‏إظهار الرسائل ذات التسميات فيديوهات. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات فيديوهات. إظهار كافة الرسائل

الأمين العام لمجلس كنائس الشرق الأوسط: لا عدالة في لبنان من دون سلام

أجرى المقابلة مارسيلو شنايدر

د. ميشال عبس في مقابلة مع موقع مجلس الكنائس العالمي الإلكتروني

عندما يتحدّث الأمين العام لمجلس كنائس الشرق الأوسط د. ميشال عبس عن الظروف المعيشيّة في لبنان، يظهر تعاطفه مع شعبه وشغفه بالسلام. ففي مقابلة الكترونية مع موقع مجلس الكنائس العالمي، أعرَب د. عبس وبصدق عن مخاوفه العميقة حول الأزمة الإجتماعيّة والإقتصادية الحاليّة في البلاد، وكيف تتدخّل الكنائس للمساعدة.

بنى نظرته من خلال مراقبته للحياة اليومية. وقال إنّ لبنان أصبح لعدد مقلق من الناس دولة البؤس: "أولئك الذين حكموا البلاد بعد انتهاء الحرب في عام 1990، استطاعوا أن يضيفوا قاعدة فساد جديدة. يبدو أنّ الهدف هو أن تخف كل منطقة أو جماعة عرقية تخشى من الآخر أو أن تتنافس معه."

وبحسب عبس، إنّ الفساد أصبح ينتشر حتى أنه سيطر على المؤسسات الموثوق بها في البلاد.

وقال: "تسرق تسعين بالمائة من أموال الناس من جيوبهم من خلال الضرائب غير القانونية وغير الإنسانية. نعم، الضرائب في لبنان وسيلة نهب". تابع: "إنّ الكثير من الناس يعانون من الجوع، بينما الكثير من الناس يهربون المنتجات -سواء كانت وقودًا أو أدوية- إلى جميع أنحاء العالم، ونحن نفتقر إلى الكثير من المنتجات الحياتية الأساسيّة".

وأضاف عبس عن هذه المرحلة أنّ كثير من المواطنين يحصلون على الكهرباء لمدة ساعة واحدة أو أقل في اليوم. وقال: "إنّها حقًا حياة غير طبيعيّة ولا تصدّق. ينتظر أصحاب السيارات ساعات أمام المحطّات للحصول على الوقود". لقد تأزّمت الحياة اليوميّة إلى درجة أنّ عبس يعتبر أنّ اللبنانيّين واقعون اليوم ضحيّة مشروع إبادة جماعيّة ممنهجَة.


وفي السياق يشرح عبس: "تحاول الكنائس مساعدة الناس على قدر إمكاناتها. وقد بدأنا بسّد الحاجات الأساسّية عبر توزيع الحصص الغذائية، لأنّ 25٪ من اللبنانيّين ليسوا قادرين على تأمين الطعام لهم ولعائلاتهم، وترى بعضهم في حاويات القمامة في الشوارع يبحثون عمّا يأكلونه."

كما ولفت عبس إلى أنّ الكنائس تحاول تقديم المساعدات على المستوى النفسي حتى، وتنظّم دورات للشفاء من الصدمات. وأضاف "يركّز مجلس كنائس الشرق الأوسط أيضًا على دعم الأعمال الصغيرة التي تؤمن دخلا للفرد عبر تنظيم برامج تدريب وتطوير مهني. نحن نطلق الآن برنامجًا جديدًا يركز على نظام المحافظة على القيَم الإجتماعيّة والعمل على استعادة كرامة الإنسان."


وتحدّث عبس عن الهيكليّة الإجتماعيّة التي تنهار في لبنان، فقال: "عندما يصبح الناس فقراء أو محتاجين أو عاطلين عن العمل، فإنهم يفقدون كرامتهم. والجميع يعلم أنّ متى انهارت الهيكليّة الإجتماعيّة والإقتصاديّة، يضطر المرء لتغيير قيمه والقبول بسلوك رفضه في السابق من أجل البقاء."

كما قدّر عبس دعم الحركة المسكونيّة العالميّة، لأنه يعتبر أنّ "السلام ينتج عن العدالة، ولا عدالة من دون سلام". وختم قائلًا: "عندما يُحرَم الناس من حقوقهم، فإنهم سيخرجون الى الشوارع. القانون مفتاح العدالة، والعدالة مفتاح السلام. في لبنان، نحن نفتقر للقانون، لكننا دولة مستعدة للعدالة".

مقاطع فيديو مروعة.. إجلاء 200 ألف شخص من "المدينة الغارقة"

وكالات 

أعلنت السلطات المحلية إجلاء نحو 200 ألف شخص، الأربعاء، من مدينة تشنغتشو وسط الصين، التي تشهد أمطارا غزيرة وفيضانات كاسحة تسببت في انفجار سدود وارتفاع منسوب المياه في أنهار مقاطعة خنان.

وقالت سلطات المدينة: "تم حتى الساعة السابعة صباحا في 21 يوليو إجلاء نحو 200 ألف شخص، وتأثر 36 ألفا من سكان المدينة بالكارثة".

وفي وقت سابق، اعتبر الرئيس الصيني شي جينبينغ أن بلاده تواجه فيضانات "خطيرة للغاية" بعدما أعلنت السلطات في تشنغتشو مصرع 12 شخصا من جراء سيول غمرت مترو الأنفاق.


وقال شي إن "سدود بعض الخزانات انفجرت مما تسبب بإصابات خطيرة وبخسائر في الأرواح وبأضرار في الممتلكات. السيطرة على الفيضانات في وضع خطير جدا"، مضيفا أن الأحداث بلغت "مرحلة دقيقة".

وأتى تحذير الرئيس الصيني بعدما أعلنت السلطات مصرع 12 شخصا بسبب سيول غمرت مترو أنفاق في تشنغتشو، فيما انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي صور مروعة لركاب عالقين في عربة قطار وقد غمرتهم المياه حتى أكتافهم.


وقال مسؤولون في بلدية تشنغتشو في منشور على موقع "ويبو" للتواصل الاجتماعي، إن المدينة البالغ عدد سكانها 10 ملايين نسمة "شهدت سلسلة عواصف مطرية نادرة وغزيرة، مما تسبب بتراكم المياه في مترو تشنغتشو"، مشيرين إلى أن الكارثة أسفرت عن مصرع 12 شخصا وإصابة 5 آخرين.

وأظهرت صور نشرت على وسائل التواصل الاجتماعي ركابا وصل منسوب المياه إلى مستوى أكتافهم في إحدى حافلات مترو تشنغتشو، كما وقف بعضهم على المقاعد، وفي مقطع فيديو آخر، أجلى رجال الإنقاذ الركاب في الظلام.


وكانت السلطات أصدرت أعلى مستوى من التحذير من الأحوال الجوية في مقاطعة خنان وعاصمتها تشنغتشو، التي اجتاحتها فيضانات قياسية. والفيضانات الموسمية شائعة في الصين، لكن العلماء يقولون إن التغير المناخي يتسبب بزيادة ظواهر الطقس المتطرفة.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي الصينية صور من شوارع تشنغتشو ظهر فيها مشاة أثناء إنقاذهم من السيول والفيضانات. والثلاثاء حذر مصدر عسكري صيني من خطر انهيار سد بعد هطول أمطار غزيرة "غير مسبوقة" فى وسط البلاد.


وذكرت القيادة الإقليمية للجيش الصيني في بيان، أن صدعا بطول 20 مترا ظهر في سد بمدينة لويانغ التي يبلغ عدد سكانها نحو 7 ملايين نسمة في مقاطعة خنان، وحذرت من أن "السد قد ينهار في أي لحظة".

وأعلن الجيش أنه أرسل جنودا للقيام بأعمال طارئة، من بينها تحويل مسار الفيضانات. وبثت قناة "سي سي تي في" الحكومية صورا لشوارع تشنغتشو تغمرها سيول جارفة من المياه الموحلة، فيما كان عدد من السكان يدفعون مركباتهم عبر الطرق التي غمرتها المياه.


وتتسبب الفيضانات السنوية خلال موسم الأمطار في الصين في حدوث فوضى وجرف طرق ومحاصيل ومنازل.

لكن التهديد تفاقم على مدى عقود، ويرجع ذلك جزئيا إلى البناء واسع النطاق للسدود والحواجز التي قطعت الروابط بين النهر والبحيرات المجاورة وعطلت السهول الفيضية.


وقالت هيئة الأرصاد الجوية في تشنغتشو إنه أعلى معدل تساقط يومي للمياه منذ بدء تسجيلها قبل 60 عاما.

وتشهد الصين كل صيف فيضانات بسبب الأمطار الموسمية، والعام الماضي دمرت فيضانات غير مسبوقة جنوب غربي البلاد الطرق وأدت إلى إجلاء عشرات آلاف السكان.

