفن لكن باتت محاولته هذه بلا جدوى.

ومرة أخري بالمصادفة فى يوماً تقابل مع الفنان توفيق الدقن الذى قدعرفوا على زملاء معهد فنون مسرحية وهذا شجع محمد رضا كثيراً على الألتحاق بالمعهد أثناء عمله فى أحدى الوظائف المؤقته، ومن هنا وبعد أن جاز فى كثير من الصعاب  و بعد أن شعر بالفشل الشديد  فى اثبات نفسه كممثل جيد حاول العوده لوظيفته السابقة كمهندس فى السويس ولكن باتت محاولته بالفشل ولم يفلح بالعوده فكادت تنهمر الدمع من عينه.


وعاد للقاهرة مرة أخري محاولاً العمل بالفن وأستكمال دراسته فى معهد فنون مسرحية ثم بدأ يعمل بشكل غيرمنتظم وثابت فى فرقة المسرح الحديث، ثم ذهب إلى فرقة المسرح الحر وأثناء تنقلاته هذه بين الفرق قابل المخرج نيازى مصطفى ورشحه للعب دور المعلم الذى أشتهر به كثيراً بعد ذلك فى السينما وذلك فى فيلم فتوات الحسينية.

وبدأت تتفتح أبواب الفن أمامة وعمل أيضاً كمساعد مخرج ودارت الأيام وهو ينغمرأكثر وأكثر فى الحقل الفنى مستمتعاً وممتعاً للجمهور معه ونذكر من أعماله التى تنسى دوره الجميل فى مسلسل ساكن قصادى والتى تحدث بينه وبين جيرانه فيه مفارقات كوميدية ودوره كمعلم للجزارة فى فيلم معبوده الجماهير.

ودوره فى زقاق المدق ورصيف نمرة خمسة والزواج على الطريقة الحديثة، يذكر أن الفنان محمد رضا كان متزوج ولديه أربع أبناء ثلاثة أولاد وفتاة، وعن وفاته يقول أحدى ابنائه، فى يوم كان يقوم بتصوير مسلسل "ساكن قصادى"، وعندما عاد  للمنزل تناول إفطاره، وكان يتحدث مع أحدى الصحفيين، فتوفى أثناء حديثة معه فى التليفون، ليرحل عن عالمنا نجم جميل أدائه وضحكاته تثير البهجه دائماً فى نفوس المشاهدين.

أحمد مظهر فارس الرومانسية

سوزان نادي - مسيحيو دوت كوم

بين معسكرات الجيش بجميع رواتبه ودرجاته يخرج لنا الفرسان والمحاربين الأبطال ليس فقط فى فنون الحرب والقتال بل أيضاً فى الفنون الإنسانية التى تخور أمامها قواك وتنحنى احتراماً لما تتركه من أثر جميل يشبع ويغنى عقلك ونفسك وتسمو بها إنسانيتك.


لذلك تسمى هذه الفنون بالقوة الناعمة و التى أحيانا بل وابدا هى القوة الأولى بعد التعليم التى تحرك وتغير ثقافة وفكر الجماهير، و التى تسلحها عن عشق وقرر إن يحارب بها هذا الفارس الجميل الذى شق صفوف جيشه بموهبته وفنه أى بقوته الجبارة الناعمة التى أثرت الملايين من خلال الشاشات عبر السنين الفارس أحمد مظهر.

جمال عبد الناصر (على اليمين)، مع أحمد مظهر 1940

ولد الفنان أحمد مظهر فى القاهر عام 1917 وحصل على بكالوريوس العلوم العسكرية من الكلية الحربية فى سلاح الفرسان حتى أن وصل إلى منصب قائد وحدات سلاح الفرسان الخاصة عام 1956 وفى هذا العام نفسه قرر أن يستقيل من منصبة بعد أن شعر بإتمام دوره فى هذا المكان وخرج للعمل والتفرغ التام بالسينما التى كان قد بدأ فيها بتصوير دوره علاء فى فيلم رد قلبى.

ولكن هذه لم تكن بدايته الأولى للظهور فى السينما فكانت البداية بالمصادفة عندما كانت تربطه علاقة صداقة مع المخرج ابراهيم عز الدين الذى رشحه لدوره فى فيلم ظهور الإسلام وأثناء ذلك كان أحمد مظهر لازال ظابط فى الجيش فقرر أن يتقدم بطلب من القوات المسلحة للحصول على الموافقة فى العمل بالسينما وبالفعل قبل الطلب بالموافقة وقدم دوره فى فيلم ظهور الإسلام.


وفى أحدى حواراته التليفزيونية بسؤال المذيعة له عن وجوده فى عالم الفن هل صدفة ام  خطة مسبقة قال أنه دائما يؤمن بالصدفة حتى أذا كان الإنسان يعد ويؤهل لشئ ما فقد كان  لأحمد مظهر  تجارب سابقة فى المسرح جعلته يكتشف حبه للفن.

وذلك عندما قدم مسرحية بسيطة لمدة عرض ليلة واحده تسمى الوطن وكان يقوم فيها بدور أحدى المتبارزين بالسيف إلا إن موهبته الحقيقية وطاقاته الفنية تكشفت عندما وافق على ترشيح صديقة المخرج بالعمل فى السينما والذى تفرغ  لها فيما بعد وقدم العديد من الأدوارالمميزة ذات طابع خاص.

نذكر منها دوره فى فيلم الأيدى الناعمة قصة توفيق الحكيم هذا الأمير الذى يحيا فى المظاهر الخادعة ويعيش حياة الترف والغنى الموروث عن أهله وهو فى حقيقته فارغ العقل والفكر ليس له هدف فى الحياة حتى يصبح أيضا فارغ الجيب لا يمتلك مليما واحدا يساعده على تحمل المشقات فتحدث المفارقات والمواقف فى هذا الفيلم التى تظهر أحمد مظهر كممثل يجيد الأداء الكوميديا ذات الطابع الخفيف.


وأيضاً دوره فى فيلم ليلة الزفاف مع سعاد حسنى فلعب دوره كطبيب ببراعة وإتقان،عن أدائه الجسدى الوقور وحركاته المتزنة التى تدل على فكر منطقى عميق فى تحليل الأمور فها تراه الأم (عقيلة راتب) فتقرر على الفور أن هذا الشخص هو المناسب للزواج من ابنتها(سعاد حسنى).

إلا إن الأبنة متورطه فى حب عاطفى مع شخص آخر غير مناسب على الأطلاق وفى ليلة الزفاف تكشف لهذا الدكتور حقيقة مشاعرها وأنها لا تحبه بل تحب شخص أخر فيتعامل مع الأمر بمنتهى الأتزان والحكمة حتى تقع فى غرامه (سعاد حسنى) فى نهاية الأمر.

ونذكر دوره فى فيلم غصن الزيتون مع أيضاً الفنانة سعاد حسنى الذى قام فيه بتجسيد شخصية على النقيض التام من  أتزانه ووقاره فى فيلم ليلة زفاف فنرى أمامنا زوج حانق غيور تعبيرات وجهه غاضبة دائماً يستشيط غضباً من أتفه الأمور أعصابه تالفة.

يحرك جسده يميناً ويساراً وكأنه حائر فغيرته على زوجته أفقدته صوابه وأتزانه ففى كل دقيقة هو شخصيه غير الأخره فقد أجاد أحمد مظهر فى أداء انفعالات هذه الشخصية التى تعانى هوس فكرى وغيرة مرضية حتى أن تلك الشخصيات باتت من اصعب الشخصيات على الأطلاق.


وفى فيلم لصوص لكن ظرفاء جسد شخصية هذا اللص الفهلوى الواثق من نفسه ثقة تامه حتى تحدث العديد من المفارقات الكوميدية بينه وبين عادل امام  ومارى منيب و فى نهاية الأمر ينطرحون أرضاً بعد السقوط فى أيدى الشرطة.

لم يكن أحمد مظهر قائد جيش بارع ولم يكن أيضاً ممثل بارع فقط بل كان مثقف للغاية وقارئ جيد فى علم النفس حتى أن أحدى الأطباء المعالجين عرض عليه أن يصبح من مساعديه فى علاجه للمرضى ولكنه رفض ذلك.

ويذكر إنه بسبب قراءته العميقة هذه فى علم النفس كان يتدخل فى كتابة السيناريو وتحليل مواقف شخصيات الرواية التى أمامه فما هى دوافعها وانفعالاتها وكيف تتصرف وكيف تتكلم لذلك كان تجسيده للشخصيات عن علم عميق وفهم لجوانب الرواية والقصة المكتوبة، و فى النهاية هناك العديد من الأفلام التى جسد أحمد مظهر أدوارها ببراعة واذا أفسحنا المجال لكتبت لكل شخصية وكل فيلم مقاله تحليلة على حده.

فيلم الممر بين الهزيمة والأنتصار

سوزان نادي - مسيحيو دوت كوم

الحرب لعنة البشرية وهى تمزق الإنسانية ولكن لا مفر علينا تقبل هذه الحقيقة بقلب الأسد وبمهابة الرجال الشجعان الذين يقفون لمواجهه الأخطار وحماية أوطانهم من الأعداء الغاشمين الطامعين فى أرضها.


وفى فيلم الممر يصور لنا المخرج شريف عرفة حقبة هامة فى تاريخ مصر وهى الحروب التى خاضتها فى وجه العدو الأسرائيلى وتحديدا منذ بداية الهزيمة أو نكسة عام ١٩٦٧ تلك الهزيمة التى جرحت أفئده المصريين وجعلت وجوههم تشع غما وحزنا بل وأثارت فيهم العزم والأراده على الأنتصار مهما طال الوقت فيقول ميكافيللى فى كتابه فن الحرب "أن أى حرب لها هدفان هدف أبتدائى وهو تحطيم  سلاح للعدو والهدف النهائى وهو تحطيم أرادته".

وفى هذا الفيلم أشار المخرج شريف عرفة لهاتان النقطتين تحديدا على أوجه وملامح وتعبيرات الشخصيات فإذا خيل للعدو انه حطم قوتنا المادية المرة الأولى وهزمنا فهو لم يحطم أرادتنا ومعنويتنا بل ظلت ترتفع حتى أنتصارنا عام١٩٧٣.

فيبدأ الفيلم بطاولة كبيرة يجلس عليها القادة الأسرائيلين منغرقون فى تحليل أغنية لأم كلثوم وهم حائرون من طريقة غنائها ووجود ملقن خلفها ويتسائلون هل هذا يدل على عزم المصريين على بدء الحرب.

ثم تتوالى المشاهد والنقلات التصويرية  مابين معسكرات الجيش المصرى  وبين الجانب الأسرائيلى ويوضح فيها بصورة أخراجية محكمة كيف كان حال الجيش المصرى من ضعف وعدم ترتيب ونظام وهذا يتضح فى مشهد الرائد نور(احمد عز )الذى أسند إليه مهمه تدريب بعض الأفراد قد جاءته  من مصر محمله على عربات نقل وعلى الصعيد الأخر يصور لنا دقة وترتيب الجيش الأسرائيلى أنذاك و يتخلل مشاهد الفيلم الدرامية  بعض الصور والمشاهد التاريخية الحقيقة التى أدت لثقل فنى رائع  وثراء بصرى، على سبيل المثال.


عندما يلتقط الصحفى (أحمد رزق) بعض الصور للجنود المصرية وهى تشاهد أحد الأفلام فنرى المخرج  هنا وهو يستبدلها لنا ببعض الصور الحقيقية لجنود مصر آنذاك.

وأيضا عرض لبعض اللقطات الحقيقية للرئيس جمال عبد الناصر.

اما عن مشاهد الهجوم والدفاع ومناورات الحرب والخطط بين الجيش المصرى والجيش الأسرائيلى على مدار الفيلم  فقد ظهرت لنا على الشاشة  بتقنيات عالية الجوده  وكأننا نشاهد أحد الأفلام العالمية  فمثلا فى بداية  الفيلم  نشاهد.

ضربات العدو الأسرائيلى لطيارات الجيش المصرى  فمشهد الهجوم غريب وفريد من نوعة على السينما المصرية ، وإيضا فى نهاية الفيلم مشاهد هجوم الجيش المصرى على العدو الأسرئيلى.

يحسب على المخرج دقته فى توضيح الصورة للمتلقى وانه حسبه معه شريك اساسى فى فهم الخطة الموضوعة التى كان ينفذها (أحمد عز) وباقى الجيش.


فشعرت ان الهدف الرئيسى من الفيلم بجانب تصويره لحقبة معينه بمعانتها وأنتصارتها هو بث الروح الوطنية فى الجماهير مرة أخرى بطريقة تليق بتاريخنا بدلا من أفلام القتل والبلطجة التى غزت السينما فى الأونة الأخيرة والفيلم كان يسير عموما فى خط درامى تصاعدى من بين الفشل فى جميع النواحي إلى النجاح.