فيروس كورونا: تونس تسجل أعلى معدل وفيات في المنطقة العربية والقارة الأفريقية

فرانس24

أعلن رئيس مكتب منظمة الصحة العالمية في تونس إيف سوتيران أن البلاد تسجل عدد وفيات هو "الأعلى" في المنطقة العربية والقارة الأفريقية، وعلل ذلك بتفشي فيروس كورونا في كل أنحاء البلاد و"بانتشار متحورة دلتا الشديدة العدوى والمتواجدة بكثافة". 

وأكد مراسل فرانس24 في تونس نور الدين مباركي أن المساعدات الدولية بدأت تصل إلى البلاد، ومن المتوقع أن تكون لها تداعيات إيجابية على الحرب ضد الوباء.

اجتماع لمجلس الأمن حول سد النهضة ومشروع قرار تونسي لتسوية النزاع

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

يجتمع أعضاء مجلس الأمن الدولي الخميس في جلسة بشأن سد النهضة، لمناقشة مشروع قرار تقدمت به تونس يدعو كلا من "مصر وإثيوبيا والسودان لاستئناف مفاوضاتهم.

ليتوصلوا، في غضون ستة أشهر، إلى نص اتفاقية ملزمة لملء السد وإدارته"، و"إثيوبيا على الامتناع عن الاستمرار من جانب واحد في ملء خزان سد النهضة". ويستبعد دبلوماسيون أن يتم التصويت على المشروع في نفس الجلسة. 

يعقد مجلس الأمن الدولي الخميس جلسة حول سد النهضة بناء على طلب تقدمت به تونس، العضو غير الدائم في المجلس باسم كل من مصر والسودان وبحضور ممثلين لهذين البلدين على المستوى الوزاري.



وينص مشروع القرار على أن مجلس الأمن يطلب من كل من "مصر وإثيوبيا والسودان استئناف مفاوضاتهم بناء على طلب كل من رئيس الاتحاد الأفريقي والأمين العام للأمم المتحدة، لكي يتوصلوا، في غضون ستة أشهر، إلى نص اتفاقية ملزمة لملء السد وإدارته".

واستنادا لمشروع القرار فإن هذه الاتفاقية الملزمة يجب أن "تضمن قدرة إثيوبيا على إنتاج الطاقة الكهرمائية من سد النهضة وفي الوقت نفسه تحول دون إلحاق أضرار كبيرة بالأمن المائي لدولتي المصب".


كما يدعو مجلس الأمن في مشروع القرار "الدول الثلاث إلى الامتناع عن أي إعلان أو إجراء من المحتمل أن يعرض عملية التفاوض للخطر"، ويحض في الوقت نفسه "إثيوبيا على الامتناع عن الاستمرار من جانب واحد في ملء خزان سدّ النهضة".


إثيوبيا تبدأ مرحلة ثانية من ملء السد

من جانبها قالت مصر مساء الاثنين إن أثيوبيا أبلغتها رسميا بدء المرحلة الثانية من ملء بحيرة سد النهضة، معربة عن رفضها القاطع لهذا الإجراء. والثلاثاء قالت الخرطوم إنها تبلّغت من أديس أبابا الإخطار نفسه.

وتهدّد الخطوة الإثيوبية بتأجيج التوتر بين الدول الثلاث، في حين طلبت تونس، العضو غير الدائم في مجلس الأمن عقد اجتماع علني طارئ للمجلس الخميس لبحث هذه المسألة.


وقالت مصادر دبلوماسية أنه من المتوقع أن تتمثل مصر والسودان في الاجتماع على المستوى الوزاري، فيما ستشارك إثيوبيا في الجلسة على الرغم من معارضتها انعقادها.


مصر تعتبر السد تهديدا لحصتها من المياه

وإلى الآن لم يحدد مجلس الأمن موعدا للتصويت على مشروع القرار التونسي، علما بأن دبلوماسيين استبعدوا طرحه على التصويت خلال جلسة الخميس.

وترى مصر أن السد تهديد خطير لحصتها من مياه النيل التي تعتمد عليها بالكامل تقريبا. وعبر السودان، وهو دولة مصب أيضا، عن قلقه إزاء السلامة الإنشائية للسد وأثره على السدود ومحطات المياه السودانية.


فيما تقول إثيوبيا إن السد، الذي تقيمه على النيل الأزرق، أساسي لتنميتها الاقتصادية وتزويد شعبها بالكهرباء.

ورغم حض مصر والسودان إثيوبيا على تأجيل ملء خزان السد حتى التوصل إلى اتفاق شامل، أعلنت أديس أبابا في 21 تموز/يوليو 2020 إنجاز مرحلة الملء الأولى بسعة 4,9 مليارات متر مكعب، مشيرة إلى أن هذه المرحلة تسمح باختبار أول مضختين في السدّ الذي يبلغ ارتفاعه 145 مترا.


كما واظبت إثيوبيا من جهتها على التأكيد أنها ماضية في مرحلة الملء الثانية التي تتطلب 13,5 مليار متر مكعب من الماء، والتي أعلنت بدءها الاثنين.


"القضية تحتاج إلى الاسترشاد بأمثلة ونماذج"

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية الثلاثاء إن قيام إثيوبيا بملء خزان سد النهضة سيزيد التوتر على الأرجح، وحثت جميع الأطراف على الإحجام عن التحركات الأحادية إزاء السد.

وقال المتحدث باسم الوزارة نيد برايس إن الولايات المتحدة تدعو جميع الأطراف إلى الالتزام بحل يتم التوصل إليه عن طريق التفاوض.


وقال دوجاريك "الحلول لهذه القضية تحتاج إلى الاسترشاد بأمثلة ونماذج... بحلول توصل إليها آخرون يتقاسمون ممرات مائية وأنهارا، وهذا يستند إلى مبدأ الاستخدام المنصف والمعقول والالتزام بعدم التسبب في ضرر ذي شأن".

بالفيديو.. بركان إيطالي يغلق المطار ويلون السماء

وكالات

يشهد جبل إتنا، على الساحل الشرقي لجزيرة صقلية الإيطالية، ثوران بركان جديد الأربعاء، وتسبب في تساقط حجارة بركانية صغيرة ورماد على هذه المدينة التي أغلق مطارها.

وأفادت سلطات المطار في مدينة كاتانيا، إحدى أبرز مدن صقلية، أن ثورانا جديدا في إتنا أجبر تعليقا مؤقتا على جميع الأنشطة في مطار كاتانيا، بسبب مشاكل الرؤية الناجمة عن هطول الأمطار الغزيرة للرماد المنبعث من البركان.

وقالت الشركة التي تدير المطار على وسائل التواصل الاجتماعي إن "مدرج المطار ملوث حاليا بالرماد البركاني. لن تتمكن أي رحلة من الهبوط أو الإقلاع من المطار"، مشيرة إلى أن عمليات التنظيف قد أجريت طوال الليل.


وتسبب النشاط البركاني لأعلى بركان نشط في أوروبا، والذي استمر حوالي ساعتين، في نزول الحمم البركانية في الحفرة الجنوبية الشرقية، وكذلك لسان آخر في الجنوب الغربي. وفقًا للمعهد الوطني للجيوفيزياء والبراكين.

وترافق الانفجار البركاني مع سحابة لا يقل ارتفاعها عن 5 كيلومترات، مما تسبب في هطول غزير من رماد الحمم البركانية التي وصلت إلى عدة مدن إيطالية، بما في ذلك كاتانيا.


ومنذ نشاط جبل إتنا في منتصف فبراير الماضي، كانت هناك العديد من حالات الثوران مثل تلك التي حدثت الأربعاء، والتي تعد ظاهرة نموذجية للبركان.

العراق: استهداف قاعدة عين الأسد التي تضم عسكريين أمريكيين بـ14 صاروخا

فرانس24/ أ ف ب 

أصيب شخصان بجروح "طفيفة" الأربعاء في هجوم بـ14 صاروخا، استهدف قاعدة عين الأسد، التي تضم عسكريين أمريكيين، في محافظة الأنبار غرب العراق، طبقا لما أعلنه متحدث باسم التحالف الدولي في سوريا والعراق. 

ومنذ مطلع العام استهدف نحو خمسين هجوما المصالح الأمريكية في هذا البلد. ويأتي الهجوم غداة تعرض مطار أربيل الدولي الذي تقع على مقربة منه القنصلية الأمريكية في عاصمة إقليم كردستان العراق، لهجوم بطائرات مسيرة مفخخة. ولم تتبن أي جهة هذه الهجمات التي أصبحت شبه يومية.  

أعلن متحدث باسم التحالف الدولي أن هجوما بـ14 صاروخا استهدف الأربعاء قاعدة عين الأسد التي تضم عسكريين أمريكيين في محافظة الأنبار غرب العراق، ما أدى إلى إصابة شخصين بجروح طفيفة.