وهذا ايضا على مستوى الشخصيات مثل الصحفى الذى كان يشعر بالفشل و الذى عزم على النجاح من خلال الأبطال ومعهم... أما عن باقى المشاهد واللقطات فى الفيلم فهى سريعة وكأنك تلهث ورائها وتزداد معها ضربات قلبك حدة فالفيلم بعيد كل البعد عن الرتابة والملل.

هذا  بشكل سريع عن الرؤية الأخراجية للفيلم والتى كانت تكلفته الأنتاجية مهولة ليظهر لنا بهذه الصورة الفائقة ويذكر المخرج شريف عرفة أن الفيلم يحوى على 90 فى المئة جرافيك اما عن رسم الشخصيات والحوار فالفيلم كتابة شريف عرفة الذى أفسح فيه مجال كبير ليعبر عن دور المرأة و أن يعطيها مكانتها على الشاشة فنرى هند صبرى فى علاقتها مع زوجها (نور) كيف بأدائها التمثيلى الصادق تعبر عن المرأة التى تعضد الرجل وتسانده كما تشد من إزره حتى ينتصر على أحباطة ليستمر فى الحرب.



فالمرأة لا تحارب فعلياً ولكنها تعضد من الخلف دائماً فالرجال الأقوياء المحاربين لابد أن يكون نسائهم شجعان كذلك  

ولا نغفل دور أسماء أبو اليزيد (فرحة)التى لعبت اخت العريف والتى أدت ببراعة دور المرأة الشجاعة التى تقدمت صفوف الجيش وكانت مرشد لهم فى الصحراء القاحلة وبين صخور الجبال.

وعن أداء اسماء أتوقف كثيرا فهى طاقة فنية جبارة  مرنة التشكيل فى اى دور مهما كان حجمة ورسمه سوف تبدع فيه.. أنعام سالوسة فى دور الأم الحزينة المهومة ذات العيون الحائرة الغائرة بين الدمع تبحث عن أبنها الذى ذهب للحرب فهى هنا تمثل ببراعة كل أم مصرية تنتظر عودة أبنها.

ويمثل إياد نصار ببراعة شديده دور العدو وكأنه ذئب جائر يلتمس من يبتلعه ومما يدل على براعتة الشديدة فى هذا الدور ،الدور المناقض له تماما فى مسلسل حارة اليهود الذى لعب فيه دور ظابط مناضل يدافع عن وطنه فإذا وضعت هاتان الشخصيتان فى ذهنى أمام بعضهم البعض فشتان الفارق وكأن ممثل اخر يلعب هذا الدور.


ومن قال أن الحرب نهاية ففى وسط الحرب والدمار يخلق الحب والأمل وهذا يمثله بإداء عفوى بسيط وصعيدى أصيل الجندى هلال الذى يقع فى حب فرحة وكأن قلبه ينبت من وسط هذا الدمار أمل بالأنتصار وخلق حياة أخرى جديدة.

وهناك شخصيات أضافت على الفيلم روح المرح والفكاهه وهى تبدو فى أحيانا كثيرة وفى عدة مشاهد مقحمة وليس لها مبرر درامى كشخصية الصحفى الذى يحاول النجاح وشخصيات الراقصتين إلا انهم خففوا من وطئه الفيلم وحددته.


الحوار فى الفيلم جاء ضعيف إلى حد ما فكنا ننتظر!

من فيلم بهذا الحجم والشكل حوار صادق يبعد  كل البعد عن أسلوب الخطابة وتوجيه الكلام بصورة مباشرة وأيضاً رسم الشخصيات وخلفياتها جاء هزيل وكأننا نتعرف عليهم بشكل سريع من السطح ليس من دواخلهم النفسية وأعماق أفكارهم أتخيل للحظات كيف كان سيصبح شكل هذا الفيلم اذا أسند كتابته للمؤلف الراحل وحيد حامد؟! وعن موسيقى الفيلم فهى لعمر خيرت الموسيقار الكبير.

التى تتميز إلحانه بالروح المصرية الخالصة وتتميز فى هذا الفيلم بالتحفيزية الحماسية والتى تبث روح القوة والنشاط والأغانى التى تخللت الفيلم بإداء الشرنوبى خففت ايضا من وطئة وحده الفيلم خاصة ادائه لأغنية عبد الحليم حافظ (صدفة) فظهر الفيلم فى النهاية بصورة رائعة قوية نقلة كبيرة لأفلام السينما المصرية فيما بعد شكلاً وموضوعاً.

نجيب الريحاني: لم أجد طعاماً ولا مأوى غير قهوة الفن فى النهار وكوبري قصر النيل فى الليل

سوزان نادي - مسيحيو دوت كوم

الحياة رحلة شاقة وطويلة يوما مشرق مبهج جميل ويوما أخر سودوى قاسى لا يرحم نحيب أحبائه وأيضا الحياة تشبه موج البحر تارة عالى مرتفع ثائر صاخب.



وتارة ناعم هادئ يحلو لك الوقوف أمامة هكذا كانت حياة الفنان المبدع نجيب الريحانى الذى عند قراءتي لمذكراته الشخصية لم أتخيل أن هذا الوجه البشوش الفكاهى الذى يغلب عليه أحيانا مسحة من الحزن قد عانى كثيرا فى حياته حتى أنه كان يلجأ إلى الشارع وأحجاره ليتخذ منهم فراش ووسادة حتى يعبر به الليل وأذا به يعود إلى قهوته المفضلة ليتخذها ملجأ له فى النهار.


وقبل إن إسرد تلك التفاصيل أتتطرق إلى حياته الأولى منذ أن كان طفلا صغيراً، ولد نجيب الريحانى فى القاهرة عام 1889 لأم مصرية واب عراقى واثنين من الأخوات.

تلقى تعليما جيدا فى مدرسة الفرير بالخرنفش حتى أنه كان يجيد اللغة الفرنسية أجادة تامة وكان يميل ميلا شديدا إلى دراسة أداب اللغة العربية ومن خلال ذلك تكشفت لنفسه وبتشجيع شديد من معلمه الخاص الشيخ بحر أنه موهوب للغاية فكتب فى مذكراته يقول (كان الشيخ بحر يسر كثيرا حين كنت القى بعض المحفوظات بصوت جهورى ونبرات تمثيلية وأشارات تفسيرية، وما إلى ذلك مما كان يعتبره الشيخ بحر نبوغا وعبقرية).

وهكذا تولدت عنده هواية التمثيل كما انه كان دائما يقوم بتمثيل بعض الروايات هو وزملائة فى المدرسة وبعد ان أنهى نجيب الريحانى فترة تعليمه المدرسى إلتحق بوظيفة فى البنك الزراعى ولكن لحبه الشديد للتمثيل تم فصله من هذه الوظيفة.


ثم تم تعينه مرة اخرى كموظف فى مصنع للسكر بنجع حمادى ولكنه ايضاً لم يستطيع الأستقرار فيه، ومن ثم سئمت والدته من عدم أستقراره فطردته هى الأخرى من البيت فيقول أيضاً (ظللت على هذا المنوال لمدة 48 ساعة لم أجد طعاماً ولا مأوى غير قهوة الفن فى النهار وكوبري قصر النيل فى الليل).

وكانت فترات عدم الأستقرار هذه يتخللها إلتحاقه ببعض الفرق المسرحية أنذاك والتى ابدى فيها تفوقا مهولا وأستحسانا غير عاديا من الجماهير ولكنه قبل بالأحقاد من أعضاء الفرقة ومن ثم رفده التحق بعد ذلك بالعديد من الفرق المتجولة والتى كانت تسافر لتقديم عروضها وكان فى قراره نفسه انه لا يصلح سوى للعب لون واحد من الأدوار وهو الدراما.


حتى عرض عليه ان يلعب دور كوميدى فخاف بشده فى ذلك اليوم وكان يتمنى لو استطاع الهرب لكنه جمع شتات نفسه وظل يحاول أمام المرآة ثم ظهر على المسرح مؤديا الدور ببراعة حتى جذب انتباه الجماهير اليه وابدى نجاحا كبيرا وكانت ذروة نجاحه عندما أبتدع فى خياله وهو نائم شخصية كشكش به الذى أصبح منقذا له من بعد ضيق الحال وعوضه كثيرا عن أيام الذل والفقر الذى عانى منها فقد نجح كشكك به حتى ان مصر كلها كانت لا تتحدث سوى عن هذه الشخصية ومن هنا فتحت له ابواب المجد والغنى.

وبعد أن كانت والدته دائما تلعن وتشتم هذه المهنة وبعد ان كانت حانقة وغاضبه عليه زارته فى المسرح وذلك بعد ان حدث موقف غير تفكيرها ففى يوم كانت فى عربة الترام وسمعت بعض من الشباب يتحدثون بإعجاب شديد عن كشكك به وما فعله على المسرح وما هى إلا أنها صاحت واقفة امامهم (تقول كشكش بيه ده يبقا ابنى) كانت رحلة نحيب الريحانى رحلة كبيرة وشاقة وطويلة فى المسرح.

بها الكثير من الفقر والفشل والأحقاد والكثير من النجاح والغنى والأمجاد فقد تعرض للموت مرات عديدة ومنها  من اطلق نار عليه اثناء  تمثيله ولكنه هرب سريعا محاولا النجو بحياته هذه نبذه بسيطة عن حياته الفنية والعملية والتى كانت المادة الأساسية فى كتابة مذكراته ولم يتطرق إلى حياتة الشخصية الا بالقليل. 

ولكن نجيب الريحانى تزوج من سيدتين الأول فرنسية لوسي دي فرناي وقد لمح إليها فى كتابه انها كانت السند المعين والتى بعد ان افترقا أحس ان الدنيا أظلمت فى عينية وحلت به الكثير من المصائب والكوارث وكانت حبه الحقيقى حتى بعد فراقهم بسنوات ذهب يبحث عنها فى فرنسا وعن طريق المصادفة وجدها وحينها صمم على الزواج منها اذا كان لم يتزوج منها رسميا بعد.

الا انه اثناء ذلك كان متزوج في مصر بشكل رسمي كنسي من الفنانة بديعة مصابنى ولأن فرنسا لا يوجد بها زواج كنسى أنذاك فكان زواجه من بديعة مصابنى لا يعتد به فعلى الفور تزوج من لوسى دى فرناى زواجا مدنيا وانجب منها ابنة اصبحت بهجة حياته والتى ذكرت فى أحدى حواراتها أن والدها كان يتمنى فى كل هذه الرحلة الشاقة أن يحبه أنسانا واحد بصدق ليس لأنه الفنان نجيب الريحانى بل لانه كان شخص حنون وطيب للغاية.


جنازة نجيب الريحاني

اما عن وفاته فقد توفى بسبب مرض التيفويد تاركاً ورائه حياة غنية على المستوى الشخصى والمستوى الفنى فيلقب بزعيم المسرح الفكاهي.

رحيل التونسية مفيدة التلاتلي رائدة السينما النسائية

هوفيك حبشيان - اندبندنت عربية

إبنة سيدي بوسعيد صورت الواقع بموضوعية وفاز فيلمها "صمت القصور" بأرقى الجوائز العالمية


"ماتت مفيدة التلاتلي عن 73 عاماً". خبر حزين تناقلته المواقع الإلكترونية التونسية ظهر الأحد للإعلان عن الرحيل المفاجئ لواحدة من أهم السينمائيات في تونس والعالم العربي. "نرحل واحداً تلو الآخر بصمت، لم يعُد لي كلام"، كتب المخرج التونسي رضا الباهي على صفحته، معزّياً بزميلته. 

ولدت التلاتلي وعاشت في سيدي بوسعيد، الضاحية السياحية الجميلة الواقعة في شمال شرقي العاصمة التونسية. تربّت في عائلة تقليدية محافظة، ولها أصول جزائرية لناحية أمها. بدأت تهوى السينما وتبدي اهتماماً شديداً بها مذ كانت على مقاعد الدراسة. 

أستاذ الفلسفة الذي علّمها كان له فضل كبير في جعلها تكتشف الأفلام. عالم الصورة أبهرها، فلم تستطِع سوى أن تمتهنها. عندما بلغت عمراً معيناً يخوّلها السفر، غادرت إلى باريس فدرست فيها السينما. 

التحقت بصفوف الـ "إيديك" ("فيميس" حالياً)، مدرسة السينما الشهيرة التي خرّجت كبار السينمائيين في فرنسا من أمثال ألان رينه وكلود سوتيه.

تخرّجت عام 1968، وكانت العاصمة الفرنسية حينها تعيش ثورة مايو (أيار). عملت لفترة في التلفزيون الفرنسي كمحررة نصوص ومديرة إنتاج، الأمر الذي جعلها تتعلّم أسرار صناعة الصورة. وعندما عادت إلى تونس عام 1972، بدأت تعمل في المونتاج، فحققت شهرة واسعة في هذا المجال.  