وقال المتحدث باسم التحالف الدولي في سوريا والعراق الكولونيل واين ماروتو في تغريدة على تويتر إن: "قاعدة عين الأسد تعرضت لهجوم بـ14 صاروخا أدت لوقوع إصابتين طفيفتين"، موضحا أنه يتم "تقييم الأضرار".

ويأتي الهجوم غداة تعرض مطار أربيل الدولي الذي تقع على مقربة منه القنصلية الأمريكية في عاصمة إقليم كردستان العراق، لهجوم بطائرات مسيّرة مفخخة دون أن يُسفر عن خسائر بشرية أو أضرار مادية، بحسب ما أعلنت سلطات الإقليم. ولم تتبن أي جهة هذه الهجمات التي باتت شبه يومية.


وتعرضت قاعدة عين الأسد التي تقع في منطقة صحراوية في محافظة الأنبار، غرب العراق، لهجوم الإثنين بثلاثة صواريخ. بعدها بساعات واجهت السفارة الأمريكية في بغداد تهديدا بطائرة مسيرة مفخخة أسقطتها القوات الأمريكية.

ومنذ مطلع العام استهدف نحو خمسين هجوما المصالح الأمريكية في العراق، لا سيما السفارة الأمريكية في بغداد وقواعد عسكرية عراقية تضم أمريكيين، ومطاري بغداد وأربيل فضلا عن قوافل لوجستية للتحالف، في هجمات غالبا ما تنسب إلى فصائل عراقية موالية لإيران. وسبعة من هذه الهجمات نفذت بطائرات مسيرة مفخخة.


ويناهض الحشد الشعبي الذي يضم في غالبيته فصائل موالية لإيران، الوجود الأمريكي في العراق ويرحب قادته بالهجمات التي تطال مؤخرا قواعد عسكرية عراقية تضم أمريكيين، لكنهم لا يتبنونها.

فيديو اغتيال رئيس هايتي.. السر في خدعة "المخدرات"

وكالات

أثارت عملية اغتيال رئيس هايتي، جوفينيل مويس، ليل الثلاثاء الأربعاء، كثيرا من التساؤلات، ولا سيما لكيفية وصول المسلحين إلى عقر دار الرئيس، الذي يواجه معارضة شرسة تطعن في شرعيته.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع مقطع فيديو قصير تظهر عدد من المسلحين الذين ترجلوا من مركبات مدنية، وبدا أنهم عسكريون أو أمنيون.

وذكر موقع (miamiherald) وهي صحيفة أميركية تغطي الأحداث في هايتي بانتظام أن المهاجمين زعموا أنهم عملاء في وكالة مكافحة المخدرات حسب فيديوهات صوّرها سكان في الحي الذي يسكن فيه مويس.



وربما كان هذه هي الحيلة التي انطلت على عناصر الأمن في المنطقة، ولم تلت الانتباه إلى وجود مخطط ضخم يستهدف رئيس البلاد، جوفينيل مويس. وكان مويس يعيش في حي بيليرين، الذي يحتل تلة تشرف على العاصمة بورت أو برنس.

 وفي أحد الفيديوهات، سمع أحد الأشخاص يقول بلكنة أميركية عبر مكبرات الصوت: "عملية خاصة لإدارة مكافحة المخدرات. الجميع يتحنى جانبا". وقالت مصادر إن الأشخاص الذين كانوا يتحدثوا بالإنجليزية ليس أميركيين وليسوا من إدارة مكافحة المخدرات.


وأثارت اللغات المسموعة في عمليات الاغتيال كثير من علامات الاستفهام، خاصة أن الحكومة قالت إن مهاجمين كانوا يتحدثون الإنجليزية والإسبانية، علما أن لغة البلاد الرسمية هي الفرنسية، أي أن هناك أجانب وراء الهجوم.


ووصف مسؤول رفيع المستوى في حكومة هايتي المهاجين بـ"المرتزقة".

وأفاد السكان أنهم سمعوا دوي إطلاق نار ، ورأوا رجالًا يرتدون ملابس سوداء يركضون في الأحياء. كما وردت تقارير عن انفجار قنبلة يدوية واستخدام طائرات بدون طيار.

واستيقظ الهايتيون صباح الأربعاء على وقع الصدم، فشوارع العاصمة، التي تعج عادة بالمركبات والحافلات العامة كانت تخلو من حركة المرور، كما أغلقت الطريق المؤدي إلى مدخل حي بيليرين حيث مقر إقامة الرئيس.


وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لموس ملقى على الأرض ميتًا ومغطاة بالدماء، لكن لم يتم التحقق من صحة تلك الصور.

وهايتي دولة تقع في البحر الكاريبي وتعد أفقر دولة في القارة الأميركية، وهي من بين عدد قليل من الدول التي لم تبدأ حتى الآن التلقيح ضد كورونا، وفوق ذلك كله تعيش أزمة سياسية طاحنة بين الرئيس والمعارضة. وتسيطر العصابات المسلحة على مناطق واسعة في البلاد.

"عنصرية وسخرية".. غريزمان في عين العاصفة بعد فيديو مسرب

وكالات

هجوم كبير تعرض له نجمي برشلونة الإسباني ومنتخب فرنسا، أنطوان غريزمان وعثمان ديمبيلي، بسبب فيديو "عنصري" لهما.

وانتشر في وسائل التواصل الاجتماعي، فيديو بتصوير ديمبيلي، يظهر فيه غريزمان، وهو يتبادل السخرية مع زميله الفرنسي، على عمال فندق آسيويين.

ووفقا لموقع "غول"، فإن الفيديو يعود إلى 2019، ويظهر عاملين في فندق في اليابان، وهم يحاولون حل مشكلة تقنية في غرفة للاعبين، خلال جولة آسيوية لبرشلونة.


وظهر غريزمان وديمبيلي وهما يتبادلان الضحك ويسخران من العمال اليابانيين، الذين كانوا يعملون لإصلاح عطل في التلفاز، كي يستطيع اللاعبان ممارسة ألعاب الفيديو في الفندق، وفقا للمصدر.

وقال ديمبيلي ضاحكا في الفيديو: "كل هذه الوجوه القبيحة (مشيرا للعمال الآسيويين) كي تلعب أنت لعبتك اللعينة".


ثم أضاف "ما هذه اللغة الرجعية التي يتحدثونها؟".

وفي فيديو آخر، من نفس الجولة الآسيوية لبرشلونة، يظهر غريزمان وهو في حمام السباحة، يتحدث بكلمات آسيوية غير مفهومة، ساخرا من لغة اليابانيين.

وانتشر الفيديو الآن، بعد أعوام من تصويره، ووسلط الضوء على التصرف العنصري للنجمين، اللذان يواجهان حملة هجومية كبيرة.


وقال غريزمان بعد ظهور الفيديو: "لطالما وقفت ضد أي شكل من أشكال التمييز والعنصرية. في الأيام القليلة الماضية، أراد البعض أن يجعلوني أبدو عنصريا. أدحض بشدة الاتهامات الموجهة لي وأنا آسف إذا أساءت لأصدقائي اليابانيين".

أما ديمبيلي، فكتب: "المشهد حدث في اليابان. كان من الممكن أن يحدث في أي مكان على هذا الكوكب، كنت سأستخدم نفس التعبيرات".

وأضاف: "أحيانا أستخدم هذه الأنواع من التعبيرات على انفراد، مع الأصدقاء، بغض النظر عن أصلهم، لكن يمكنني أن أتخيل أن الفيديو كان من الممكن أن يسيء إلى الأشخاص الموجودين في هذه الصور. لذلك، أقدم لهم خالص اعتذاري".

فرار أكثر من ألف جندي أفغاني إلى طاجيكستان بعد معارك مع حركة طالبان

فرانس 24 / أ ف ب

أفادت لجنة الأمن القومي في طاجيكستان في بيان بأن 1037 جنديا من القوات الحكومية الأفغانية فروا إلى هذا البلد المجاور بعد معارك مع حركة طالبان.

وأضافت اللجنة بأن طالبان سيطرت بشكل تام "على ستة أقاليم في ولاية بادخشان بشمال شرق أفغانستان"وهو ما يمثل 910 كم من الحدود المشتركة معها. 

وكثفت حركة طالبان التي تسيطر منذ نهاية يونيو/حزيران على أكبر مركز حدودي مع طاجيكستان، من هجماتها منذ بدء الانسحاب الأمريكي مطلع مايو/آيار الماضي.  



فر أكثر من ألف جندي أفغاني إلى طاجيكستان ليل الأحد الاثنين بعد معارك مع حركة طالبان، على ما أعلنت لجنة الأمن القومي في البلد الواقع في آسيا الوسطى.

وأعلنت أجهزة الأمن في طاجيكستان في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية خوفار أن "1037 جنديا من القوات الحكومية الأفغانية فروا إلى أراضي طاجيكستان للنجاة بحياتهم بعد مواجهات مسلحة مع طالبان".


محب الله شريف مراسل فرانس 24 في أفغانستان



وتابع البيان أن "مقاتلي طالبان سيطروا بشكل تام" على ستة أقاليم في ولاية بادخشان بشمال شرق أفغانستان، تمثل 910 كلم من الحدود المشتركة مع طاجيكستان.

ومن المتوقع أن تستكمل القوات الأمريكية المتبقية انسحابها بحلول الموعد النهائي في 11 أيلول/سبتمبر الذي أعلنه الرئيس جو بايدن لإنهاء أطول حرب أمريكية.

لكن على ضوء النكسات المتتالية للجيش الأفغاني ولا سيما في الولايات الشمالية، أعلن البنتاغون عن احتمال "إبطاء" العمليات، ولم يستبعد القائد الأعلى للقوات الأمريكية في أفغانستان الجنرال سكوت ميلر الثلاثاء شن ضربات جوية ضد طالبان.

وسبق أن عبر مئات الجنود الأفغان الحدود هربا من هجوم طالبان في الأسابيع الأخيرة، وسمحت لهم طاجيكستان على الدوام بالمرور بموجب "مبدأ حسن الجوار واحترام موقف عدم التدخل في شؤون أفغانستان الداخلية".

وتسيطر حركة طالبان منذ نهاية حزيران/يونيو على المركز الحدودي الأكبر مع طاجيكستان وعلى المعابر الأخرى المؤدية إلى هذا البلد، كما تسيطر على مناطق محيطة بمدينة قندوز التي تبعد حوالي خمسين كلم.

وتضاعف طالبان هجماتها منذ بدء الانسحاب الأمريكي في مطلع أيار/مايو.

الانتخابات الإقليمية الفرنسية تبعث الأمل من جديد في صفوف اليمين الجمهوري

فرانس24

بعد أن تراجعت شعبيته جراء انتخاب إيمانويل ماكرون رئيسا لفرنسا في 2017، عاد اليمين الجمهوري الفرنسي إلى الواجهة السياسية بقوة بفوزه في الانتخابات الإقليمية واحتفاظه بالأقاليم السبعة التي كان يترأسها منذ 2015. 

فوز جعل رئيس الحزب كريستيان جاكوب يقول بإن "اليمين الجمهوري هو القوة الوحيدة التي يمكن أن تتناوب على السلطة" في فرنسا.

لم يضيع كزافييه برتران، الذي فاز الأحد بولاية ثانية على رأس إقليم "أو دو فرانس" (شمال شرق فرنسا) خلال الدورة الثانية من الانتخابات الإقليمية، دقيقة واحدة ليعلن عن انتصاره في تصريح ينذر ببدء الحملة الانتخابية للانتخابات الرئاسية 2022.

وقال برتران "هذه النتيجة تمنحني القوة لأذهب لملاقاة الفرنسيين. شعوري العميق أنه لا يوجد شيء حتمي، والسياسة لم تمت بعد، بل بالعكس فهي بإمكانها أن تجعل الحياة أحسن. هذه النتيجة تمنحني القوة للتفاعل مع الفرنسيين".

وأضاف هذا السياسي الذي يبلغ من العمر 56 عاما والذي شغل مناصب وزارية عدة خلال عهدي الرئيسين اليمينيين جاك شيراك ونيكولا ساركوزي "أعتقد أن العمل هو المفتاح. فهو الذي يمكننا من العيش في كرامة وتربية أولادنا. 

أما أولويتي، فهي تكمن في مساعدة الطبقات الوسطى والشعبية"، موضحا أنه يسعى إلى "بناء مشروع مجتمعي جديد" أطلق عليه اسم "جمهورية الأقاليم".

وكشف برتران عن بعض المحاور من برنامجه السياسي والاقتصادي، كإصلاح الاقتصاد وإعادة فرض الأمن. وفي سياق آخر، أظهرت نتائج الانتخابات الإقليمية أن اليمين الجمهوري يملك قاعدة شعبية واعدة في الأقاليم رغم ارتفاع نسبة الامتناع.


فاستطاع حزب "الجمهوريون" أن يحافظ على سبعة أقاليم، من بينها إقليم "أوفيرن رون ألب" بقيادة لوران فوكييه وإقليم "إيل دو فرانس" برئاسة فاليري بيكريس وإقليم "نورماندي" برئاسة هيرفيه موران و"بروفانس ألب كوت دازور" المتنازع عليه من قبل حزب التجمع الوطني (اليمين المتطرف) و"الجمهوريون" والذي عاد في الأخير إلى مرشح التكتل بين "الجمهوريون" والحزب الحاكم "الجمهورية إلى الأمام" رونو موزولييه إضافة إلى إقليم "أو دو فرانس" و" بيي دو لالوار" بزعامة كريستال مورونسيه.


"نحن نمثل القوة الوحيدة القادرة على التناوب على السلطة"

من ناحيته، عبر كريستيان جاكوب، رئيس حزب "الجمهوريون" عن اعتزازه وفرحته بالنتائج التي حصل عليها حزبه قائلا "إنه انتصار كبير بالنسبة لنا وانهيار بالنسبة لحزب "التجمع الوطني" (اليمين المتطرف) وإذلال لحزب "الجمهورية إلى الأمام" الحاكم. 

لقد فزنا في الانتخابات المحلية بشكل واسع وفي انتخابات مجلس الشيوخ، بالإضافة إلى الانتخابات التشريعية الجزئية والمقاطعات ثم الانتخابات الإقليمية. نحن نشكل اليوم، وبكل وضوح، القوة السياسية التي يمكن أن تتناوب عن السلطة".

تصريحات مماثلة أدلى بها مسؤولون آخرون في حزب "الجمهوريون" (اليمين الجمهوري) حيث اعتبروا النتائج التي حصل عليها حزبهم بمثابة عودة قوية إلى المشهد السياسي الفرنسي.


وأضاف داميان عباد، رئيس كتلة حزب "الجمهوريون" في الجمعية الوطنية في تغريدة على حسابه على تويتر "لكل الذين يشككون في قوتنا، أقول لهم بأن اليمين عاد إلى الواجهة بقوة هذا المساء"، متابعا "يمكن أن نفوز بالانتخابات الرئاسية في حال بقينا متحدين. نتائج هذا المساء مشجعة جدا".

هذا، واستطاع حزب "الجمهوريون" أن يصمد أمام محاولات حزب ماكرون الحاكم "الجمهورية إلى الأمام" الذي كان يسعى إلى استغلال الانتخابات الإقليمية لخلق شرخ سياسي أكبر في صفوف "الجمهوريون". 

لكن هذا الأخير استطاع أن يحافظ على مساره وهويته رغم الزوبعة السياسية التي جاءت بها الانتخابات الإقليمية.


ارتفاع نسبة الامتناع عن التصويت تقلل من فوز اليمين

هذا، وأظهرت نتائج الانتخابات أن حزب "الجمهوريون" لم يكن بحاجة إلى دعم من قبل حزب "الجمهورية إلى الأمام" الحاكم للفوز في الأقاليم السبعة، إلا في إقليم "بروفانس ألب كوت دازور". 

أكثر من ذلك، النتائج أظهرت تراجع حزب ماكرون بشكل كبير وذلك قبل أشهر قليلة من الانتخابات الرئاسية.

وكان فشل هذا الحزب ذريعا في منطقة "أو دو فرانس" رغم الحملة المساندة التي قام بها خمسة وزراء من حكومة جان كاستكس لبعض المرشحين في الانتخابات الإقليمية من بينهم وزير العدل إيك ديبون موريتي والداخلية جيرالد دارمانان لدعم مرشح "الجمهورية إلى الأمام" لوران بيترازوسكي المعارض لكزافييه برتران. 


لكن القائمة التي كان يترأسها مرشح "الجمهورية إلى الأمام" لم تتمكن حتى من خوض غمار الجولة الثانية في الانتخابات الإقليمية.

وتبقى نسبة الامتناع المرتفعة (حوالي 66 بالمئة في الجولة الثانية) من بين المشاكل التي ميزت هذه الانتخابات حسب سيلين براكونييه، المتخصصة في مسألة الامتناع الانتخابي. 

وقالت "الشيء الذي يمكنا قياسه، هو استمرار ذهاب الناخبين المسنين إلى مراكز التصويت. لكن لا أدري عما إذا كان لديهم حماس خاص للتصويت لصالح مرشحي اليمين".


من جهة أخرى، ورغم التصريحات المتكررة لكزافييه برتران والتي يقول فيها بأنه سيكون مرشح اليمين الجمهوري في الانتخابات الرئاسية المقبلة، إلا أن هذا الأمر لم يحسم بعد. 