اللافت في تجربة التلاتلي أنها لم تنطلق في مسيرتها الفنية من الإخراج السينمائي، إنما كرّست وقتاً طويلاً من حياتها للمونتاج قبل أن تقف خلف الكاميرا. عملت في التوليف مع مخرجين معروفين أمثال مرزاق علواش على "عمر قتلته الرجولة"، وناصر خمير على "الهائمون"، وميشال خليفي على "نشيد الحجر" و"الذاكرة الخصبة"، ومع الطيب الوحيشي على "ظلّ الأرض" وفريد بوغدير على "الحلفاوين - عصفور السطح" الذي يُعدّ أحد أشهر أفلام السينما التونسية، وغيرهم من المخرجين التوانسة والعرب.

بيد أنها انتبهت، في لحظة من بداية التسعينيات، إلى أهمية الانخراط في الإخراج في بلد مثل تونس، حيث لم يكن يوجد الكثير من المخرجات السينمائيات، لذلك قررت أن تخوض غمار هذه التجربة، لتصبح لاحقاً واحدة من الرائدات في هذا المجال على غرار سلمى بكّار وكلثوم برناز. 


أفلام نوعية

صحيح أن الراحلة لم تنجز الكثير من الأفلام في حياتها، وقد تكون عاكستها الظروف التي حالت دون مواصلة نشاطها كما كانت ترغب، لكن من الواضح أنها كانت تفضّل الكيف على الكمّ. القليل الذي أنجزته ترك أثراً طيباً. تقتصر فيلموغرافيتها على ثلاثة أفلام، يعتبر أحدها تحفة سينمائية في سجل السينما العربية. 

إنه "صمت القصور" (1994)، الذي احتل المرتبة الخامسة في لائحة أفضل مئة فيلم عربي التي وضعها مهرجان دبي السينمائي قبل بضعة أعوام. 

الفيلم فاز أيضاً بـ"الكاميرا الذهب" في مهرجان كان السينمائي، كما أنه نال "التانيت الذهب" في مهرجان قرطاج. تشاركت التلاتلي كتابة السيناريو مع المخرج النوري بوزيد، وهو يروي حكاية شابة تُدعى "عليا" (هند صبري)، تجد نفسها حاملاً، إلا لأن صديقها يطالبها بالإجهاض. لكن، عندما تعلم "عليا" بخبر رحيل سيدها السابق الأمير علي، تعود إلى داره لتقديم العزاء لأهله. 

وداره هذه هي في الحقيقة القصر الذي نشأت فيه. هذه العودة إلى القصر، ستكون بداية استحضارها لذكريات أمها التي كانت خادمة وطبّاخة عند هذا السيّد. تتذكّر "عليا" فصولاً من طفولتها، هي التي ولدت من أب لم تعرفه يوماً، ليصبح القصر عند مواجهة اللحظة تلك، مسرحاً للحيرة والأسرار. 



تجري أحداث الفيلم عام 1965، لكن من خلال الذكريات نعود إلى فترة ما قبل استقلال تونس، لنكتشف الحياة اليومية للخدم الذين يأتمرون من سيد القصر. تنبش التلاتلي في الماضي لتنقل طبيعة العلاقة بين الرجل والمرأة التي تصل أحياناً إلى حد العلاقة بين السيد والعبد. نرى أيضاً ماذا يعني أن تكون خادمة في تلك الحقبة. 

والتلاتلي كونها سيدة، عرفت كيف تصوّر الواقع النسائي والمعاناة التي نتجت منه، أكثر من أي رجل. النظرة الحسية التي ألقتها على بطلاتها في أروقة القصر، نظرة امرأة لا تتضامن مع بنات نوعها إنما تتحسس وجعهن، فيصبح الصمت أمام عدستها وسيلة للمقاومة.   

لم يكن الفيلم حسّاساً فحسب، بل قوي المضمون ومحكم المعالجة أيضاً. فيه، وقفت هند صبري للمرة الأولى أمام الكاميرا وهي في الخامسة عشرة، وفازت بجائزة التمثيل في مهرجان قرطاج. صبري التي أصبحت في ما بعد واحدة من أبرز نجمات السينما المصرية.

"موسم الرجال"


فيلمها الثاني، "موسم الرجال" (2000)، الذي عُرض في مهرجان كان داخل قسم "نظرة ما"، هو فيلم نسوي بعض الشيء، ولكن بمعايير النسوية المعمولة آنذاك، أي قبل 20 سنة. 

تتعاطى التلاتلي مع الواقع بموضوعية ومن دون أن تظلم أحداً، لتخلص إلى دراسة مجتمعها الذي تطغى عليه الأبوية، لكنها أبوية تقيّد الرجال بقدر ما تقيّد النساء. تجري أحداث "موسم الرجال" في جزيرة جربة التونسية، حيث نساء يعانين من هجرة رجالهن الذين يذهبون إلى العاصمة للعمل في التجارة والأشغال اليدوية التقليدية. تبقى النساء في بيوتهن لمدة 11 شهراً من السنة، بينما يقصد الرجال المدينة للعمل. 

نساء الجزيرة يقمن بإعداد السجاجيد والمنتجات التراثية التي يبيعها الرجال. بين هؤلاء جميعاً، هناك "عائشة" (ربيعة بن عبدالله) التي تحلم في أن تغادر الجزيرة. 

فهي تعيش تحت حكم حماتها مع عدد قليل من الزوجات الأخريات، ولذلك تريد الانتقال مع زوجها إلى تونس، لكن الأخير يشترط عليها أن تضع له مولوداً ذكراً. تلد "عائشة" في نهاية المطاف صبياً، فيُسمح لها بالانتقال إلى تونس مع زوجها. لكن ابنها عزيز يعاني من مشكلات في النمو وعلى الأرجح هو مصاب بالتوحد، ممّا يتسبب في رفض الأب له.

فيلمان كانا كافيان للتلاتلي كي تحصد شهرة جيدة في الأوساط السينمائية وعند المشاهدين. حتى إن مهرجان كان أسند اليها عضوية لجنة التحكيم عام 2001 برئاسة الممثلة السويدية ليف أولمان. 

ولكن، بعد عام 2004، تاريخ عرض فيلمها الثالث، "نادية وسارة"، الذي لم يترك أثراً كبيراً، اختفت من خريطة السينما، ولم تقدّم مذذاك أي جديد، لا كمخرجة ولا كمونتيرة. ثم، في أعقاب الثورة التونسية (2011)، عُيّنت على نحو مفاجئ وزيرة للثقافة في حكومة الوحدة الوطنية برئاسة الغنوشي. 