ففاليري بكريس ولوران فوكييه، اللذان فازا هما أيضا بجدارة في الانتخابات الإقليمية، يأملان ويعملان لنفس الهدف رغم أنهما لم يكشفا علانية عن رغبتهما في دخول غمار الرئاسيات. 

شأنهما شأن رئيس كتلة "الجمهوريون" في مجلس الشيوخ برينو روتايو والمفوض السابق في الاتحاد الأوروبي في ملف "البريكسيت" ميشال برنييه اللذان يطمحان هما أيضا في الترشح.


وفي انتظار اختيار مرشح "الجمهوريون" في شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، ما زال أمام حزب "الجمهوريون" الوقت الكافي للدخول في حروب داخلية لعلها تحصره بين رؤيتين مختلفتين، الأولى السياسة الليبرالية التي ينتهجها الرئيس ماكرون والثانية السياسة الأمنية التي تدافع عنها مارين لوبان.

فيديو: لاعبو الأرجنتين يفاجئون ميسي بعيد ميلاده بهدايا غريبة

وكالات

فاجئ لاعبو منتخب الأرجنتين، النجم ليونيل ميسي، بالاحتفال بعيد ميلاده الـ34، في معسكر المنتخب الذي ينافس ببطولة "كوبا أميركا".

وأظهر مقطع فيديو دخول لاعبي منتخب الأرجنتين إلى غرفة كان فيها ليونيل ميسي، ليبدؤوا بإنشاد أغان، احتفالا بعيد ميلاد نجم المنتخب ونادي برشلونة الإسباني.

وقدّم اللاعبون هداياهم إلى ميسي، وتميّز بعضها بالغرابة، إذ كان بينها وعاء ماء، في إشارة على ما يبدو لتناول نجم منتخب البرتغال كريستيانو رونالدو مسألة شرب الماء بدلا عن المشروبات الغازية، في مؤتمر صحفي ببطولة "يورو 2020"، وفق ما ذكرت صحيفة "آس" الإسبانية.


ويسعى ميسي الحاصل على لقب أفضل لاعب في العالم 6 مرات، لكسر "النحس" الذي يلازمه مع منتخب بلاده في الفوز ببطولة كبرى، خلال مشاركته بـ"كوبا أميركا".

وفي مشاركته الأولى أمام تشيلي، استطاع "البرغوث" تسجيل هدف مميز من ضربة حرة مباشرة، بينما قدم لمسة حاسمة لزميله غيدو رودريغيز في المباراة الثانية أمام منتخب الأوروغواي.

وقال المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني ليونيل سكالوني، إن "الجيل الحالي للأرجنتين ينبغي عليه أن يستغل وجود ميسي لمحاولة الفوز بلقب يغيب عنها منذ التسعينات. قضينا وقتا طويلا من دون الفوز بألقاب، الأرجنتين تحتاج وتستحق لقب، وحان الوقت أن يصبح ميسي ملكا لكرة القدم".


وفي الأعوام الأخيرة، أصبحت بطولة "كوبا أميركا" عقدة حقيقية لميسي، خاصة بعد اقترابه من تحقيقها عامي 2015 و2016، لكن الهزيمة بركلات الترجيح أمام تشيلي حالت دون ذلك في النسختين.

وارتفعت المطالب من جماهير الكرة لميسي، لتحقيق لقب دولي مع منتخب بلاده، يدخله نادي الأساطير الدوليين الكبار الذين سبقوه.

وقد تكون الأيام المقبلة حاسمة لميسي، حيث إنه يخوض البطولة الكبيرة قبل الأخيرة في مسيرته على الأغلب، قبل مونديال 2022 المقرر في قطر العام المقبل.


وتظل عقبة الأرجنتين الأكبر في البطولة، البلد المستضيف، البرازيل، الذي يمتلك كتيبة من النجوم على رأسهم نيمار، الذي يسعى هو الآخر لتحقيق لقب "كوبا أميركا" الأول بتاريخه.

ويمني عشاق كرة القدم النفس بنهائي تاريخي بين القوتين الكروتين العظميين، في 11 يوليو المقبل، يحسم خلالها اللقب واحد من الزميلين السابقين في برشلونة الإسباني، ميسي ونيمار.

فيديو لدليل سياحي يستعرض مواهبه مع تماسيح عملاقة

وكالات

يقدم أحد العاملين في مجال السياحة بكوستاريكا، عروضا تحبس الأنفاس، حيث يقوم بإطعام تماسيح عملاقة، من مسافة قريبة.

ويستعرض الدليل السياحي غويدو مهاراته في إطعام التماسيح التي يصل طول بعضها إلى أكثر من 5 أمتار، على طول نهر "تاركوليس".

ووفق ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن التماسيح تنتشر بكثرة في المنطقة التي يقدم فيها غويدو عروضه الخطيرة.


ويحذر غويدو السياح من خطورة تقليده، أو القيام بأي حركة مفاجئة، معللا ذلك بكون التماسيح سريعة الاستجابة والغضب في ذات الوقت.

ويتميز المغامر الذي يطعم التماسيح بخبرة في مجال التعامل معها، وتوقع تحركاتها، هذا إلى جانب أنواع الطعام التي تفضلها هذه البرمائيات.

بالفيديو.. عملية إنقاذ ضخمة بعد انهيار مبنى في مدينة أميركية

وكالات

أفادت تقارير إعلامية، الخميس، بانهيار جزئي لمبنى سكني في مدينة ميامي بولاية فلوريدا الأميركية، وسط مخاوف من العثور على ضحايا تحت الأنقاض.

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إن "عملية إنقاذ ضخمة" تجري حاليا، بعد انهيار مبنى سكني في الساعات الأولى من صباح اليوم. وأكدت خدمات الإنقاذ من الحرائق أن المبنى مكون من اثني عشر طابقا ويدعى "Champlain Towers South".



وذكرت إدارة الطوارئ في مقاطعة ميامي داد، في تغريدة، أن أكثر من 80 وحدة إطفاء وإنقاذ منتشرة عند موقع مبنى في مدينة ميامي. وأظهرت صورة، منشورة على حساب شرطة ميامي بيتش على تويتر، حطاما وأنقاضا تتدلى مما تبقى من شرفات المبنى في الظلام.

وقال الجيران إن المبنى كان في الغالب مسكونا، لكن من غير المعروف سبب انهيار البرج الذي تم بناؤه عام 1981. وما تزال أعمال الإنقاذ مستمرة، فيما لم تتوفر حتى الآن أي تقارير عن وجود ضحايا.

الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز : "أنا ضحية تصفية حسابات سياسية"

فرانس24

يستضيف مارك بيرلمان في هذه الحلقة من برنامج "حوار" الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز. وقد تم تسجيل الحوار يوم الثلاثاء 22 يونيو 2021.


أي قبل إيداعه السجن، إثر صدور أمر من القاضي المكلف بالتحقيق في اتهامات الفساد الموجهة إليه.



فرنسا: تساؤلات حول سيناريو تحالفات الانتخابات الإقليمية ومواجهة بين ماكرون ولوبان في رئاسيات 2022

وكالات

رسمت الدورة الأولى من الانتخابات الإقليمية الفرنسية التي جرت الأحد مشهدا سياسيا مخالفا لتوقعات المراقبين واستطلاعات الرأي، حيث فاز حزبا اليمين (الجمهورية) واليسار (الحزب الاشتراكي) التقليديان، فيما سجل حزبا  إيمانويل ماكرون "الجمهورية إلى الأمام" ومارين لوبان "التجمع الوطني" نتائج مخيبة. 

وبالتالي، تُطرح تساؤلات حول المبارزة المرجحة بين الرئيس الفرنسي وزعيمة اليمين المتطرف في انتخابات الرئاسة في 2022.

هل غيرت الدورة الأولى من الانتخابات الإقليمية التي جرت الأحد في فرنسا، والتي تميزت بأدنى نسبة تصويت في تاريخ الجمهورية الخامسة، سيناريو السباق الرئاسي في 2022؟

فقد طرحت الانتكاسة التي تعرض لها حزب الرئيس إيمانويل ماكرون ("الجمهورية إلى الأمام") والأداء الضعيف الذي سجله "التجمع الوطني" اليميني المتطرف بزعامة مارين لوبان تساؤلات حول المبارزة المرجحة بينهما في مايو/أيار المقبل.

ولم يتخط "الجمهورية إلى الأمام"، الحزب الفتي الذي أسسه ماكرون في أبريل/نيسان 2016 للسماح له بالوصول إلى سدة الحكم في 2017، نسبة 10 إلى 11% من أصوات الناخبين بينما كان يسعى لتحقيق 15%.


من الخاسر الأكبر في هذه الانتخابات؟

"لكمة" لليمين المتطرف

أما "التجمع الوطني"، فبعدما كانت استطلاعات الرأي تتوقع تقدمه في عدد من الأقاليم، تراجع بتسع نقاط عن العام 2015. وكان أول سهم أطلقه مرشح "الجمهوريون" اليميني في منطقة أو دو فرانس (أعالي فرنسا، شمال) كزافييه برتران، والمرشح منذ الآن للانتخابات الرئاسية المقبلة، موجه لمارين لوبان عندما أعلن أنه سدد "لكمة" لليمين المتطرف.

وعلى وجه العموم، اعتبر المراقبون -وكذلك الاستطلاعات- في الأيام والأسابيع السابقة أن سيناريو 2017 عندما تمكن ماكرون من استقطاب أصوات من اليمين واليسار إلى الوسط ليصل إلى السلطة ملحقا هزيمة ساحقة بمارين لوبان في الدورة الثانية، قد يتكرر عام 2022، خاصة أن الأحزاب التاريخية بدت غارقة في تناقضاتها والصراعات الشخصية بين قادتها.

لكن يبدو أن المعادلة تغيرت، وأن الدورة الأولى من الانتخابات الإقليمية رسمت مشهدا سياسيا مختلفا مع تحقيق حزب "الجمهوريون" و"الحزب الاشتراكي" اليساري نتائج لافتة.


"الموعد الحقيقي بنظر الفرنسيين هو الانتخابات الرئاسية"

المحلل السياسي بريس تانتورييه وصف هذه الانتخابات الإقليمية بأنها "انتخابات مطبوعة بالخروج من الوباء. وقال لإذاعة فرانس إنتر إنها أظهرت "قلة اكتراث الفرنسيين للرهانات الخاصة بها والتي يجدون صعوبة في تمييزها، وبأن الموعد الحقيقي بنظرهم هو الانتخابات الرئاسية".

لماذا يمثل تراجع اليمين المتشدد مفأجاة حقيقية؟

وقد عكست الدورة الأولى التي جرت الأحد فعلا عدم اكتراث حوالى 48 مليون ناخب للاقتراع. لكن خبير الانتخابات في معهد إيبسوس ستيفان زومستيغ اعتبر أنه في ظل هذا المستوى من الامتناع عن التصويت "ليس واضحا" أن النتيجة "مطابقة لواقع البلاد".

"يجب التمييز بين انتخابات مرحلية وانتخابات وطنية"

وعن الصراع المرتقب بين إيمانويل ماكرون، رأت الأستاذة المحاضرة في العلوم السياسية في جامعة أفينيون كريستيل لاجييه أن النتائج المخيبة التي سجلها حزب "الجمهورية إلى الأمام" "لا تعني أن (ماكرون) لن يخرج فائزا عام 2022"، مضيفة: "يجب التمييز بين انتخابات مرحلية وانتخابات وطنية بمرشحين يجب الفصل بينهما".


بدوره، اعتبر أنتوان بريستييل من معهد جان جوريس متحدثا لوكالة الأنباء الفرنسية أنه "سيكون من الخطأ أن نعتبر أن (...) هذه هزيمة حكما لمارين لوبان وأن الأمر سينعكس على حملتها للعام 2022...". وختم قائلا: "لا  أعتقد أنه ينبغي الربط بين العمليتين الانتخابيتين.. لكل منهما دينامية مختلفة تماما".

البطريرك بيتسابالا لمسيحيي غزّة: لستم وحدكم! تشجّعوا ولا تفقدوا الرجاء

فاتيكان نيوز

"لستم وحدكم! تشجّعوا ولا تفقدوا الرجاء".. هذا هو النداء الذي وجهه البطريرك بييرباتيستا بيتسابالا، بطريرك القدس للاتين، لمسيحيي غزّة في نهاية زيارة تضامنيّة استمرّت 4 أيام، من الرابع عشر وحتى السابع عشر من حزيران الحالي.

وجاء في مذكرة صادرة على الموقع الإلكتروني للبطريركية اللاتينية شكّلت هذه الزيارة وقفة مهمة التقى خلالها صاحب الغبطة بالعديد من العائلات المسيحية، وزار المدارس والمؤسسات، ومنح أسرار المعمودية والمناولة الأولى والتثبيت لأبناء رعية العائلة المقدسة. 

لذلك، كان الهدف الأساسي للزيارة هو حمل القرب والتشجيع بشكل ملموس للسكان، لأنَّ جماعة غزة تعاني بشكل متزايد بسبب الاشتباكات الأخيرة مع إسرائيل، والتي انفجرت في شهر أيار مايو ولم تنحسر تمامًا بعد. 

ويؤّكد البطريرك بييرباتيستا بيتسابالا لقد لاحظت التعب، وجراح الحرب ما زالت مفتوحة، ولاسيما تلك النفسيّة. وقد لاحظت أن كلمة "صدمة" تُستخدم كثيرًا، وهو شيء لم أسمعه من قبل: صدمة قوية جدًا.



وبالتحديد قام البطريرك بيتسابالا في 14 حزيران بزيارة المدارس التابعة للبطريركية اللاتينية والمدارس التابعة لراهبات الوردية حيث التقى هناك أيضًا بأهالي العديد من التلاميذ؛ كذلك قام البطريرك بزيارة راهبات مرسلات المحبة اللواتي يعتَنَينَ بالأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة والتقى أيضاً بالمستفيدين من مشروع خلق فرص عمل. 

وقد أطلق هذا المشروع البطريرك بييرباتيستا بيتسابالا نفسه عام 2018 وقد شمل أكثر من 70 شابًا وهم يعملون الآن في مؤسسات دينية، تربوية، اجتماعية وطبيّة وفي مشاريع تنمية، ويساعدهم هذا المشروع على محاربة البطالة التي لم ينزل معدلها في المنطقة باسرها عن الـ40 بالمئة منذ عام 2014.

أما في الخامس العشر من الشهر الحالي قام البطريرك بييرباتيستا بيتسابالا بزيارة الى مركز القديس توما الأكويني الذي يقدم الى الشباب دورات تنشئة في اللغة الإنكليزية، والمعلوماتية وفي إدارة شؤون الموظفين. 


بعدها التقى البطريرك مدرسين وموظّفي وطلاب مدرسة العائلة المقدسة الذين قد اتفق معهم -على ضوء الاحداث الأخيرة– على تخفيض الأقساط المدرسية بنسبة 15% المئة لعام 2020-2021 وتقديم الدعم النفسي قبل بداية العام الدراسي. 

كذلك قامت البطريركية أيضًا بتأمل إيجابي على منصة التنشئة "Edunation" التي اثبتت فعاليّتها في مرحلة الاغلاق الذي سببه وباء فيروس الكورونا.

وفي السادس عشر من حزيران، قام البطريرك بيتسابالا بزيارة بعض العائلات المسيحية المقيمة في قطاع غزة والتي قد تضرّرت من الصراع الذي حدث في الآونة الأخيرة وحمل لها العزاء والصلاة والتشجيع. 


ولمساعدتهم سيتم تقديم جزء من حملة التبرعات للتضامن التي نظّمها البطريرك في 25 أيار الماضي. وفي هذا السياق قال البطريرك بيتسابالا إنَّ النداء الذي أطلقته قد أعطى ثماره وقد جمعنا أكثر من 60 ألف دولار أمريكي. 

وفي ختام زيارته في كنيسة العائلة المقدسة منح بطريرك القدس للاتين الأسرار لـ23 طفلاً: 19 منهم نالوا المناولة الأولى و3 نالوا سرَّ التثبيت فيما مُنح طفل صغير سرّ المعمودية.

30 معتقلا بعد مواجهة إنجلترا واسكتلندا.. وفيديو يرصد ما حدث

وكالات 

قالت شرطة لندن، السبت، إنها ألقت القبض على 30 شخصا في وسط العاصمة البريطانية ومحيط ملعب ويمبلي في الساعات الأولى من صباح اليوم، بعد انتهاء مباراة إنجلترا واسكتلندا في بطولة أوروبا 2020 لكرة القدم.

وسافر آلاف من مشجعي اسكتلندا جنوبا إلى لندن رغم الأمطار الغزيرة في العاصمة وعدم حصول كثيرين منهم على تذاكر لحضور المباراة.

وقالت الشرطة إن غالبية المشجعين تصرفوا بصورة طيبة ولم يتسببوا في أي مشكلات داخل الاستاد لكن قلة منهم تسببوا في بعض المتاعب في عدد من مناطق المدينة، وفق "رويترز".

وتمت معظم الاعتقالات في وسط لندن وكان السبب الرئيسي في ذلك الاخلال بالنظام بينما اعتقل خمسة أشخاص بالقرب من ويمبلي. وكانت شرطة لندن أصدرت أمرا بفض التجمعات في وسط لندن قبل المباراة التي انتهت بالتعادل بدون أهداف.