شغلت هذا المنصب بصفة مستقلة من دون أي ارتباط بأي حزب، وكانت أول سيدة تونسية تستلم مثل هذه المسؤولية. إلا أنها أُقيلت بعد عشرة أيام من تسلّمها المنصب، ليعيّن مكانها عز الدين باش شاوش، بعدما تبين أنها كانت وقّعت في صيف 2010، نداء للرئيس المخلوع زين العابدين بن علي يطالبه بالترشح مجدداً في انتخابات 2014. 

فاتن حمامة سيدة الشاشة العربية.. حضور راقى ورحيل هادىء

سوزان نادي - مسيحيو دوت كوم

وفى لحظات مضيئة من زمن جميل عابر اصطحب الأب ملائكة الصغير لمشاهدة أحد الأفلام السينمائية، وكانت من بطولة الفنانة آسيا داغر وبمجرد انتهاء الفيلم امتلأت صالة العرض بالتصفيق الحاد، وفى ذلك الحين شعرت فاتن حمامة هذا الملاك الصغير أن من فى الصالة يصفقون لها فقد قالت لوالدها أشعر بأن هذا التصفيق لى.

ولم تدرك تلك الفتاة الصغيرة أن تلك الكلمات التى تفوهت بها وهى لا تبلغ السادسة من عمرها كلمات تتنبأ بها عن ما يخبئه القدر لها وأنها ستصبح فى يوما ما سيدة الشاشة العربية.


ولدت فاتن أحمد حمامة في 27 مايو 1931 في السنبلاوين أحد مدن الدقهلية في مصر وذلك حسب سجلها المدني لكنها وحسب تصريحاتها ولدت في حي عابدين في القاهرة،  وبدأت رحلتها الحقيقية فى السينما عندما فازت بمسابقة أجمل طفلة فى مصر، وكان المخرج محمد كريم فى ذلك الحين يبحث عن طفلة تقوم بالتمثيل مع الموسيقار محمد عبد الوهاب فى فيلم "يوم سعيد"، فقام والدها بأرسال صورة لها.

وبالفعل أعجب المخرج محمد كريم بهذه الموهبة، واقتنع بها اقتناعا تاما ومن هنا انطلقت فاتن حمامة فى السينما ومن فيلم إلى آخر كانت تذهل الجميع بإتقانها الشديد ومصداقيتها الكبيرة للدور فقد استطاعت بمرونة موهبتها تأدية العديد من الأدورا التى تختلف اختلافا كليا عن بعضها البعض والتى تتواجد فى مخيلة المشاهد كالنقش على الحجر.


فمن ينسى فيلم دعاء الكروان الذى قامت فيه بدور فلاحة مقهورة تنتقم لشرفها وكيف صورت لنا صراع المرأة التى تعشق وتريد الانتقام فى نفس الوقت فلا يغيب عن ذهنى مطلقأ وجهها الشاحب ذو نظرات الحب يخالطة ويصارعه نظرات الانتقام.

وعن الرومانسية والحب الراقى الذى أوشكت السينما فى عصرنا الحالى عن نسيانه نتذكر فيلم "موعد غرام" التى قامت ببطولته مع الفنان عبد الحليم حافظ وتغنى لها فى الفيلم عبد الحليم العديد من الأغانى مثل حلو وكداب وصدفة.


وأيضأ فيلم نهر الحب الذى جسدت فيه شخصية المرأة التى تتزوج فيه من رجل لا تحبه، ولكن بذلك الزواج تنقذ أخيها وفى طريق حياتها تقابل عمر الشريف لتحيا معه قصة حب أسطورية تصبح من كلاسكيات السينما المصرية.

ورغم ان هذا الفيلم من أقوى الأفلام الرومانسية بين عمر الشريف وفاتن حمامة إلا أنه كان المحطة الأخيرة التى تجمعهم فى الحياة الزوجية ولكن لا يمت الحب بينهم فى يوما ما، فيذكر أن عمر الشريف قال فى إحدى لقاءاته أن أسوأ قرار اتخذه فى حياته هو الانفصال عن فاتن حمامة وأنه لم يحب فى حياته سواها.

وفى النهاية هناك العديد من الكلمات التى لاتنتهى عن وصف تلك السيدة الراحلة عن عالمنا. فقد فقدنا حالة إنسانية وفنية صعب تكرارها مرة ثانية فمن النادر فى هذه الآونة أن تجد فنان له بصمة قوية ورونق مشع مثل نجوم العصر الذهبى القديم.

جان بريميه السينما المصرية

سوزان نادي - مسيحيو دوت كوم

من ينسى هذا الرجل المجنون ذو الأفكار المختلطة الذى يعنف زوجته بشدة عندما كشفت له أنها قد أحبته قبل زواجهم، وأنها كانت تراقبه وتتمنى فى قلبها أن يصبح زوجا لها.

وفى رحلة مع العذاب والألم وصراع بين الحب والأفكار المغلوطة التى تأصلت فى ذهن الرجل الشرقى، نشاهد يحيى شاهين جان بريميه السينما يؤدى أبرع أدواره فى فيلم هذا هو الحب.

فنشاهد فى هذا الفيلم ممثلا بارعا فى توصيل ما يحس به بقوة من إيماءات وجهه فيشبه بغضبه أمواج البحر الثائر وكأنه على وشك أن يرتطم بك، فتعبيراته على الشاشة قوية للغاية ومعبرة للمشاهد بقوة عن ما يفكر فيه وما ينوى فعله.

ومن ينسى فيلم بين القصيرين الذى برع فيه فى أداء دور سى السيد الذى أظهر فيه تناقضات الشخصية  فى جميع تصرفاتها وحالاتها، ففى البيت هو الرجل الوقور الذى يهابه الجميع ولا يقدر أحد أن يفتح فمه بنصف  كلمة أمامه،وفى العمل وبين الأصدقاء بل والراقصات شخص ضحوك يطلق العنان لروحه ولا يحسب حسابا لأحد، وكأن مبادئه التى رأيناها فى بيته سرعان ما تغيرت، وهذا التناقض فى الأداء يظهر عن جدارة قوته البارعة فى التمثيل.


يحيى شاهين من مواليد 28 يوليو عام 1917  بمحافظة الجيزة  ظهر حبه للتمثيل فى المرحلة الابتدائية فاشترك فى فريق التمثيل بالمدرسة ومن هنا بدأت تتعمق فى داخله هذه الموهبة، ولكن دراسته ووظيفته لم تكن لها علاقة بالتمثيل فقد حصل على شهادة الدبلوم الفنون التطبيقية قسم النسيج  ثم حصل على بكالوريوس هندسة النسيج.

عين فى شركة مصر للغزل والنسيج ولكن لم يمت يوما حلم التمثيل فى داخله، فبحث عن مكان يمارس فى هوايته المفضلة وانضم إلى جمعية هواة التمثيل  وفيها التقى بأستاذة كبار أشادوا بموهبته واقترحوا عليه أن يتقدم إلى الفرقه القومية للتمثيل فقد علم من حسن حظه أن الممثلة فاطمة رشدى تطلب وجوها جديدة من الشباب، وأنها بحاجة إلى جان بريميه فتقدم بالأداء وأعجبت جدا بتمثيله واختارته لدور الفتى الأول فى فرقتها.


أما عن حياته الشخصية فيشوبها إلى حد كبير الغموض فشعرت فى حواراته أنه يتجاهل الحديث عنها، ولكن من المتعارف عليه انه تزوج فى سن كبيرة من امرأة مجرية وأنجب منها طفلتين ولكنهما لم يستطيعا التفاهم فانفصلا وقررت العودة لبلدها وأخذت طفلتيه معها مما أصابه بالاكتئاب الحاد.

ولكن بعدها تزوج مرة أخرى من مشيرة عبد المنعم وأنجب منها ابنته داليا وظلا معاً حتى توفى عام 1994 عن عمر يناهز 76 عاما، تاركا وراءه اجمل الأعمال السينمائية منها ،لا انام، هذا الرجل أحبة، نساء فى حياتى ،ولا ننسى المسرح الذى قدم فيه العديد من المسرحيات  منها مجنون ليلى ،وروميو وجوليت والذى كان بوابه لدخوله إلى عالم السينما.

زكى رستم .. أسطورة الشر السينمائية

سوزان نادي - مسيحيو دوت كوم

دائما ما كنت أخشاه لا أستطيع مشاهدته على الشاشة فيجعلنى أرتعد ولا أبالغ فى تلك الكلمات فلتركيزى الشديد فى الفيلم وتأملى فى اﻷداء حتى الاندماج قررت أن أقاطع جميع الممثلين الذين يلعبون أدوار الشر فهم يخيفوننى.


لا أشاهد أفلام فريد شوقى ولا محمود المليجى ولا أحتمل باﻷكثر مشاهده أفلام ذكى رستم لكن مع الوقت وبحكم دراستى بدأت متابعة تلك الأفلام التى تحوى أبطالاً أقوياء يتخذون من الأدوار الشريرة منهج لهم وزكى رستم هذا الرجل العملاق ذو التعبيرات القاسية والعيون الحادة التى تشبه فى نظراتها عين الصقر فى أحيان كثيرة كنت أنسى أنه يمثل وأنه فقط يقوم بأداء دورما فى قصة خيالية ولعلى هذا يكون السبب فى خوفى الشديد منه.

فهو ممثل بارع فى أداء الدور ويتخذ من الاندماج الشديد للشخصية المكتوبة مدرسة له مما يجعل فى النهاية المتفرج يندمج معه أيضا دون أن يشعر.

والقصة المعتادة تتكرر دائما فتربى فى بيت من طبقة ارستقراطية صارمة لها عادات وتقاليد وفى نظرهم أن فن التمثيل مهنة اﻷراجوزات يذهبون لمشاهدات المسرحيات للتسالى فقط ليس أكثر ولا يصح أن ينتمى إلى تلك الفنون أبناء العائلات لذلك كبر رستم وفى داخله موهبة التمثيل تنمو معه.

فالمواهب لدى الإنسان أن لم تجد لها مخرجا وأن لم يشبع بها ويحقق كيانه من خلالها يصبح مريض كالجثة الهامدة أو هائما بلا روح ولا كيان لذلك دائما ما يتصارع الإنسان للوصول نحو هدفه فيما يحبه عقله وتشتاق إليه نفسه فكان يمثل خلسة ويلعب مسرح خلسة فقد كانت تلك الأشياء لا تليق بأبناء الباشوات ولا يليق المجاهره بها فكيف يتجه للتمثيل وهو من أبناء الطبقة الأرستقراطية فهو أبن محرم بك رستم عضواً فى الحزب الوطنى وصديق للزعيم مصطفى كامل ومحمد فريد.

وحاول أن يتخلى عن هذه الفكرة ﻷجل صرامة الأسرة فأتجه إلى الرياضة وأصبح البطل الثانى لمصرفى رياضة حمل الأثقال إلا أنه لم ينسى موهبته الحقيقية حتى تشجع فى يوماً من الأيام ووقف معلناً أمام والدته بأنه لا يستطيع البعد عن ما يحبه وأنه لا ينوى أن يذهب لدراسته فى كلية الحقوق

ووقعت تلك الكلمات على الأم وقع الصاعقة ولم تقدر على تحملها وقالت له أنه يريد أن يصبح أراجوز وطردته من البيت بعد أن خيارته بين الحقوق والفن ولكنه تخلى عن كل شئ فى سبيل ما يحب ولخطورة الأمر انذاك على الطبقة الاجتماعية لهذه الآسرة أصيبت والدته بالشلل حتى توفيت.

وبدأ ذكى رستم الفن بانضمامه لمجموعة من الفرق المسرحية أولها فرقة جورج أبيض التى كانت معظمهم من الفرنسيين والتى قدمت أكثر من 130 مسرحية بقياده الفنان الكبير جورج أبيض ثم أنضم إلى فرقة عزيز عيد وبعد مرور سنين عديدة فى المسرح ينتقل من فرقة إلى أخرى دخل إلى عالم السينما هذا العالم الذى يجعل من الفنان نجم متوهج ذو بريق وسحر خاص وقدم العديد من الأدوار التى لا تنسى.


منها فيلم نهر الحب الذى قام فيه بدور رجل متغطرس يستغل كل الظروف نحو أهدافه فالعقل لديه هو المسيطر على كل الأمور فلا مجال للعاطفة فها هو يرى نوال فيستغل أخيها الذى يعمل عنده كمحامى ليتزوج بها وإلا أوقعه فى ورطة وتضحى نوال من أجل أخيها لتعيش حياة قاسية مع هذا الرجل القاسى الذى لا يعرف معنى الحب ولكنه يعرف جيدا معنى التملك وأن تكون الأشياء ملكية خاصة له كالتحف فى القصر يحركها كما يشاء ووفق ما يريد وعن قوة أداء ذكى رستم الذى يجعل قلب المشاهد ينبض من التوتر فوجهه جامداً صامداً لا يعكس أى مشاعر مطلقا هو فقط يتحرك ويصدر الأوامر بعد تفكير عميق وتحليل منطقى للأمورخالى من العاطفة فكل مشهد له من مشاهد الفيلم لا تكفى الكلمات للتعبير عن قوه موهبته وإبداعه وبرزت تلك القوة له أيضا بسبب ضعف ورقة فاتن حمامه أمامه فعندما أشاهد هذا الفيلم يأتى فى مخيلتى أننى أرى فيلم الجميلة والوحش مع الفارق أن الوحش فى فيلم ديزنى يتحول لأمير جميل رقيق بسبب الحب ولكن هنا الوحش يظل مسيطراً حتى نهاية الفيلم.