ووضعت الشرطة إجراءات "لمنع إثارة الشغب والمضايقات" بعد أن سافر عدد كبير من المشجعين إلى العاصمة على الرغم من نداءات من رئيس بلدية لندن صادق خان والعديد من السياسيين للمشجعين الذين لا يملكون تذاكر للمباراة بعدم السفر.

وتمنح أوامر فض التجمعات الشرطة سلطات إضافية لتفريق مجموعات من شخصين أو أكثر إذا شعرت أن سلوكهم يسبب إزعاجا أو مضايقات.

وزارة الجيوش الفرنسية: عشرون دولة تتعهد بتقديم مساعدة عاجلة للجيش اللبناني

فرانس24/ أ ف ب

أعلنت وزارة الجيوش الفرنسية الخميس أن حوالى 20 بلدا اتفقت على تقديم مساعدة عاجلة للجيش اللبناني. 

وترأست الوزيرة فلورانس بارلي مؤتمرا عبر الفيديو لهذا الغرض ضم الدول الأعضاء في مجموعة الدعم الدولية للبنان، بينها الولايات المتحدة وروسيا والصين وإيطاليا وألمانيا، فضلا عن دول الخليج.

أعلنت وزارة الجيوش الفرنسية الخميس أن حوالى 20 بلدا اتفقت على تقديم مساعدة عاجلة للجيش اللبناني.

وأمام الأزمة التي تهز لبنان أعلنت المؤسسة العسكرية أنها عاجزت عن تأمين حاجات عناصرها، وأنها تحتاج إلى مساعدات فورية محددة (المواد الغذائية والأدوية والوقود وقطع الغيار) تقدر قيمتها بملايين اليورو.

وترأست وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي مؤتمرا عبر الفيديو لهذا الغرض ضم الدول الأعضاء في مجموعة الدعم الدولية للبنان (الولايات المتحدة وروسيا والصين وإيطاليا وألمانيا...) ودول الخليج.

وقالت الوزارة في بيان إن "الجيش اللبناني يظل ركيزة أساسية للدولة اللبنانية" و"يلعب دورا رئيسيا في الحفاظ على الأمن في جميع أنحاء البلاد". وأضاف البيان أن "تماسك القوات المسلحة اللبنانية ومهنيتها ضروريان للحفاظ على استقرار البلاد".

وشدد على أن "هذا الدعم الاستثنائي هو استجابة طارئة لا يمكن أن تحل مكان الإصلاحات الأساسية التي يحتاجها لبنان اليوم بشكل عاجل من أجل استقراره".


ويؤكد المجتمع الدولي أن أي دعم اقتصادي أو مالي للبنان يبقى مشروطا بتطبيق إصلاحات هيكلية وتشكيل حكومة جديدة.

وذكرت باريس أن المساهمات المعلنة في الاجتماع "ستخصص مباشرة إلى القوات المسلحة اللبنانية"، وبالتالي لن تمر عبر حكومة تصريف الأعمال. وستكون موضع "آلية متابعة" تتولى القوات المسلحة اللبنانية إنشاءها بالتعاون مع منسقة الأمم المتحدة الخاصة لشؤون لبنان.

تعد فرنسا ومصر والإمارات العربية المتحدة وتركيا بين أكبر المتبرعين لتأمين الغذاء لجنود اليجش اللبناني. لا تزال الولايات المتحدة أكبر جهة مانحة، فقد زادت الأموال المخصصة للجيش اللبناني هذا العام من 15 مليون دولار إلى 120 مليونا.

الرئيس في إيران "واجهة للنظام"

فرانس24: بهار ماكوي / أعده للعربية: علاوة مزياني

يتوجه الإيرانيون في 18 يونيو/حزيران إلى صناديق الاقتراع لانتخاب رئيس جديد لهم خلفا لحسن روحاني. 

لكن أمام هيمنة شخصية المرشد الأعلى للثورة، علي خامنئي، والحرس الثوري على دواليب السلطة، يبدو دور رئيس الجمهورية الإسلامية أشبه برئيس حكومة وأقرب من صلاحياته.

"لقد شاركت في كل الانتخابات، لكن هذه المرة قررت الامتناع عن التصويت". 

شاهين* (24 عاما) تقطن في العاصمة الإيرانية طهران، وأعربت لفرانس24 عن مرارتها واستياءها قائلة: "ازدادت خيبة أملي على مر الرؤساء، والوضع الاقتصادي للبلاد يسوء أكثر فأكثر" فتساءلت: "لماذا أتوجه لصندوق الاقتراع وأنا على قناعة بأن الرئيس المنتخب لن يغير شيئا؟"



على غرار شاهين، يعتزم العديد من الإيرانيين المستائين من ولايتي الرئيس حسن روحاني مقاطعة الانتخابات المقرر إجراؤها في 18 يونيو/حزيران. 

وقد كانت الانتخابات البرلمانية الأخيرة، والتي جرت في فبراير/شباط 2020، قد سجلت نسبة امتناع كبير قدرت بأكثر من 57 بالمئة.


لماذا يدير الإيرانيون ظهرهم للانتخابات؟

وكان قرار مجلس الشورى استبعاد عدد كبير من المتنافسين عن السباق قد دفع الكثيرين في إيران وخارجها إلى التشكيك بنزاهة الاقتراع. لكن السؤال الذي يطرح نفسه أصلا يدور حول صلاحيات ومجال نفوذ رئيس الجمهورية وحكومته. 

وقد تأسف وزير الخارجية محمد جواد ظريف في تسريبات تناقلتها وسائل الإعلام نهاية أبريل/نيسان لعدم تحكمه في جزء كبير واستراتيجي من الدبلوماسية الإيرانية، ما يعني أن جهات أخرى تتصرف فيها.

واستهدفت انتقادات ظريف بشكل غير مباشر الحرس الثوري. يقول الباحث في معهد العلاقات الدولية والاستراتيجية في باريس تييري كوفيل لفرانس24 إن "هذه القوة التي تعنى بحماية مبادئ الجمهورية الإسلامية تتعاطى مباشرة مع المرشد الأعلى" للثورة. 


وبالفعل، يتمسك المرشد الأعلى في إيران بغالبية السلطات، فهو الذي "يحدد توجهات الدولة" كما يوضح المؤرخ المختص في الشؤون الإيرانية بمركز الباحث في بروكسل جوناتان بيرون، مضيفا أن "دور رئيس الجمهورية المنتخب كل أربع سنوات يشبه دور رئيس الوزراء".

وبمقتضى الدستور، يتحكم المرشد الأعلى المنتخب مدى الحياة في الجيش والشرطة والإعلام العمومي، كما أنه ينفرد بصلاحية تعيين رئيس النظام القضائي. 

ويعين المرشد الأعلى نصف أعضاء هيئة صيانة الدستور فيما تعين النصف الثاني السلطة القضائية (التي يعين رئيسها المرشد الأعلى). ويشير جوناتان بيرون إلى أن هناك بعض النشاط السياسي الحر في البلاد، لكن "بصورة عامة كل شيء يدور حول شخصية المرشد الأعلى".


ويضيف الباحث قائلا إن الرئيس "يتمتع بصلاحيات محدودة [مقارنة بالمرشد الأعلى] ويقيدها البرلمان الذي يصادق على تعيين وزراءه وإقالتهم أيضا".

ويخول الدستور للبرلمان حق حجب الثقة من الرئيس، بموافقة المرشد الأعلى. وهو ما أقدمت عليه مجموعة من مئة نائب في يوليو/تموز 2020 قبل أن يتراجعوا أمام الدعم الذي أعلنه علي خامنئي للحكومة.

وعلى الرغم من ضعف صلاحياته في المجالين الأمني والقضائي، إلا أن الرئيس الإيراني يتمتع بسيادة معتبرة في ما يتعلق بالسياسات الداخلية والاقتصادية والاجتماعية. 


فهو يضمن عددا من "الحقوق والحريات"، حسب الأستاذة في علم الاجتماع السياسي بجامعة باريس-ديدرو أزاديه كيان. 

وتقول هذه المختصة في الشؤون الإيرانية إن الرئيس روحاني كان بوسعه التدخل بشكل أكبر في مجال الحرية والمساواة بين الرجل والمرأة، مذكرة بأن روحاني "تعهد بإنشاء وزارة لحقوق المرأة وبتعيين نساء في مناصب وزارية، لكنه لم يفعل ذلك نظرا لنقص الشجاعة لديه، متعذرا في كل مرة بقوله إن المرشد الأعلى لا يريد".

وقد واجه حسن روحاني، الرئيس المحسوب على التيار المعتدل في إيران، منذ 2020 برلمانا محافظا، فضلا عن قائد أعلى معروف بمواقفه المحافظة المتشددة.