ولعب هذا الدور مرة أخرى أو شبيه له فى فيلم أين عمرى قصة الكاتب الكبير إحسان عبد القدوس الذى فيه يقوم بأداء دور رجل كبير(عمو عزيز) يحب فتاة صغيرة ويتزوجها مستغلا سذاجتها وفرحتها بفستان الزفاف ويذهب بها بعيدا وكأنها دمية يمتلكها حتى تذوق ألوان العذاب والقسوة فى بيته لتنتهى تلك المأساة بهروبها.

والعديد من الأدوار المتنوعة كتاجر المخدرات فى رصيف نمرة خمسة، رئيس عصابة فى ملاك وشيطان، الأب فى أنا وبناتى، الجد ذو القلب الحنون فى فيلم ياسمين بطولة الطفلة فيروز.

ويذكر أن ذكى رستم هذا الفنان الجميل لم يتزوج وعاش حياته أعزب فى عمارة يعقوبيان بوسط البلد وكان يقطن معه خادمه العجوز وكلبه، ويذكر أنه مات بعد أن فقد حاسة السمع ولم يشعر به أحد من الجماهير على الإطلاق.

تشييع جنازة الفنان عزت العلايلى من مسجد المروة بدريم لاند بعد صلاة العصر

لويزا جرجس - مسيحيو دوت كوم

كشف الدكتور محمود العلايلى نجل الفنان الكبير الراحل عزت العلايلى، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك"، عن موعد ومكان جنازة والده قائلا "ستقام الجنازة بعد صلاة العصر من مسجد المروة بجوار مستشفى دريم لاند".


وتخرج الراحل من المعهد العالى للفنون المسرحية عام 1960، لكنه لم يبدأ مسيرته التمثيلية فور تخرجه بسبب رعايته لأخوته الأربعة بعد وفاة والده، فعمل لفترة كمعد برامج تلفزيونية، قبل أن تأتيه الفرصة من خلال فيلم (رسالة من امرأة مجهولة) عام 1962 والذى كان بمثابة بدايته السينيمائية.


تعددت أعماله بعد ذلك ليشارك في عشرات الأعمال ما بين السينما والتلفزيون، أحد أهم أدواره كان في فيلم (الأرض) عام 1970 من إخراج يوسف شاهين، ومن أبرز أعماله (الطريق إلى إيلات، أهل القمة، المنصورية، التوت والنبوت)، وفى المسرح شارك في عدة مسرحيات من أهمها (أهلا يا بكوات، ثورة قرية).

ما لا تعرفه عن مارى منيب "الحماة الملاك"

سوزان نادي - مسيحيو دوت كوم

انا حماتك مدوباهم اتنين هكذا كانت تقول بتلقائية وروح الدعابة الفنانة مارى منيب هذه الحماة الشريرة ذات الدم الخفيف التى تعد أشهر من جسدت دور الحماة فى السينما المصرية.


وبكلمات بسيطة حقيقية فى أحد حواراتها و بنفس الصوت والأداء والضحكة التى اعتدنا عليها فى تمثيلها قالت وهى تنفى محاولة إبعاد عنها هذه التهمة التى الصقت بها بسبب ادوارها "انا أم وحنينه جدا وعندى ابن وابنة متجوزين ومليش دعوة بحد كل واحد فى بيته واحب مرات ابنى زى بنتى تمام".

مارى منيب أداء متميز وصوت متميز ليس له شبيه، اعتدنا عليها فى دور الحماة والست المصرية العادية التى تقطن فى الأماكن الشعبية الأصيلة.

لعبت الصدفة وظروفها العائلية السيئة دورا فى دخولها لعالم الفن فقد ولدت وسط عائلة بسيطة مكونة من أب وأم والأخوات ، توفى والدها وهى فى سن صغيرة مما دفع الأم إلى الخروج للعمل لسد عوز حاجتهم إلا أن كان مكسب أمها قليلا فلا يزيد راتبها عن خمس أو ست جنيهات فى الشهر.


وفى أحد الأيام اقترحت إحدى الصديقات على والدتها أن تدخل بناتها لعالم التمثيل والمسرح، حيث كانت تلك الصديقة أخت جبران نعوم مدير مسرح وبعض فرق الفنون آنذاك، فصرخت والدتها فى وجه صديقتها بانزعاج قائلة هل أدخل بناتى لعالم الفن والتمثيل؟!

فردت صديقتها تقول لها لا تقلقى ففى هذا المسرح يعلمون الناس بعض الآداب والإرشادات التعليمية عن طريق تمثيل مسرحيات وأداء بعض الأدوار البسيطة فما كان إلا أن وافقت الأم مضطرة لذلك ودخلت مارى منيب إلى عالم التمثيل.

وكانت مواجهة الجمهور شىء مريب ومرعب بالنسبة لها ففى اول يوم فتحت الستارة وهى واقفة على خشبة المسرح كانت ترتعش وتنتفض كما تكون مستها حمى ونامت على الخشبة منحنية لم تقدر حتى على فتح عينيها أمام الجمهور وذلك فى مسرحياتها الأول التى لا تغيب عن مخيلتها(القضية نمرة 14) والتى لعبت فيها دور شحاته لكن تدريجيا اعتادت مارى منيب على الخشبة حتى أحبتها وقدمت عليها العديد والعديد من الأدوار التى لا تنسى.

والجدير بالذكر أن الفنان نجيب الريحانى هو أول من أكتشفها ودفعها للعب الست البلدى الكوميدية فقد كانت فيما قبل تقوم بأداء جميع الأدوار الكوميدية منها و التراجيدية حتى أن بدايتها الأول كانت فى غناء بعض الجمل فى سياق المسرحية.

وفى عالم السينما لا ننسى أدوارها المتميز كما فى فيلم الحموات الفاتنات والجارة الفضولية فى لصوص لكن ظرفاء والحماة الشريرة فى حماتى ملاك والكثير من أدوارها الذى لا يمل المشاهد ابدا عند رؤيتها بل فى كل يوم يبتسم أمامها وكأنه يراها لأول مرة.