بين 20 و30 بالمئة من اقتصاد البلاد بين أيدي الحرس الثوري؟

في المجال الاقتصادي أيضا، يواجه روحاني "تدخل" جهات بشكل "غير شرعي" لأجل إضعاف نفوذه الرئاسي، حسب جوناتان بيرون. ويقول الباحث إن "الحرس الثوري يملك عدة شركات لا سيما في مجالات البناء ومنشآت النقل وفي كل يرتبط بالموانئ والمطارات".

 ويضيف: "إنها مؤسسات شبه رسمية، لا عمومية ولا خاصة، تحظى بمكانة خاصة خلال عمليات المناقصة. وهي تفلت من مراقبة رئيس الجمهورية ومن مصلحة الضرائب".

ويسيطر الحرس الثوري حسب جوناتان بيرون على نسبة تتراوح بين 20 و30 بالمئة من اقتصاد البلاد، مقرا بأن إحصاء هذه الشركات أمر معقد نظرا لتعدد مستوياتها وكثرة الشركات التابعة لها". وعلى الصعيد الاجتماعي، يقول الباحث إن الحرس الثوري يتمتع بنظامه الخاص.


ولعب الحرس الثوري بصفته جيشا إيديولوجيا مهمته الدفاع عن الثورة الإسلامية، دور المدافع عن الجمهورية الإسلامية منذ نشأتها في عام 1979 ثم خلال الحرب مع العراق بين 1980 و1988. 

"وبدأ يتجذر في المجالين الاقتصادي والاجتماعي في سنوات التسعينات" كما يوضح بيرون، "ليبرز نفوذهم ويشتد مع بداية الألفية الثالثة تحت رئاسة هاشمي رفسنجاني الذي أعطى منعرجا نيوليبراليا للاقتصاد الإيراني إذ إنه فتح المجال أمام الاستثمار الخاص".


مؤسسات دينية قوية

وإلى جانب الحرس الثوري، تسيطر مؤسسات دينية أخرى على المشهد المؤسساتي والاقتصادي في إيران. فهي التي تدير الممتلكات المصادرة غداة الثورة الإسلامية، ومليارات اليورو التي ينفقها الحجاج الشيعيون. ومن بينها مؤسسة "آستان قدس رضوي" التي تدير ضريح الإمام الرضا في مشهد.

وتملك هذه المؤسسات تراثا عقاريا بارزا، حسب المؤرخ جوناتان بيرون. وتعد مؤسستا "المستضعفين" و"آستان قدس رضوي" أبرز هذه الهيئات الدينية، إذ إنهما تديران مئات الشركات وتشغلان مئات آلاف الإيرانيين في مجالات متنوعة مثل البناء والنقل والمناجم والسياحة والمواد الغذائية.

وفي مجال السياسة الخارجية، لا يتدخل رئيس الجمهورية سوى "عن بعد". وقد أكد ذلك وزير الخارجية محمد جواد ظريف حسب التسريبات التي تحدثنا عنها سابقا، قائلا إن الحرس الثوري هو الذي يعين سفراء إيران في الدول الشرق الأوسطية الإستراتيجية.


ويقول جونتان بيرون في هذا الشأن: "ما وزير الخارجية سوى مطبقا للأوامر، فالسياسة الخارجية والدفاع يحددهما المجلس الأعلى للأمن القومي". 

ويتابع: "الرئيس هو الذي يرأس هذا المجلس المكون من ممثلين عن كبرى مؤسسات الدولة، لكن كل قراراته تخضع لموافقة آية الله خامنئي". 

ويقرر المرشد الأعلى أيضا في مصير الاتفاقات الدولية مثل الاتفاق النووي، فيما يوكل مهمة التفاوض للرئيس وحكومته. بالمقابل، يقوم الرئيس الإيراني بالزيارات والجولات إلى الخارج، فهو واجهة للنظام.


وبالنسبة إلى بيرون، فإن انتخابات 18 يونيو/حزيران تكتسي أهمية بالغة إذ أن الرئيس المقبل قد يكون شاهدا على "خلافة المرشد الأعلى" البالغ من العمر 82 عاما.

*تم تغيير الاسم

الأسرة الدولية تحيي اليوم العالمي للتوعية بشأن إساءة معاملة المسنين

الأمم المتحدة

تتسبب جائحة كوفيد-19 في مخاوف ومعاناة يعجز اللسان عن وصفها لدى كبار السن في جميع أنحاء العالم. 

وبصرف النظر عن الوقع الصحي المباشر الذي تخلفه الجائحة على كبار السن، فإن خطر تعرضهم للفاقة والتمييز والعزلة من جرائها أعظم. ومن المرجح أن أثرها على كبار السن في البلدان النامية أدهى وأمر.

على الرغم من أن جميع الفئات العمرية معرضة لخطر الإصابة بـ كوفيد-19، فإن كبار السن هم أكثر عرضة للمضاعفات المسببة للوفاة أو الأمراض المستعصية بعد الإصابة بالفيروس، حيث يتسبب الفيروس بوفاة أولئك الذين تزيد أعمارهم عن 80 عامًا بمعدل اعلى بخمسة أضعاف من الفئات العمرية الاخرى. 

ويعاني نحو 66٪ من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن الـ70 عامًا من حالة مرضية واحدة على الأقل، مما يضعهم في خطر متزايد للتأثير الشديد من العدوى أو الاصابة بكوفيد-19.

وقد يواجه كبار السن أيضًا التمييز على أساس العمر في تصرفات تتعلق بالرعاية الطبية وتوفير العلاجات المنقذة للحياة. مما يجذّر انعدام المساواة على النطاق العالمي، والذي كان قائما بالفعل قبل انتشار كوفيد-19، حيث لا يحصل نصف كبار السن في بعض البلدان النامية على الخدمات الصحية الأساسية. 

ويؤدي انتشار الوباء أيضًا إلى تقليص فرص توافر الخدمات الطبية الطارئة التي لا علاقة لها بـ كوفيد-19، مما يزيد من المخاطر التي تهدد حياة كبار السن.

إنّ كبار السن يواجهون الانزلاق بين الفئات الأضعف في هذا الوقت أكثر من اي وقت مضى. ولا يهدد الفيروس حياة المسنين وسلامتهم فحسب، بل يهدد صحتهم الاجتماعية وفرص حصولهم على الخدمات الصحية ووظائفهم وسبل عيشهم.


وقد أشار الأمين العام للأمم المتحدة، السيد أنطونيو غوتيريش، في رسالة بالفيديو لإطلاق موجز سياسات حول كبار السن انه: "ليس هناك أي شخص يمكن الاستغناء عنه". 

وأكد أن "كبار السن نفس الحق في الحياة وفي التمتع بالصحة، مثلهم في ذلك مثل غيرهم... ويجب أن تحترم الممارسات المتعلقة بالرعاية الطبية حقوق الإنسان وكرامة الجميع".


ظاهرة إساءة معاملة المسنين

من المتوقع أن تشهد جميع بلدان العالم على التقريب زيادة كبيرة في أعداد المسنيين والمسنات في الفترة 2015 - 2030، وستكون هذه الزيادة أسرع في المناطق النامية. 

ومن المتوقع أن تزيد سوء معاملة المسنين والمسنات مع تزايد أعدادهم. وعلى الرغم من أن موضوع ’إساءة معاملة المسنين‘ هو من الموضوعات التي تتغلفها الحُرمة الاجتماعية، إلا أن تسليط الضوء عليه هو في تزايد في كل أرجاء العالم، ويظل مع ذلك واحد من أنواع العنف التي يُحقق فيها في الدراسات الاستقصائية الوطنية، وهو كذلك أقلها حظوة بالإهتمام في خطط العمل الوطنية.

تعتبر إساءة معاملة المسنين مشكلة موجودة في كل من البلدان النامية والمتقدمة، ومع ذلك لا يُبلغ عنها بشكل عام على المستوى العالمي. ولا توجد بيانات عن معدلات الانتشار أو التقديرات إلا في بلدان متقدمة معينة -تتراوح من 1٪ إلى 10٪. 


وعلى الرغم من أن هناك جهل بمدى سوء معاملة المسنين، فإن أهميته الاجتماعية والأخلاقية واضحة. وعلى هذا النحو، فإنها تتطلب استجابة عالمية متعددة الأوجه، تركز على حماية حقوق كبار السن.

يجب وضع مقاربات تعريف وكشف ومعالجة إساءة معاملة المسنين في سياق ثقافي وينظر إلى جانب عوامل الخطر المحددة ثقافياً. على سبيل المثال، في بعض المجتمعات التقليدية، تتعرض الأرامل الأكبر سناً للزواج القسري بينما في حالات أخرى، تتهم النساء المسنات المعزولات بالسحر. 

من منظور صحي واجتماعي، ما لم تكن كل من الرعاية الصحية الأولية وقطاعات الخدمات الاجتماعية مجهزة بشكل جيد لتحديد المشكلة ومعالجتها، فإن إساءة معاملة المسنين ستظل غير مكروهة ولا يمكن تجاهلها.